أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - الشيخ مبروك أبو خطوه - الشيخ المفتي والباحث مبروك أبو خطوه














المزيد.....

الشيخ المفتي والباحث مبروك أبو خطوه


الشيخ مبروك أبو خطوه

الحوار المتمدن-العدد: 4991 - 2015 / 11 / 20 - 13:49
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


الحمد لله وكفى ؛

بعد التحية والسلام أيها القراء الأحباء يطيب لي أولا أن أعرف بنفسي ؛
فأنا أخوكم بالإنسانية مبروك أبو خطوة ؛ متخصص بالإسلام دون غيره ؛ وبالعلوم الإسلامية من قرآن كريم وتفسيره وحديث نبوي وعموم علوم السنة ومصطلح الحديث ؛ وكذلك في الفقه وأصوله وقواعده ؛
وكذلك باحث في التأريخ الإسلامي ومؤلفات السير القديمة كلها حتى المخطوطات منها ؛
وأيضا أمضيت سنوات طويلة في دراسة علوم اللغة العربية من نحو وصرف وقواعد وبلاغة وإملاء وكذلك الخط العربي ؛

إلا أنني أخذت على عاتقي مهمة جسيمة وهي الغوص في التراث الإسلامي وبعمق ؛ متطلعا لتصفيته وتنقيته من دنس وشوائب الخرافات ؛ وما لحقه من تزوير وتضليل وتوظيف ؛ وساعيا بكل قوة نحو خطاب إسلامي عصري يجمع بين الاعتدال والحداثة ؛ ويفصل الإسلام كعبادة عن دنس السياسة ورجس الاستغلال خاصة من الحكام ووعاظ السلاطين ؛

أسعى إلى ذلك بقلمي لا أرجو إلا المصلحة العامة ؛
وأن أسهم بطريقة أو بأخرى في المواجهة الفكرية للفكر المتشدد والتطرف ؛
وكذلك لمواجهة خطاب التكفير والتحريض والذي هو في صعود مستمر بمباركة الحكام وعبر علماء السوء ومشايخ الفتنة ؛
كما أنني في بحث وجهد واطلاع وجمع لأخرج بسبيل جديد وطريق حديث لعلم الفتوى ينسجم مع رؤيتي الحديثة وتطلعي للخطاب العصري الإسلامي الذي يجب أن يسود عالمنا العربي اليوم ؛

مع التنبيه على أنني أجمع في طرحي بين الجدية العلمية والسخرية اللاذعة لواقع المتأسلمين اليوم ؛ لتصل فكرتي بشكل سريع وبأسلوب يرسخ في ذهن القارئ الكريم ؛

وبهذه الأسطر أعتقد أنني عرفت بنفسي ومؤهلاتي ؛ وما أسعى إليه من أهداف خدمة للإنسانية ؛
ولهذا رأيت من المناسب أولا أن أفضح علماء الدين الرسميين ؛ ووعاظ ومشايخ الحكام ؛ وأن أكشف كذبهم ونفاقهم وثراءهم الفاحش باسم الدين ؛ وأدواتهم القذرة في الكذب وأدوارهم الخبيثة في التضليل خدمة لولاة أمرهم وأسيادهم هم الحكام ؛
وما يقومون به من كذب مفضوح شرعنة لظلم وقمع ونهب وفساد أسيادهم ؛
نعم هؤلاء العبيد من علماء ومشايخ هم الخط الأول في الدفاع عن الحكام المسلمين ؛ وهم من يشرعنون لهم كل شيء ؛
ففضحهم وهتك عوراتهم واجب مقدس وعظيم ؛
وأهم خطوة لمواجهة خطاب التكفير والتحريض ؛ وكشف النفاق والتوظيف ؛
مع التأكيد على ضرورة فصل الدين عن السياسة ؛
وهذا هو الإسلام الحقيقي والذي سعى علماء الحكام من عصر دولة بني أمية حتى اليوم على طمسه وإخفائه وتزويره ؛
وأبسط دليل نقدمه في عجالة
أن رسول الإسلام نفسه كان يفصل بين المشورة في الحرب أو السلم أو الحرث والزراعة وشؤون الرعية كلها وبين الوحي ؛
وكثيرا ما كان أصحابه يسألونه أهي الحرب والخدعة يارسول الله ؟! أم وحي وأمر من ربك ؟! فكان يقول بل الحرب والخدعة ؛
وكذلك عندما كان يسأل في مسألة عامة من حرث وزرع ونحوها كان يقول أنتم أعلم بشؤون دنياكم ؛
إذن الرسول فصل بين الدين والحياة العامة وأعطى شعبه الحرية بالمطلق في شؤونهم العامة كلها ؛

إلا أن مشائخ وعلماء الحكام وطوال تأريخ الإسلام بدءا من عصر بني أمية حتى اليوم زوروا وطمسوا وخدعوا عوام المسلمين ؛
لهذا سأقوم بفضحهم وتفنيد فتاويهم الضالة والمضلة ؛ وتعرية آرائهم الباطلة ؛ وكشف نفاق ومتاجرتهم بالدين ؛ وبلغة الأرقام والحقائق ؛

كما أنني أخذت على عاتقي مسؤولية الفتوى العظيمة للرد على فتاويهم الضالة والكاذبة والمحرضة على التكفير والبغض للآخر ؛

إنني وبكل ود واحترام وخطاب عقلاني وبالأدلة والبراهين سأرد وأفضح كل بوائقهم ؛ وبذات الوقت أرد وفق رؤية صحيحة ومنهج عقلاني وخطاب معتدل حداثي وفق استنباط سليم ؛
وأيضا أستقبل برحابة صدر كل نقد أو رد أو استفهام أو طلب فتوى أو سؤال أو تسليط ضوء على مسألة بعينها لأرد وأفند باطلها ؛
ومع تطلع لهذه آمل أخذ الأمر بما يستحق من جدية وطرح عقلاني ومنطق مهذب بأسلوب محترم .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,364,887,600


المزيد.....




- هولندا.. أنصار -بيغيدا- المعادية للإسلام ينظمون شواء الخنزير ...
- هولندا.. أنصار -بيغيدا- المعادية للإسلام ينظمون شواء الخنزير ...
- الغريبة.. أشهر المعابد اليهودية في تونس
- ماذا تعني وانواع ومذاهب وفلاسفة ومقومات وأعمدة السياسة
- النشطاء بمصر يحملون النظام مسؤولية وفاة القيادي الإخواني الع ...
- الجزائر.. نحو فتوى دستورية لتأجيل الانتخابات الرئاسية
- #مختلف_عليه..تاريخ وواقع الصراع بين الإسلام والغرب
- تركيا... -المسجد الأخضر- ينعش المصلين بأجواء الصيف الحارة
- ? ?مصر?:?? ?خلافات? ?جديدة? ?بين? ?السلفيين? ?وكلّ? ?من? ?ال ...
- معاداة السامية: تحذير ليهود ألمانيا بعدم ارتداء القلنسوة


المزيد.....

- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني
- الجزء الأول من كتاب: ( دعنا نتخيل : حوارا حدث بين النبى محمد ... / أحمد صبحى منصور


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - الشيخ مبروك أبو خطوه - الشيخ المفتي والباحث مبروك أبو خطوه