أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - أحمد صبحى منصور - بيان من المركز العالمى للقرآن الكريم : الى متى يستمر قتل الحجاج فى بيت الله الحرام ؟














المزيد.....

بيان من المركز العالمى للقرآن الكريم : الى متى يستمر قتل الحجاج فى بيت الله الحرام ؟


أحمد صبحى منصور

الحوار المتمدن-العدد: 4936 - 2015 / 9 / 25 - 07:25
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


بيان من المركز العالمى للقرآن الكريم : الى متى يستمر قتل الحجاج فى بيت الله الحرام ؟
أولا :
1 ــ من عشرة أيام وفى منتصف هذا الشهر سقطت رافعة فى الحرم وتسببت فى قتل المئات وجرح مئات آخرين . وجاءت الأنباء بمأساة معتادة ، وهو سقوط مئات القتلى ومئات الجرحى فى تدافع عند رمى الجمرات . تقول الأنباء أن سبب التدافع هو اغلاق أحد المسارات المنتهية الى الجمرات من قبل الامن السعودي بسبب حضور أحد أمراء الاسرة السعودية الحاكمة وبدون تنسيق مسبق، مما ادى الى دفع افواج الحجيج نحو مسارات اخرى هي مكتظة بطبيعتها . وقد حدث نفس الشىء عام 2005 وكان السبب أن احد الأمراء دخل بموكبه كاملاً لرمي الجمرات فتدافع الناس وتساقطوا فوق بعضهم . خلال عشرة أيام هذا الشهر يبلغ ضحايا سقوط الرافعة والتدافع عدة آلاف وأمثالهم من الجرحى .
2 ــ أصبح معتادا سقوط مئات وآلاف الضحايا ، وأصبح واضحا أن هذا سيتكرر طالما تظل الأسرة السعودية تحتل البيت الحرام ، وتعتقد انها تمتلكه ، وتعتبر الحجاج مجرد فريسة ، يستنزفون أموالهم ، ثم لا تهتم بحياتهم بعد ان يدفعوا رسوم الحج .
3 ـ ولقد كتبنا ونادينا بتحرير البيت الحرام من الاحتلال السعودى وأن يؤول الاشراف عليه الى جهة دولية محايدة تشرف على تنظيم الحج وحماية البيت الحرام وضمان فتح أبوابه لكل المُسالمين من البشر ، تنفيذا للشرع الالهى الذى أمر ان يكون البيت الحرام مثابة للناس وأمنا وأن يكون للناس جميعا سواء .
4 ــ الوهابية تاريخها أسود فيما يخص حُرمة الأشهر الحُرُم . نحن الان فى الشهر الحرام الذى يجب فيه صون الدماء ، ولكن الوهابية السعودية تدكُّ الآن اليمن على رءوس أهله ، وستستمر الانتهاكات فى الأشهر الحُرُم . الوهابية السعودية لا تحترم الأشهر الحُرُم ولا تعترف بها أصلا ، ولم توقف حربا إحتراما للشهر الحرام . الحركات الوهابية خارج السعودية من الاخوان المسلمين الى القاعدة وداعش لا تعترف بالأشهر الحُرُم ، وضحايا إرهابهم لا يتوقف طوال العام .
5 ـ الوهابية تاريخها أسود فيما يخص حُرمة البيت الحرام. والحديث هنا مؤلم ويطول ، وما حدث هذا الشهر بعض مظاهره . وسيستمر مسلسل الدماء فى الحرم بسبب إصرار آل سعود على الاستمرار فى تطبيق كذبتين :
5 / 1 : حصر موسم الحج فى اسبوع واحد فقط ، بينما هو مستمر فى الشرع الاسلامى لمدة أربعة أشهر ، هى الأشهر الحُرُم ( ذو الحجة ، محرم ، صفر ، وربيع الأول ) وأن الأسبوع الأول من ذى الحجة هو فقط بداية وإفتتاح موسم الحج ، ويمكن لأى فرد مُسالم فى العالم أن يحج خلال هذه الأشهر الحُرم الأربعة ، وفى هذا يقول جل وعلا : ( الْحَجُّ أَشْهُرٌ مَعْلُومَاتٌ فَمَنْ فَرَضَ فِيهِنَّ الْحَجَّ فَلا رَفَثَ وَلا فُسُوقَ وَلا جِدَالَ فِي الْحَجِّ ) (197) البقرة). وقد فًصّلنا شرح هذا فى مقالات الحج . ولو تم تطبيق فتح الحج خلال أربعة أشهر لما حدث هذا الاكتظاظ المليونى والذى تتسبب عنه الحوادث كل عام . حصر الحج خلال أسبوع واحد هو الكذبة الأولى .
5 / 2 : الكذبة الثانية هى التمسك بشعيرة شيطانية ليست من شعائر الحج ، وهى رمى الجمرات . وايضا قد فصّلنا القول فى نفى هذه الشعيرة الشيطانية . وهى التى دائما يحدث فيها التدافع بل وأحيانا التقاتل .
6 ـ من المستحيل أن تتخلّى الأسرة السعودية عن هاتين الكذبتين التراثيتين لأنهما معا من الأصول الدينية السُّنية المفتراة ،. ومن المستحيل على الكهنوت الوهابى الذى تمتطيه الأسرة السعودية أن يتخلى عن هاتين الكذبتين لأنهما مما وجدوا عليه آباءهم. وبالتالى لا سبيل للتخلص من هاتين الكذبتين إلا بالتخلص من الأسرة السعودية نفسها ، وهى محور الشّر .
7 ـ وبهذا إنتظروا مزيدا من الضحايا كل عام . وليعلم كل من يتوجه الى الحج أنه ربما يكون رقما مجهولا فى الضحايا ، وان البيت الحرام طالما يظل مُحتلا فلا يمكن أن يكون كما أمر الله جل وعلا ( مثابة للناس وأمنا ) ، وطالما تتحكم الأسرة السعودية بوهابيتها فى شعيرة الحج ، ويتصرف أفرادها كما لو كان بيت الله الحرام ملكية لهم .
8 ــ الوهابية تتسبب فى قتل الناس فى الحرم وفى الأشهر الحرم وفى كل مكان فى العالم . نزيف الدماء مستمر لا ينقطع .. فإلى متى يستمر هذا الوضع ؟
أخيرا :
1 ـ لا زلنا ندعو الى مؤتمر اسلامى عالمى لمناقشة تحرير البيت الحرام من إختلال الأسرة السعودية .
2 ــ ونقول للقادرين على التعاون معنا و يتثاقلون : دماء الضحايا فى أعناقكم شأن الأسرة السعودية .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,682,245,943
- ( ق 2 ف 2 ) التأثر الموضوعي لابن خلدون فى المقدمة في القضايا ...
- التأثر الموضوعي : المعارف الجغرافية بين المسعودي وإبن خلدون ...
- ابن خلدون بين المنهج العقلى والصوفى
- ( ق 2 ف 2 ) ابن خلدون والمنهج القرآنى
- ( ق 2 ف1 ) أثر التصوف في الحركة العلمية في العصر المملوكي:عص ...
- (ق2 ف1 ) بعض نواحي الإتفاق بين اللاهوت عند (المسلمين) واليون ...
- (ق2 ف1 ) المنهج الفكري اليونانى وتأثيره فى الحضارة العربية
- عمرو بن معد يكرب فارس العرب فى الجاهلية والفتوحات العربية ( ...
- ( ق 2 ف1 ) المنهج القرآني للفكر الإسلامي
- هذا الغرب المسلم .!!
- عرض مقدمة ابن خلدون: ب6:(ف 45 :51 ) الشعر والنثر
- عرض مقدمة ابن خلدون: ب6:(ف37: 44)علوم النحو والبلاغة واللهجا ...
- عرض مقدمة ابن خلدون: ب6:(ف28: 36) عن عبثية الشروح والمتون وط ...
- عرض مقدمة ابن خلدون: ب6:(ف24: 27 ) علم الكيمياء والفلسفة وال ...
- عرض مقدمة ابن خلدون: ب6:(ف21: 23) ماوراء الطبيعة والسحر وعلم ...
- عرض مقدمة ابن خلدون: ب6:(ف17: 20 )علم المنطق والطبيعيات والط ...
- عرض مقدمة ابن خلدون:ب6:(ف13: 16)العلوم العقلية والعددية واله ...
- عرض مقدمة ابن خلدون: ب6:(ف11: 12)التصوف وتفسير الاحلام
- سقوط الرافعة فى الحرم وسقوط آل سعود معها
- عرض مقدمة ابن خلدون: ب6:(ف10)علم الكلام


