أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد جيك - حصيلة اليسار في انتخابات 7 أكتوبر 2016 بالمغرب















المزيد.....

حصيلة اليسار في انتخابات 7 أكتوبر 2016 بالمغرب


محمد جيك
الحوار المتمدن-العدد: 5309 - 2016 / 10 / 9 - 04:38
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


حصيلة اليسار
في الانتخابات البرلمانية ليوم 7 أكتوبر 2016 بالمغرب

عمت مختلف مدن المغرب و قراه ملايين من المناشير و مئات من التجمعات الجماهيرية و لقاءات بالبيوت و كل أشكال التواصل. خلال ثلاثة عشرة يوما من الحملة الانتخابية البرلمانية. تضمنت برامج الأحزاب السياسية وعودا كثيرة، تختلف نسبيا من حزب الى آخر، و نشرت الجرائد طيلة فترة الحملة ملصقات و صورا لمرشحين. نفس الدينامية عرفتها مواقع التواصل الاجتماعي و شكلت معرضا لصور و رسوم كريكاتورية و تعليقات و مواضيع مختلفة، فضاء سمح للذين لا صوت لهم للتعبير بكل سهولة: جمل قصيرة تشفي الغليل، يعني أن الجميع أصبح مهتما بالسياسة و بالسياسيين. بالمقابل كان تأثير حملة المقاطعة الحزبية أقل وقعا من الدينامية التي عرفتها حملة المشاركين، حملات محدودة في المكان و الزمان و لم تشمل كل ربوع تراب المغرب.
تنشر صورا، من حين لآخر، لمقاطعي حزب النهج الديمقراطي، توثق لما تعرض له مناضليها من تضييق و منع من طرف السلطات و "البلطجية"، وصل بعضها حد الضرب المبرح: حالة الحسين لهناوي عضو الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي و الاعتقالات: حالة حمي الحسين بايموزار... إن من حق مناضلي حزب النهج الديمقراطي التعبير عن رأيهم بكل حرية، مثلما يعبر المشاركون عنه. إن المضايقات التي تعرضوا لها، غير مقبولة سياسيا و لا أخلاقيا، لقد عبر موزعو بيان المقاطعة عن رأيهم كخلاصة لقرارالأجهزة التقريرية و التفيدية لحزب قانوني و شرعي. سواء كان القرار صائبا أو غير صائب. و بالتالي فإن التضامن مع مناضلي النهج واجب كل القوى الديمقراطية و التقدمية بالمغرب و لا يمكن قبول أي مبررات، كيفما كانت، لمنع أو قمع أو أي شكل من أشكال القدف السياسي كيفما كان مصدره.
تم الترويج فيسيوكيا لبيانات فئة أخرى من المقاطعين، بيانات لتيارات يسارية "رديكالية" صغيرة : تيار اليسار الجدري و تيار المناضلة، كما تدارك تيار التحرر الديمقراطي الأمر و أصدر بيانا مشتركا مع النهج الديمقراطي كحزب يساري "رديكالي" وحيد بالمغرب. ان الخطوط العريضة لبيانات المقاطعة، السالفة الذكر، طغت عليها نفس الأسباب التي تروج دائما لتبرير المقاطعة و لم تخرج عن عموميات يتم تداولها في مثل هكذا مواقف: نحن ثوريون، نحن الأفضل.
لقد تمكن مناضلي فيدرالية اليسار من الاستفادة بشكل كبير من الحملة الانتخابية، عكس حزب النهج، و تمكنوا من ملء فراغ المعارضة اليسارية التي كان يشغلها حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية لسنين. و قادت نبيلة منيب و مناضلي الأحزاب الثلاثة المشكلة للفيدرالية حملة، اعتبرها المراقبون جيدة جدا.
عقدت فيدرالية اليسار أكثر من ستة عشر تجمعا خطابيا بمختلف مدن المغرب، و برزت القيادية نبيلة منيب بشكل ملفت و لقت احتراما و تعاطفا كبيرين إفتقده اليسار لسنين عديدة، أمام مد الحركة الاسلامية. عرفت هذه التجمعات حضورا وازنا للسكان، حيث حج المئات منهم و استحسنوا برامج الفيدرالية و قيادتها ، كما وقع شخصيات من عالم الفن و السياسة و الاقتصاد عريضة تدعم مرشحي الفيدرالية كما أبان غالبية الحاضرين عن استعدادهم لمنح ثقتهم لمرشحي اليسار و للقيادية الحزبية الأولى بالمغرب.
لقد تمكن الحزب الاشتراكي الموحد بقيادة زعيمته، في إطار فيدرالية اليسار، من شحد عزيمة مناضلي حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي و استفاقتهم من سبات المقاطعة التي لازمتهم منذ أواسط الثمانينات، والتي كادت أن تؤدي بحياة الحزب. لقد رجع الى عنفوانه خلال الحملة الانتخابية و ساهمت في تحريك الحياة السياسية الراكدة بالحزب و عاش مناضليه حاليا أياما تاريخية لم يشهدها الحزب منذ الثمانيات. نفس الدينامية عاشها حزب المؤتمر الوطني الاتحادي، لقد عان مناضليه من تأثير خروجهم من حزب الاتحاد الاشتراكي و كاد قاربهم، الرمز الحزبي، أن يغرق في بحر السياسة.
لقد ساهمت فيدرالية اليسار الديمقراطي من بعث الحياة السياسية في الاحزاب المشكلة له، و لعبت نبيلة منيب و بن عمر و العزيز و بن سعيد ايت ايدر و الساسي و غيرهم دورا كبيرا في بناء جسم جديد يسع للجميع. اختاروا الظرفية السياسية بكل عناية بعد مقاطعة 2011 ، و تمكنوا من تسجيل أهداف في معترك باقي الأحزاب السياسية و خلقوا المفاجئة بحصد الآلاف من الأصوات.
ماذا استفاذ حزب النهج الديمقراطي من المقاطعة؟
لقد كانت نتيجة قرار المقاطعة سلبية جدا، مقارنة بما حققته فيدرالية اليسار،كان من الممكن أن يفوز حزب النهج بأحد المقاعد البرلمانية، علما أن أحد مناضلاته كانت عضوا سابقا في مجلس المستشارين باسم الاتحاد المغربي للشغل. و بالتالي فليس من العيب السياسي تبؤ مقاعد في البرلمان. إن وجود مناضلين برلمانيين لدى حزب النهج الديمقراطي إظافة سياسية لحزب فتي و سيكون وضعه أفضل بجانب رفاقه في تحالف اليسار بقية البرلمان. إن وجودهم جنبا الى جنبا سيكون له وقع جيد على اليسار بالمغرب و سيعززثقتهم لبناء معارضة حيوية و نشيطة تتيح امكانية انغراسه و انبعاثه من جديد. و سيكون عاملا أساسيا لبزوغ فجر الحركة النقابية بالمغرب، لقد أضاع الرفاق فرصة العمر السياسية. إن حساباتهم السياسية لم تكن سديدة، للأسف لقد فاتهم القطار و ضيعوا فرصة و وقتا ثمينا. لن تفيدهم تغطيات القنوات الاجنبية (الحرة و فرنسا 24...) لمقاطعتهم و البيانات التضامنية في شيء و هذا كل ما حصدوا من تجربة المقاطعة. إن انتظارهم سيطول و من النادر جدا تكرار نفس الفرص. إن النهج و باقي التيارات اليسارية بحاجة الى قيادات رزينة و حكيمة تأخذ بعين الاعتبار الواقع السياسي و الاقتصادي و الاجتماعي كمحدد رئيسي لقرارات مصيرية و أن تفك الارتباط الحميمي مع التاريخ السياسي للحركات الثورية خلال القرون الماضية. قيادات تكون وليدة زمنها و ليست آلة نسخ لتجارب سابقة.إن التاريخ و المرجعيات النظرية تساعدنا على بلورة بدائل منسجمة مع الواقع الملموس و تساعدنا على استخلاص الدروس و العبر من التجارب العالمية و ايجاد اجابات صحيحة أمام تغير مجمل الاحداث المحلية و الدولية. فليكن اليسار ، إذن، على موعد مع المعارضة الجديدة الفتية، و هنيئا للفيدرالية.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,819,472,159
- أخونة الدولة و سيناريوهات ما بعد انتخابات 7 أكتوبر 2016 بالم ...


