أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - أحمد صبحى منصور - رسالة ( أخرى ) من شاب مسلم ..شاذ جنسيا ( الجزء الأول : الرسالة و التشخيص )















المزيد.....


رسالة ( أخرى ) من شاب مسلم ..شاذ جنسيا ( الجزء الأول : الرسالة و التشخيص )


أحمد صبحى منصور

الحوار المتمدن-العدد: 5258 - 2016 / 8 / 18 - 01:29
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


مقدمة :
1 ـ منشور هنا من سنوات مقال بعنوان ( رسالة من شاب مسلم ملتزم شاذ جنسيا ) ، تمت قراءتها فى موقعنا ( أهل القرآن ) 187247 مرة حتى وقت كتابة هذا المقال ، وعليها 37 تعليقا .
الأهم هو عدد الرسائل المماثلة التى توالت علىّ بعدها من شباب يعانون من نفس مشكلة الشذوذ ، منهم من يريد التوبة ومنهم من يريد النصيحة ، ومن يريد مجرد الاعتراف والفضفضة . لم أرد عليهم جميعا . ثم رددت فى رسالة خاصة على رجل متزوج يقترب من الأربعين ، ولم أرد نشر هذا فى الموقع ، إكتفاءا بالمقالة السابقة المشار اليها . ولكن هذه الرسالة أنشرها وأجيب عليها ، على أمل أن تكون كلمتى الأخيرة فى هذا الموضوع ، مع التذكير بمراجعة المقالة المشار اليها ، وفتاوى ممائلة فى موقعنا .
2 ـ يقول : ( السلام عليكم دكتور أحمد . بعرف ان و وقتك لايسمحلك لقراءة قصص طويلة وتبدو للبعض موحشة نوعا ما لكن بحس انو انت الشخص الوحيد الي ممكن تفهم. الشيوخ الي غيرك راسلتهم لا يعرفو يردو الي ب تب الى الله وإلا تخش النار.انا اريد منك حكم شرعي وبنفس الوقت نصيحه تقولي أيش العمل.انا شاب من بلد عربي ابلغ من العمر ٢٦ سنة. انا مريض فصام وايضاً مريض وساوس قهريه ولم أتشخص واتداوى الى في عمر ال ٢٥ سنة.مضيت بحياتي موهوم بأن الكل يتابعني والكل بيكرهني والكل يتأمر علي وكانت الدنيا بالنسبة لي كابوس من اصوات سلبية اسمعها تحبطني الى اوهام ومن الاوهام الى وساوس قهرية والحال كل ماله بيزيد. حاولة الانتحار عندما كان مرضي بلغ اسوءه والمحاولة فشلت.يصاحب مرض الفصام والوساوس القهريه احباط وادخل بنوبة كئابة (depression). ولا اكل ولا احب اشوف احد ولا بهتم بنفسي ولا بصحتي وفقط اجلس في الغرفة انا وحزني.تم التحرش بي من عمر صغير جداً لا أتذكر كم ولكن ممكن الاولى ابتدائي. وبعد كم سنة عرفت من الطلاب معي بالمدسة عن كيفية العادة السرية. رجعت البيت وجربتها. أصبحت اداوم عليها كل يوم ٣ او ٤ اربع مرات. ممكن يكون سبب تكرارها هو الوساوس القهري او ممكن يكون الشي الوحيد الذي اشعر به باستمتاع واهرب من الحالة اليائسة والدنيا البائسة لا ادري.أسف على الشفافية لكن بسبب تكراري العادة السرية اصبحت استمني قبل البلوغ كانت تخرج مادة كالماء شفافة.كبرت واصبح الانترنت والكمبيوتر متوفر لي ودخلت من خلاله عالم الافلام الاباحية. أقضي يومي كله من بعد الرجوع الى البيت في الفلام والعادة السرية.الى ان صارت الافلام العادية لا تثيرني ودخلت في السادية، وكنت دائماً اجد نفسي في مكان البنت المطيعة التي تحب ان ترضي رجلها. ولم أجد نفسي قط من بدئت العادة السرية فموضع الرجل دائماً كنت اشعر انني الخاضع المطيع. ودخلت بعد السادية عالم النجاسة فعلاً النجاسة (نعم في افلام اباحية يمارسون النجاسة او البراز فيها اكرمك الله) وبدأت اشاهد افلام مع الحيونات الحصن وغيرها. دخلت بعدها في عالم الكاميرا وكنت افتح كامرتي للرجل الشواذ والكل ينبهر بي ومدى صغري ونعومتي، كنت افرح انو احد بيحبني.