أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بان علي - إني ولدتُ حُرّة














المزيد.....

إني ولدتُ حُرّة


بان علي

الحوار المتمدن-العدد: 5236 - 2016 / 7 / 27 - 19:54
المحور: الادب والفن
    


مِنْ نفسِ الرحم الّـذي أنجب نجاستكـم و غلف بالطُهـرِ
ضغائنكم والكِبرْ
حللّتُ ثــورةً و وطأتُ لعنةً تُلاحقكم من أولِ العُمرِ حتـى
مَشَـارِف القبــرْ
باســمِ الديــن أستبحتم حُريتي و قتلتـم وَارف الشباب
وهو ناصعٌ أخضرْ
زعمتـم إننـــي لا أصـلحُ للرئـاســةِ ولا خيــر فـي أُمــةٍ
ولتّ أمرهــا لامــرأة، فكنتـم أَجَـلُّ الرجـال لأسيــادكـم
تَوَشَّجَون الفضيلةَ بالعُهرْ
حــربٌ هُنـاك، و قـهـــرٌ هُنــا، و ظلـمٌ يعلــو الـهـامــات
جبــراً، و الخيــرُ كُـل الخيــر فــي أُمــةٍ ولــت أمــرهــا
لرجالِ العزةِ و النصرْ
تنكحون من النساءِ ما طاب لكـم مَثْنَى وَثُــلَاثَ وَرُبَـــاعَ
حلالاً جــائــزاً، وَلَهُنَّ مِثـلُ الَّــــذِي عَلَيهِـنَّ بِالمَعــرُوفِ
مُغيباً مُستترْ
تحفظون من الآياتِ ما راقَ لكم وما لم يَرُقْ في طــيّ
النسيانِ مُندثرْ
ألا بَئســتْ شريعتكــم وما تُــورثون مـن غـيٍ و ظُلــمْ
و سُحقــاً للحـى التي أورثت بَراثِـن جهلكم ولم تُجَـرمْ
******
إني و لدتُ حُرّة
قبـــسٌ مــن النــورِ متـوهجـاً يُضــيءُ للأنـــامِ كـواكبـــاً دُريـــة
ثورةٌ من العشقِ، لا أصلحُ سوى للحُبِ والغزلِ والليالي الورديـة
يتدلى الحُبُ من أثداءِ أمومتي ويملئ الكونَ عِبقاً مُخنناً بالأبدية
تشرقُ الشمسُ من ثغرِ مبسمي و تغربُ إذا ما أصابتني البليـةُ
أرتدي الحُريـةُ وشـاحاً أبيضَ و بعبــاءةِ الحكمـةِ و العلـمِ أتـزيـــنُ
نصفكم أنا إن لم أكُن كُلكُم فما بال عقولكم تأبى الكمالُ و تمنعُ.؟
كيـف لنصـفٍ أن يُكمــل بعضــهُ وهو مُكبــلٌ بفرمانــاتٍ و مُقيــدُ !
خَسرتُم وما ظَفرت جحافِل قيودكم فلستُ أنا التي تقْبلُ بالعـدمِ
و إن كـان شـهريـار قـابعـاً فيّكـم فـإنـي أُعـلـنُ الـيـومَ تـمـــردي.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,357,418,349





- سهير البابلي في العناية المركزة!
- عراك واشتباك بالأيدي في حفل توزيع جوائز مهرجان بارز للموسيقى ...
- أمسية ثقافية لنادى الأدب بقصر الثقافة الفيوم
- زوجة فنان مصري تعلن معاناتها مع المرض وخوفها من فراق أولادها ...
- هل تفكر في استئجار حافلة فيلم “Spice World”؟
- عاجل.. الحموتي والمنصوري ينقلبان على بنشماس.. أزمة البام تتف ...
- قبل منحه جائزة شرفية في كان.. ألان ديلون يقول مسيرتي الفنية ...
- قبل منحه جائزة شرفية في كان.. ألان ديلون يقول مسيرتي الفنية ...
- بسبب نظام “إمتحان التابلت “.. غضب وإستياء طلاب الثانوية العا ...
- الأولى عربيا.. جائزة الدوحة للكتابة الدرامية تبدأ المشوار


المزيد.....

- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بان علي - إني ولدتُ حُرّة