أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية - شيركو ماربين - تحالف القوى اليسارية ومن ضمنها الحزب الشيوعي العراقي هو ضرورة ملحة في هذة المرحلة كما كانت في الفترة السابقة .














المزيد.....

تحالف القوى اليسارية ومن ضمنها الحزب الشيوعي العراقي هو ضرورة ملحة في هذة المرحلة كما كانت في الفترة السابقة .


شيركو ماربين
الحوار المتمدن-العدد: 5503 - 2017 / 4 / 26 - 08:36
المحور: العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية
    



كان الخلل في استيعاب قيادة الشيوعي العراقي لهذه الحاجة الموضوعية والذاتية في ان واحد نتيجة لاشكالية الارتباك الفكري لدى رفاقنا في القيادة الحزب .
وعند العودة الى التاريخ القريب كنا نحن كرفاق في الحزب الشيوعي العراقي نقف دوما بالضد من جميع التيارات والقوى اليسارية الاخرى.
ان سلوكنا هذا ليس ناتجا عن الوعي النظري والسياسي، وانما تعودنا عادة القبول بثقافة الإملاء المتخلفة شبه العشائرية في قبلة كل ما يردنا من قيادة حزبنا .
اليوم، نمر بنفس الاشكالية المميتة القاتلة ،
لانني لم ارى في قيادة الشيوعي العراقي اعضاء من العمال والفلاحين وهذا بحد ذاته اشكالية فكرية لم يلتفت لها لا في السابق ولا في الحاضر .
من الممكن ان يكون العامل والفلاح لا يتمتع بالثقافة النخبوية ، ولكنه يحمل في عقله الوعي الكامل ويعلم جيدأ مايدور من حوله.
ومن هنا علينا ان نعترف ونقول ونحرر عقولنا من القيود الفكرية النخبوية المتعصبة ونتجه بروح شيوعية نحو القوى اليسارية والقوى الفاعلة على الساحة السياسية العراقية والكوردستانية .
نعم انني اقدر صعوبة استيعاب وتقبل هكذا توجه مبدئي لدى البعض وهناك تخوف غير مبرر من الحركات اليسارية .
ولكن في نفس الوقت يتناسون ان جميع من حمل الفكر اليساري هو سند للفكر التقدمي وللشيوعية .وعدم استيعابهم يؤشر أما إلى جهل او إلى انتهازية.
ولذلك نلاحظ حالة من الازدواجية الفكرية والتعصب الأعمى النهج الخاطئ ،تعبيرا عن حالة التزمت العقائدي في عقول رفاقنا الملتزمين في الحزب .
وللاسف هناك غياب ونسيان للصراع الفكري والطبقي للاحزاب في للمجتمع العراقي .
في الامس القريب كانت هناك طبقات متفاوتة في مجتمعنا العراقي وكانت هناك الطبقة او الشريحة البرجوازية الوطنية التي كانت هي السند لكثير من الحراك الشعبي في عراقنا .
واليوم قد انتهت هذه الطبقة المهمة في عراقنا .
ان القوى اليسارية والحركات التقدمية والشخصيات الوطنية الديمقراطية هم السند الوحيد للحراك الشعبي .
ويجب علينا ان نكون اكثر تواضعا ونعترف باخطائنا التي مررنا بها ، وهذا ليس بالتنازل بل بالعكس هذا هو القوة والدافع الحقيقي للمصداقية .
نرى اليوم ومن سنين مرت علينا ونحن نصرخ ونطالب بلملمت شتات القوى اليسارية مع الشيوعي العراقي .
وتبين اخيرا ،وهذا مفرح لابعد الحدود ان هناك استجابة لهذه المطالبة.وخطوات جادة ومباركة من الجميع بدون استثناء باتجاه تحقيق وحدة اليسا ر العراقي.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,051,710,993
- كيف تفسر حرب الداعش على كوردستان ومستقبل كوردستان ..؟


المزيد.....




- شاهد: مئات المتظاهرين يطالبون ميركل بمغادرة مدينتهم
- شاهد: مئات المتظاهرين يطالبون ميركل بمغادرة مدينتهم
- مساءلة وزيري الداخلية والعدل بالبرلمان التونسي حول اغتيال ال ...
- مشروع القطار الفائق السرعة: رمز للاستبداد السياسي والاستعمار ...
- اهداء الى غزة التي أعادتْ لنا شرف الحياة.
- الصين تتطلع لتعزيز التعاون في مجالي الطاقة والتجارة مع روسيا ...
- حول الأقليات والأكثريات
- صحيفة عبرية: أضرار التصعيد الأخير فاقت التوقعات
- عرض فيلم :The Young Karl marx
- الصليب الأحمر: ما الحياة في اليمن الآن سوى موت ودمار وجوع


المزيد.....

- التحالفات الطائفية ومخاطرها على الوحدة الوطنية / فلاح علي
- الانعطافة المفاجئة من “تحالف القوى الديمقراطية المدنية” الى ... / حسان عاكف
- ما هي مساهمات كوريا الشمالية في قضية الاستقلالية ضد الإمبريا ... / الصوت الشيوعي
- كيف ساعدت كوريا الشمالية الشعب الفيتنامي في حربه الثورية؟ / الصوت الشيوعي
- كيف ساعدت كوريا الشمالية الثورة الكوبية؟ / الصوت الشيوعي
- كيف ساعدت كوريا الشمالية البلدان العربية في فترة حرب اكتوبر ... / الصوت الشيوعي
- عبدالخالق محجوب - ندوة جامعة الخرطوم / يسرا أحمد بن إدريس
- مشروع تحالف - وحدة اليسار العراقي إلى أين؟ حوار مفتوح مع الر ... / رزكار عقراوي
- وحدة قوى اليسار العراقي، الأطر والآليات والآفاق!. / رزكار عقراوي
- حوار حول مسألة “عمل الجبهات” وتوحيد اليسار / حمة الهمامي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية - شيركو ماربين - تحالف القوى اليسارية ومن ضمنها الحزب الشيوعي العراقي هو ضرورة ملحة في هذة المرحلة كما كانت في الفترة السابقة .