صرت البس ملابس بنات بوحدتي وكنت اشعر بالراحة وبحس انو انا نفسي الحقيقية! لكن هذا الشعور فقط في حالة الشهوة الجنسية وبعدها برجع طبيعي.مارست الجنس مع احد الاصدقاء وقمت بدور السالب. بعدها ندمت وتبت من هذا العمل واصبحت لأول مره بحياتي غير حصص التربية الاسلامية أقراء القرآن.كلمت شيخ وقتلو انني دائماً اشعر بشهوة الجنسية وأنني بحال السالب، فقال لي انت بك مس عاشق وهو يعشقك ويمارس معاك هذه العادة. فسأالته عن السبب وقال لي بختصار بعدك من ربك.فعطاني ماء زمزم وقال لي اسمع الرقية الشرعية واقول اذكار الصباح والمساء.استمريت على هذا العلاج ايام فقط وانتكس. كنت اشعر بضيق نفس عندما اسمع القرآن واشعر برجفه او قشعريرة عندما اشرب الماء المقروء وبعدها آمنت بان الله حق وفعلا في جن وفي مس كما تنص الايه في سورة البقرة والحديث انه يجري بابن ادم مجرى الدم. أصبحت فعلاً مسلم اداوم على صلاتي الخمس واشغل سورة البقرة في غرفتي لان كما ينص الحديث انها تطرد الشيطان. لكن كل كم يوم ارجع انتكس وامارس العادة السرية واشتهي الرجال. قال لي الشيخ، هذا الي عندك مس قديم وصعب يطلع منك قال قد يوكون فيك من عمر صغير وانت لا تدري وكما قلت لي، انك لا تصلي ولا بتصوم ودائماً مجنب فقتله صح. وهذا الشيخ شيخ سلفي معروف يعني مش دجال تبع سحر فقط بيقراء قرآن وهو معروف في الخليج وفي العالم العربي ولا بياخذ فلوس. أصبحت اقراء البقرة ٣ الى ٤ مرات باليوم واتعب جداً واقول لنفسي اذا انا تعبت يعني هوا الي بداخلي تعب. اصبحت اقيم الثلث الاخير من الليل لانو سمعت حديث ان الله بينزل من السماء ويقول هل من تائب اغفرله وانصرع على الارض وانتفض بشدة. اصبحت ابتعد عن "المحرمات" مثل الموسيقى وغيرها ولكن أنتكس وارجع مره اخرى. كل رمضان اقول لنفسي ببدء صفحة جديدة مع ربي واجد نفسي في العشر الاواخر افطر ولا اصلي وامارس العادة السرية وغيرها من المعاصي.انا الأن عمري ٢٦ سنة واصبح من التحرش ثم الافلام الاباحية ثم الشذوذ عندي سرعة قذف وعدم انتصاب. لا اعرف كيف اتزوج ولا اعرف مالعمل.عندما اثار جنسياً اريد ان اكون بنت ل رجل وعندما تنتهي الشهوة اريد ان اكون رجل بكامل رجولتي.ذهبت الي طبيب هرمونات وقال لي التحاليل صحية وهرمونات الرجلولة كويسة.اداوم على الطبيب النفسي للفصام والوساوس القهرية كل شهر.انا الأن لا اعرف ما لي وما علي وفوق هذا كلو مصدوم بفكر حضرتك المتنور وبعد كثرة قرائة تقريبا أمنت بمعظم مافيه.لاكن لا ادري هل انا سلفي يؤمن بالحديث والمس؟ لاني عايشته. ام انا قرآني علماني؟ هل انا رجل؟ ام مرآة وانا رجل ولكن لماذا اشتهي الرجال؟هل عدنما البس ملابس نسائية لوحدي وامارس العادة السرية انا عاصي؟ ام هو ادمان؟ ما اعمل بحالتي ياشيخ تعبت. فانا بين انو فعلاً مس وبين انو سبب كل هذا التحرش الذي عُمل بي والاشياء المترتبة عليه والذي تعرضت له من افلام اباحية من سن صغير.انا لا اعرف من انا. فصام شخصية ووساوس قهرية ومس عاشق هو انا. هناك امام يدعى Daayiee_Abdullahوخرج في برنامج سؤال جرىء يقول ان المثلية تجوز بالاسلام!! فما هو رأي حضرتك بهذا الكلام؟. اسف للاطالة ولكن والله ثم والله لا اجد احد اقوله هذا الكلام ولاحد يعرف كل هذا عني وانا اثق بفضيلتكم لانك انسان موضوعي ومتنور واريد منك النصيحة والحكم الشرعي لحالتي. شكراً لوقتك ).
