أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد محمد فكاك. - يا أفارقة :أنقذوا المرجان من الاستبداد السلطوي الديكتاتوري ومن أعداء الفكر الفلسفي السينمائي الثقافي الافريقي المغربي العربي














المزيد.....

يا أفارقة :أنقذوا المرجان من الاستبداد السلطوي الديكتاتوري ومن أعداء الفكر الفلسفي السينمائي الثقافي الافريقي المغربي العربي


محمد محمد فكاك.

الحوار المتمدن-العدد: 5225 - 2016 / 7 / 16 - 19:20
المحور: الادب والفن
    


خريبكة – الجمهورية المغربية الديمقراطية الاشتراكية التقدمية المستقلة في 16.07.2016
"أيها العرب والأفارقة : قفوا على أساليب العدو - الكيان الملكي الكولونيالي الامبريالي الصهيوني في المجال السينمائي الثقافي"
تشي غيفارا ابن الزهراء الزهراء محمد محمد فكاك، قيدوم أعضاء النادي السينمائي – الجامعة الوطنية للأندية السينمائية في المغرب.
يشرفني أن أتقدم بالتحية السينمائية الثقافية الصادقة الخالصة لجميع آلهات وأبطال الفن الأفريقي والمغربي والعربي بانتظار طلوع الفجر وشروق شمس الجمهورية و الحرية والمساواة والكرامة الإنسانية والديمقراطية والاستقلال والسيادة الشعبية ،لكن مع التنديد القوي والإدانة الشديدة لتغييب القضية الفلسطينية في مهرجان سينمائي ثقافي أفريقي – دولي.
سوف تصطدمون بوقائع غريبة على السينما تستعصي على العقل والمنطق وحدود المعقول، وأكثرها هولا هيمنة وسيطرة الطغمة الكلابية للحاكم السلطوي العسكري عامل – باشا والعصابات السلطوية البوليسية القمعية حيث تريد أن تقدم المهرجان السينمائي الثقافي الأفريقي قربانا للامبريالية والصهيونية.
والسؤال الملتهب الوهاج الملح الموضوعي والمطروح:
" ماذا تبقى للنادي السينمائي والجامعة الوطنية للأندية السينمائية ولعاشقات وعشاق السينما كي يواصلوا رسالاتهم وأنشطتهم السينمائية لإنقاذ وتخليص وتحرير المهرجان السينمائي الثقافي الأفريقي من هذه العصابات الملكية العنصرية البربرية الهمجية الوحشية الفاشية النازية والكلاب الإخوانجية الاسلامنجية الإرهابية الظلامية الإظلامية الداعشية الرجعية ،وحفظ وصيانة دوره النضالي الكفاحي و استقلاليته وسيادته ووهجه وإشعاعه ؟
كيف يستسيغ عقل فلسفي نظري عملي جمالي نقدي علمي مادي دياليكتيكي تاريخي و ثوري أن يهرب ويسرق مهرجان سينمائي ثقافي أفريقي مغربي عربي من الجماهير الشعبية الكادحة الواسعة والطبقة العاملة الخريبكية، ليمارس أعداء السينما من ذهنيات رجعية دينية إرهابية سلطوية استبدادية تحريمية وعقليات تكفيرية وشريعة القمع والقهر والمنع والجهل والتجهيل ويتحكموا بصفة مطلقة في السياسة الثقافية السينمائية الإفريقية والجواب عن هذا السؤال:إن الأمر لا غرابة ولا استغراب فيه. " فلو كانت المواطنات والمواطنون ينتخبون الرئيس الجمهوري و الوزراء و رؤساء المقاطعات والعملات والبلديات على أساس التعبير الديمقراطي النزيه الشفاف والحر عن إرادة الشعب المغربي وإرادة ساكنة خريبكة ، لما كان لمندوبي الامبريالية – الأمريكية - الصهيونية - الأطلسية الغربية مثل هذا الدور ومثل هذا التأثير؟
ابن السينما الافريقية المغربية العربية:
محمد محمد فكاك.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,358,086,147
- ابتسامة شمس خريبكة،أجمل تحية وحب وسلام لإفريقيا ،لآلهات ونجو ...


المزيد.....




- الرسم بالرمل: فن وهواية ووسيلة للعلاج النفسي
- يهم السائقين.. تعديل جديد في مدونة السير يتعلق بالبيرمي والد ...
- الكوميدي الأوكراني فولوديمير زيلينسكي ينصب رئيسا لأوكرانيا
- في تونس.. مؤذنو المساجد يصقلون أصواتهم بمعهد للموسيقى
- الامتحانات: أفضل النصائح التي تساعدك في تحقيق أحسن النتائج
- لعبة العروش: ردود فعل متباينة على حلقة الختام
- أكثر من مليون توقيع.. تزايد فلكي لأعداد المتذمرين من -صراع ا ...
- الكشف عن حقيقة وفاة سيدة المسرح في مصر!
- ديلون يتسلّم السعفة الذهبية الفخرية من كان السينمائي
- بطل فيلم -علاء الدين- يهتف -تحيا مصر- 3 مرات (فيديو)


المزيد.....

- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد محمد فكاك. - يا أفارقة :أنقذوا المرجان من الاستبداد السلطوي الديكتاتوري ومن أعداء الفكر الفلسفي السينمائي الثقافي الافريقي المغربي العربي