المزيد.....




- سلطات الاحتلال تبعد رئيس الهيئة الإسلامية العليا في القدس عن ...
- توفير 500 وظيفة دينية على بند العقود لسد العجز في المساجد
- "فتاة مسلمة".. موقع الكتروني لأمريكية تقاوم الأفكا ...
- "فتاة مسلمة".. موقع الكتروني لأمريكية تقاوم الأفكا ...
- ألمانيا تمنح 350 ألف يورو تعويضات لضحايا الهجوم على معبد يهو ...
- الهامات ودلالات في خطاب قائد الثورة الاسلامية
- صلاة الجمعة بإمامة قائد الثورة الاسلامية
- قُبيل مشاركته باحتفالات الطائفة الأرمنية.. الرئيس يزور الفند ...
- الهند: النظام العلماني في خطر
- العلمانية المفهوم والمصطلح والتجربة السودانية


المزيد.....

- للتحميل: التطور - قصة البشر- كتاب مليء بصور الجرافكس / مشرفة التحرير ألِسْ روبِرْتِز Alice Roberts - ترجمة لؤي عشري
- سيناريو سقوط واسقاط الارهاب - سلمياً - بيروسترويكا -2 / صلاح الدين محسن
- العلمانية في شعر أحمد شوقي / صلاح الدين محسن
- ارتعاشات تنويرية - ودعوة لعهد تنويري جديد / صلاح الدين محسن
- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - أحمد صبحى منصور - بيان من المركز العالمى للقرآن الكريم : الى متى يستمر قتل الحجاج فى بيت الله الحرام ؟