3 ـ وأردُّ فأقول
أولا : واضح من رسالتك أنك لا زلت بعيدا عن أن تكون من أهل القرآن ، ونرجو أن تكون منهم ، لتبدأ رحلة العلاج كما سأوضحها بعون الله جل وعلا فى المقال التالى . ونعطى لمحة عن الخلافات بيننا وبينك :
1 ـ أهل القرآن لا يؤمنون إلا بحديث واحد هو حديث رب العزة جل وعلا فى القرآن الكريم ولايؤمنون بحديث آخر معه ، طاعة لقول رب العزة جل وعلا : (فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَهُ يُؤْمِنُونَ (185) الاعراف ) (وَيْلٌ يَوْمَئِذٍ لِلْمُكَذِّبِينَ (49) فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَهُ يُؤْمِنُونَ (50)المرسلات ) (تِلْكَ آيَاتُ اللَّهِ نَتْلُوهَا عَلَيْكَ بِالْحَقِّ فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَ اللَّهِ وَآيَاتِهِ يُؤْمِنُونَ (6) الجاثية ).
2 ـ أهل القرآن لا يقولون بتحريم الغناء والموسيقى والتصوير ، وعندهم التحريم لا يكون إلا بنصوص قرآنية ، وعليه فهم يحرمون التغنى بالقرآن . وبرجاء الرجوع الى المقالات المنشورة هنا والى دستور اهل القرآن .
3 ـ أهل القرآن يعتبرون الشذوذ الجنسى من الكبائر ، ويكفى أن رب العزة أهلك بسببه قوم لوط . العقوبة الدنيوية فى الشريعة الاسلامية ليست مقياسا للكبائر ، فهناك أكبر الكبائر التى لا عقوبة عليها فى الشريعة الاسلامية لأن عقوبتها مؤجلة الى يوم القيامة ، وهى فيما يخض الايمان والكفر ، فللبشر فيها تمام الحرية الدينية ، ومعظم ( المسلمين ) يقعون فى الشرك العقيدى والايمان بالأحاديث الشيطانية ( كالأحاديث المسماة بالنبوية ) وتقديس البشر والحج الى قبورهم مثل القبور المنسوبة للنبى والحسين والسيدة زينب . عقوبة الذى يقع فى الشذوذ بسيطة وهى مجرد الايذاء ، مع الدعوة العامة للتعجيل بالتوبة ، يقول جل وعلا : (وَاللَّذَانِ يَأْتِيَانِهَا مِنْكُمْ فَآذُوهُمَا فَإِنْ تَابَا وَأَصْلَحَا فَأَعْرِضُوا عَنْهُمَا إِنَّ اللَّهَ كَانَ تَوَّاباً رَحِيماً (16) إِنَّمَا التَّوْبَةُ عَلَى اللَّهِ لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السُّوءَ بِجَهَالَةٍ ثُمَّ يَتُوبُونَ مِنْ قَرِيبٍ فَأُوْلَئِكَ يَتُوبُ اللَّهُ عَلَيْهِمْ وَكَانَ اللَّهُ عَلِيماً حَكِيماً (17) وَلَيْسَتْ التَّوْبَةُ لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السَّيِّئَاتِ حَتَّى إِذَا حَضَرَ أَحَدَهُمْ الْمَوْتُ قَالَ إِنِّي تُبْتُ الآنَ وَلا الَّذِينَ يَمُوتُونَ وَهُمْ كُفَّارٌ أُوْلَئِكَ أَعْتَدْنَا لَهُمْ عَذَاباً أَلِيماً (18) النساء )
4 ـ أهل القرآن ينكرون قراءة السلفيين للقرآن والتى يخرون بها صُمّا وعُميانا ، أى يقرآون بلا فهم ، ولمجرد ( ختم القرآن ) فى المناسبات كما فى شهر رمضان ، أو الاستماع الى صوت من يتغنى به. على النقيض من ذلك فإن أهل القرآن يقرأونه بتدبر وخشوع طلبا للهداية .