المزيد.....




- فرنسا: الحكم بالسجن على شابين قتلا رجلا صينيا -لدوافع عنصرية ...
- بريطانيا: ماي تتجنب أزمة جديدة بعد تصويت النواب ضد منح البرل ...
- قرقاش: الموقف القطري أصبح مرآة لإيران.. والجزيرة مثل المنار ...
- المدن الكبرى مفتاح السعادة!
- وسائل إعلام: ميلانيا ترامب تستنجد بالخدمة السرية بعد تهديدها ...
- اكتشاف مخلوق غريب عمره نصف مليار سنة في الصين
- اكتشاف روسي قد يسهل عملية البحث عن عوالم مأهولة!
- ترامب يلتقي الملكة إليزابيث الثانية في بريطانيا
- الجيش السوري يحرز تقدما واسعا على حساب -داعش- في بادية الشام ...
- سبعة مسلحين يسلمون أنفسهم للسلطات في الجزائر


المزيد.....

- العوامل المؤثرة في الرأي العام / جاسم محمد دايش
- ليون تروتسكي حول المشاكل التنظيمية / فريد زيلر
- اليسار والتغيير الاجتماعي / مصطفى مجدي الجمال
- شروط الثورة الديمقراطية بين ماركس وبن خلدون / رابح لونيسي
- القضية الكردية في الخطاب العربي / بير رستم
- النزاعات في الوطن العربي..بين الجذور الهيكلية والعجز المؤسسي / مجدى عبد الهادى
- مجلة الحرية المغربية العدد 3 / محمد الهلالي وآخرون
- مفهوم مقاطعة الإنتخابات وأبعادها / رياض السندي
- نظرية ماركس للأزمات الاقتصادية / ستيوارت إيسترلينغ
- الإسلام جاء من بلاد الفرس / ياسين المصري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد جيك - حصيلة اليسار في انتخابات 7 أكتوبر 2016 بالمغرب