5 ـ أهل القرآن ينكرون عصمة البشر حتى الأنبياء. الأنبياء معصومون فقط فيما يخص تبليغ الرسالة الالهية ، وبعدها هم بشر يخطئون ويصيبون ، مع أنهم صفوة الخلق . عن خاتم المرسلين نقرأ قوله جل وعلا : ( مَا أَصَابَكَ مِنْ حَسَنَةٍ فَمِنْ اللَّهِ وَمَا أَصَابَكَ مِنْ سَيِّئَةٍ فَمِنْ نَفْسِكَ ) (79) النساء ) (قُلْ إِنْ ضَلَلْتُ فَإِنَّمَا أَضِلُّ عَلَى نَفْسِي وَإِنْ اهْتَدَيْتُ فَبِمَا يُوحِي إِلَيَّ رَبِّي ) (50) سبأ ) . صلة هذا بموضوعنا أن كل البشر خطاءون ، ولكن المفلح هو الذى يبادر بالتوبة ويُصلح نفسه . ومن رحمة الله جل وعلا أن يغفر السيئات الصغائر لمن يجتنب الكبائر بل ويدخلهم الجنة : (إِنْ تَجْتَنِبُوا كَبَائِرَ مَا تُنْهَوْنَ عَنْهُ نُكَفِّرْ عَنْكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَنُدْخِلْكُمْ مُدْخَلاً كَرِيماً (31) النساء ). العادة السرية من السيئات الصغائر ، من ( اللمم ) الذى لا يسلم منه بشر ، فالغريزة الجنسية لا يمكن كبحها وقهرها او حتى تجاهلها ، فهى أساس التكاثر البشرى ، ولا يخلو إنسان من الاقتراب من الزنا بالفكر وباللمس و الكلام ، ومنها فى عصرنا البائس مشاهدة أفلام الفواحش . وهذا الاقترب من الزنا حرام منهى عنه : (وَلا تَقْرَبُوا الزِّنَى إِنَّهُ كَانَ فَاحِشَةً وَسَاءَ سَبِيلاً (32) الاسراء ) وكذلك الاقتراب من الشذوذ الجنسى بإعتباره ضمن كبائر الفواحش : (الَّذِينَ يَجْتَنِبُونَ كَبَائِرَ الإِثْمِ وَالْفَوَاحِشَ إِلاَّ اللَّمَمَ إِنَّ رَبَّكَ وَاسِعُ الْمَغْفِرَةِ ) (32) النجم ). اللمم حرام ، ولكنه مغفور لمن لا يقع فى الزنا والشذوذ وهما من أكبر الكبائر . والذى يقع فى الكبائر ثم يتوب توبة صادقة يبدّل رب العزة سيئاته حسنات : ( وَالَّذِينَ لا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَهاً آخَرَ وَلا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلاَّ بِالْحَقِّ وَلا يَزْنُونَ وَمَنْ يَفْعَلْ ذَلِكَ يَلْقَ أَثَاماً (68) يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَاناً (69) إِلاَّ مَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلاً صَالِحاً فَأُوْلَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللَّهُ غَفُوراً رَحِيماً (70) الفرقان ). 6 ــ ينكر أهل القرآن خرافة أن الشيطان يتلبس الانسان جسديا، وأن المس الشيطانى يعنى ان (العفريت / الشيطان / الجن ) . يركب جسد الانسان بالمفهوم الخرافى الذى يؤمن به العوام ويستلزم شيخا دجالا يقوم بإخراج ( العفريت / الجن / الشيطان )من جسد الضحية بالتعاويذ والسحر أو بالضرب . . طبقا لحقائق القرآن نقول :
6 / 1 : الانسان هو ( نفس + جسد ) والنفس هى الكائن البرزخى التى تسيطر على الجسد . ومن الجسد ينتقل الاحساس الى النفس باللذة أو الألم . وتعبير ( المسّ ) يعنى الاحساس الذى يصل الى النفس ويؤثر فيها . والنفس هى التى تؤمن أو تكفر ، هى التى تقرر الطاعة أو المعصية ، وهى التى تصطحب جسدها نحو المسجد أو نحو المرقص ، وبه تمارس الطاعة أو المعصية . ولأن النفس هى التى تهتدى وهى التى تضلُّ فإن الهداية القرآنية تمسُّها إذا شاءت الهداية ، وهى التى تمسُّها وسوسة الشيطان إذا شاءت الضلالة والعصيان ـ الشيطان ينتمى الى نفس المستوى البرزخى للنفس ، وهو الذى يمسُّها ، و هنا يكون مسُّ الشيطان بمعنى الامعان فى الضلال ، وتحول الوسوسة الشيطانية الى دركات سُفلى من الوحى الشيطانى . بإيجاز : المس الشيطانى هو الإضلال للنفس .
6 / 2 : الوسوسة الشيطانية عامة لكل البشر حتى الأنبياء . ولا ييأس الشيطان من الوسوسة الى المؤمن ، ولكن المؤمن هو الذى يستعيذ برب العزة جل وعلا مخلصا فينجو ، وعندها يكون متقيا، يقول تعالى لخاتم المرسلين أن يستعيذ بالله جل وعلا إذا وسوس اليه الشيطان : ( وَإِمَّا يَنزَغَنَّكَ مِنْ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ إِنَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ (200) الاعراف ) وأن هذه هى شيمة المتقين إذا ألمّ به نزغ الشيطان : ( إِنَّ الَّذِينَ اتَّقَوْا إِذَا مَسَّهُمْ طَائِفٌ مِنْ الشَّيْطَانِ تَذَكَّرُوا فَإِذَا هُمْ مُبْصِرُونَ (201) الاعراف ) أما ضحايا الشيطان فله عليهم تمام التحكم والسيطرة ، فهم إخوان الشياطين وأولياؤهم ، لذا يمده الشيطان فى طريق الغىّ الى نهايته : ( وَإِخْوَانُهُمْ يَمُدُّونَهُمْ فِي الغَيِّ ثُمَّ لا يُقْصِرُونَ (202) الاعراف ) .
6 / 3 : ويتكرر نفس المعنى فى قوله جل وعلا لخاتم المرسلين :( فَإِذَا قَرَأْتَ الْقُرْآنَ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ مِنْ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ (98) إِنَّهُ لَيْسَ لَهُ سُلْطَانٌ عَلَى الَّذِينَ آمَنُوا وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ (99) إِنَّمَا سُلْطَانُهُ عَلَى الَّذِينَ يَتَوَلَّوْنَهُ وَالَّذِينَ هُمْ بِهِ مُشْرِكُونَ (100) النحل ) . الجديد هنا أن الأمر بالاستعاذة بالله جل وعلا من الشيطان الرجيم عند قراءة القرآن الكريم . لا بد أن تكون الاستعاذة برب العزة من الشيطان الرجيم مخلصة صادقة قبل قراءة القرآن فى الصلاة فى الفاتحة وفى غير الصلاة . فمعظم ( المسلمين ) يستعيذون بالله جل وعلا من الشيطان بطريقة روتينية بلا إخلاص . ولذا لا يعرفون تدبرا للقرآن الكريم ولا خشوعا فى الصلاة .
6 / 4 : أهمية الاستعاذة برب العزة عند قراءة القرآن أن تُتاح للهدى القرآنى أن يمسّ شغاف النفس ، أى أن يصل الى القلب والفؤاد ( القلب والفؤاد فى مصطلح القرآن هما النفس ) . أى وصول الهدى القرآنى الى صميم النفس بلا حواجز يقيمها الشيطان بوسوسته . هؤلاء المهتدون بالقرآن هم الذين يمسهم هدى القرآن ، وهم المطهرون قلبيا ونفسيا من سيطرة الشيطان ، وهذا معنى قول رب العزة جل وعلا : ( إِنَّهُ لَقُرْآنٌ كَرِيمٌ (77) فِي كِتَابٍ مَكْنُونٍ (78) لا يَمَسُّهُ إِلاَّ الْمُطَهَّرُونَ (79) الواقعة ). أى لا يمسُ القرآن سوى المطهرين من سيطرة الشيطان الذين يستعيذون بالرحمن ـ مخلصين ـ قبل تلاوة القرآن .
6 / 5 : فى المقابل فإن الذى يعشى ( أى تعمى عيناه ) عن نور القرآن وهداية الرحمن يصبح له شيطان مقترن به ، يزين له الحق باطلا والباطل حقا ، لا يرى هذا القرين الشيطانى فى الدنيا ، ويظل يضله الى أن يأتى يوم القيامة فيرى قرينه الشيطانى فيلعنه / يقول جل وعلا : (وَمَنْ يَعْشُ عَنْ ذِكْرِ الرَّحْمَنِ نُقَيِّضْ لَهُ شَيْطَاناً فَهُوَ لَهُ قَرِينٌ (36) وَإِنَّهُمْ لَيَصُدُّونَهُمْ عَنْ السَّبِيلِ وَيَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ مُهْتَدُونَ (37) حَتَّى إِذَا جَاءَنَا قَالَ يَا لَيْتَ بَيْنِي وَبَيْنَكَ بُعْدَ الْمَشْرِقَيْنِ فَبِئْسَ الْقَرِينُ (38) الزخرف ).
6 / 6 : وبسيطرة القرين الشيطانى يقتنع أولياء الشيطان أن الفواحش فريضة دينية ،كما يقال الآن فى جهاد النكاح ، ولقد قال جل وعلا عنهم : (إِنَّا جَعَلْنَا الشَّيَاطِينَ أَوْلِيَاءَ لِلَّذِينَ لا يُؤْمِنُونَ (27) وَإِذَا فَعَلُوا فَاحِشَةً قَالُوا وَجَدْنَا عَلَيْهَا آبَاءَنَا وَاللَّهُ أَمَرَنَا بِهَا قُلْ إِنَّ اللَّهَ لا يَأْمُرُ بِالْفَحْشَاءِ أَتَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ مَا لا تَعْلَمُونَ (28) الاعراف ) . وهم الذين يجعلون الجهاد قتلا للأبرياء ، ولا سبيل لهدايتهم فقد زين لهم الشيطان سوء عملهم فرأوه حسنا ، يقول جل وعلا : (أَفَمَنْ زُيِّنَ لَهُ سُوءُ عَمَلِهِ فَرَآهُ حَسَناً فَإِنَّ اللَّهَ يُضِلُّ مَنْ يَشَاءُ وَيَهْدِي مَنْ يَشَاءُ فَلا تَذْهَبْ نَفْسُكَ عَلَيْهِمْ حَسَرَاتٍ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ بِمَا يَصْنَعُونَ (8) فاطر ).
6 / 7 : هؤلاء هم الممسوسون بالشيطان هم أسوأ البشر ضلالا ، وأفظعهم جنونا.!. هم الذين يرتكبون الآن أفظع الجرائم وهم يهتفون ( الله أكبر ) ويغتصبون النساء ويقتلون الأطفال والأبرياء وبعدها ينتظمون صفوفا فى الصلاة ، يفجرون البيوت والمستشفيات يقتلون الجرحى وهم يرفعون شعارات دينية وآيات قرآنية . هؤلاء هم الذين يتخبطهم الشيطان من المس ، أقل منهم آكلو الربا ( ربا الصدقة ) الذين قال عنهم رب العزة جل وعلا : (الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لا يَقُومُونَ إِلاَّ كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنْ الْمَسِّ ) (275) البقرة ) . تخبط أولئك الوهابيين المجانين الذين أضلهم الشيطان جعلهم حديث العالم . مثلهم كان هناك بعض الصحابة قال لهم رب العزة جل وعلا : ( فَهَلْ عَسَيْتُمْ إِنْ تَوَلَّيْتُمْ أَنْ تُفْسِدُوا فِي الأَرْضِ وَتُقَطِّعُوا أَرْحَامَكُمْ (22) محمد )، ووصفهم رب العزة فقال ( أُوْلَئِكَ الَّذِينَ لَعَنَهُمْ اللَّهُ فَأَصَمَّهُمْ وَأَعْمَى أَبْصَارَهُمْ (23) محمد) ودعاهم لتدبر القرآن ـ أى أن يقرأوه بوعى وتعقل واخلاص ، متحررين من أغلال الشيطان : ( أَفَلا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ أَمْ عَلَى قُلُوبٍ أَقْفَالُهَا (24)محمد )ثم جعلها رب العزة حالة عامة تنطبق فى كل زمان ومكان فقال جل وعلا : ( إِنَّ الَّذِينَ ارْتَدُّوا عَلَى أَدْبَارِهِمْ مِنْ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمْ الْهُدَى الشَّيْطَانُ سَوَّلَ لَهُمْ وَأَمْلَى لَهُمْ (25) محمد ). وهى الآن تنطبق على عصرنا البائس بصورة أفظع .
ثانيا :
هذا تشخيص عام للحالة . أساسها الضلال . وما يظهر من أعراض نفسية وجسدية نابعة من هذا الضلال . قد يبدو كلامنا غريبا ، ولكن نوضحه بكيفية العلاج فى المقال التالى، بتوفيق لرب العزة جل وعلا . .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,559,494,378
- ملك اليمين فى فراش السلطان
- دكتور منصور: هل تقبل لبشر أن يجلد أبناءك أو بناتك؟
- ملك اليمين فى الغناء
- ملك اليمين : فى لمحة تاريخية وتشريعية فى العصر العباسى
- ملك اليمين فى عصرنا الحالى
- ملك اليمين : تحرير الرقيق بين تشريع الاسلام وتجربة أوربا وال ...
- الرد على سؤال من مثقف مسيحى
- ملك اليمين : بين عبقرية كافور السامقة وعبقرية المتنبى الساقط ...
- ملك اليمين : كافورالإخشيدى ( الخصى ) : من أعظم من حكم مصر وا ...
- ملك اليمين : أنواع الاسترقاق : الخصيان فى قصور العثمانيين
- ملك اليمين : أنواع الرقيق : الخصيان :( لمحة عامة )
- ملك اليمين : الاسترقاق والتجنيد العسكرى
- ملك اليمين : أنواع الاسترقاق : السخرة فى حفر قناة السويس
- ملك اليمين : أنواع الاسترقاق : السخرة فى مصر
- ملك اليمين :أنواع الاسترقاق : السخرة والخازوق
- ملك اليمين : السبى فى أكاذيب سيرة ابن اسحاق
- ملك اليمين فى الدين السنى : مالك فى ( الموطأ ) لا يعتبر الرق ...
- رفقا بوقتنا الضئيل وجهدنا الكليل .!!
- عن ملك اليمين : بداية التشريع السنى : أنس بن مالك
- عن ملك اليمين ( 5 من : لا أدرى ؟!! ) ردود تفصيلية


المزيد.....




- المنح التعليمية بالحضارة الإسلامية.. موسيقي يرعى العلماء ومس ...
- أيتام تنظيم الدولة الإسلامية يواجهون مصيرا مجهولا
- منظمة التعاون الإسلامي تُدين اقتحام المسجد الأقصى المبارك
- -قناصة في الكنائس وأنفاق-... بماذا فوجئت القوات التركية عند ...
- مسيحيون يتظاهرون احتجاجا على غلق كنائس بالجزائر
- عضو مجلس الإفتاء بدبي: الثراء الفقهي المنقول منهل لا ينضب لك ...
- مفتي الأردن: علماء الشريعة الإسلامية وضعوا علوماً وقواعد مست ...
- رحلة لاستكشاف عالم سري أسفل كاتدرائية شهيرة
- كيف يعود أطفال تنظيم الدولة الإسلامية إلى بلدانهم؟
- 611 مستوطنا يتزعمهم وزير إسرائيلي يقتحمون المسجد الأقصى


المزيد.....

- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري


المزيد.....

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - أحمد صبحى منصور - رسالة ( أخرى ) من شاب مسلم ..شاذ جنسيا ( الجزء الأول : الرسالة و التشخيص )