أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - إبراهيم مراد - اتفاق ثلاثي جديد ضد الكرد - اردوغان و الاسد - حلفاء














المزيد.....

اتفاق ثلاثي جديد ضد الكرد - اردوغان و الاسد - حلفاء


إبراهيم مراد
الحوار المتمدن-العدد: 4849 - 2015 / 6 / 26 - 15:15
المحور: القضية الكردية
    


• اتفاق ثلاثي جديد ضد الكــرد " اردوغان و الاسد " حلفاء
التطورات السياسية الجديدة التي تشهدها المنطقة و خاصةً في سوريا تشبر إلى حدوث اتفاق ثلاثي جديد ضد الكرد و خاصةً بعد الانتصارات التي حققتها وحدات حماية الشعب و المرأة و فصائل من الحر في الفترة الاخيرة في غرب كردستان بدءأً من جبل كزوان الى مدينة كرى سبي " تل أبيض " في محافظة الرقة المعقل الرئيسي لتنظيم داعش في سوريا . الغريب في الامر أن التحالف الخفي غير المعلن عنه ضد الكرد يأتي من أطراف تدعي محاربتها للتنظيم الإرهابي داعش على العكس من ذلك يحاولون و بشتى الطرق محاربة الكــرد في غرب كردستان وتقوية داعش وحمايته ، فكما إتفق الطرفان بداية عام 2004 على التعاون الأمني والسياسي وزادت وتائره مع حلول عام 2007 و التي إنتهت الى عقد اتفاقيات سياسية و إقتصادية ما بين البلدين حينها كان الكرد هدفاً لتلك الإتفاقيات و أثمرت عن إعتقال اهم كوادر حزب الاتحاد الديمقراطي الـــPYDفي ذلك الوقت ، وتسليم البعض منهم إلى تركيا . • • ولا زال صفقان خلو و شكري عمر و جكر شيخو و غيرهم العشرات في سجون الاسد بالرغم من إعفاء الاسد عشرات الالاف من المساجين السابقين في بداية انطلاق شرارة الثورة السورية لغايات وأهداف أصبحت معروفة لشعبنا وفي مقدمتهم زهران علوش زعيم الفصائل الاسلامية في سوريا حالياً .
• من هنا نستنتج في المعادلة الحالية و في التحالف الجديد ضد الكرد أن الغاية هي اعادة توطد العلاقات من جديد ما بين النظام السوري و العدالة و التنمية التركي بشكلً سري و عن طريق مخابرات دول اقليمية خوفاً منهم من ارتفاع وتيرة الانتصارات التي تحققها وحدات حماية الشعب و المرأة و تمكنهم من تعزز سيطرة الكورد ووحدات حماية الشعب والمرأة على روج أفا وترسخ الإدارة الذاتية ، ونجاح التجربة الديمقراطية فيها وإتعكاس ذلك على الوضع السوري بمجمله ، ومن ثم على كل المنطقة ومنها تركيا ، بحيث يؤدي هذا الوضع إلى فشل وإهيار المخططات القديمة والجديدة ، التي كانت ولا تزال تسعى إلى إبقاء الكورد ومناطقهم ، خاضعة للسياسات الغنصرية والإقصائية ، تتزامن افعال النظام و اردوغان سوياً مع كل انتصار لقوات الـــYPG فحين حررت وحدات حماية الشعب و فصائل من الحر مدينة تل أبيض حاول النظام زعزعة الامان في مدينتي قامشلوالحسكة و خلق البلبلة واثارة الذعر بين المدنيين في ذات الوقت اعرب رئيس الوزراء التركي رجب طيب إردوغان قلقه من تقدم القوات المذكورة و طالب التحالف الدولي بعدم تقديم الدعم اكثر لقواتنا القاتلة والمدافعة . و من جهة اخرى فالتفجيرات التي وقعت في الفترة الاخيرة بمنطقة الجزيرة و حفر تركيا للخنادق من جديد على الحدود مع الكرد يؤكد وجود علاقة ثنائية ما بين النظامين ضد الكرد . إما عن الحليف الثالث ضد الكــرد فهو الائتلاف الذي اثبت و خاصةً في الفترة الاخيرة محاربته للشعب الكردي و ذلك تحقيقاً لمطالب العدالة و التنمية التركي و ما مواقفه الاخيرة المتناقضة إلا اكبر دليل على تبعية الائتلاف لتركيا , ففي بداية تحرير الــ ي ب ك و فصائل الحر لتل ابيض اعتبر الائتلاف عملية التحرير تطهيراً عرقياً ، ثم سرعان ما نشر بيانات تشير إلى عودة النازحين بسبب الأعمال القتالية ، في تناقض واضح للمواقف والتصريحات . كدلالة على تبعيته ، وعدم إستقلال قراره . تطور الأحداث الاخيرة في كوباني و الجزيرة تزيد الشكوك حول تلك العلاقات وعودتها من جديد ما بين الاسد و إردوغان فقد لاحظنا كيف تزامنت هجمات تنظيم داعش يوم امس على مدينة الحسكة من جهة مع تلك التي شنت على كوباني من جهة اخرى والتي تشير إلى تنسيق مسبق ومتنادل لهذه الهجمات بين النظامين التركي و السوري وربيبتهما داعش يتبدى ذلك واضحاً في تسليم النظام مناطقه للتنظيم بالتزامن مع تفجير تنظيم داعش لمعبر مرشد بينار من جهة لتدخل الى كوباني بإرتدائهم لباس الحر و وحدات حماية الشعب ليخدعو الاهالي بها كما كان يفعل الجيش التركي في محاربته لحزب العمال الكردستاني في التسعينات , كما حاول النظام السوري في ذات الوقت خلق البلبة و بشكلً فوري وسط ضجة كبيرة في حين نشرت الصفحات الموالية له مبايعة فصائل المقنعين لتنظيم داعش و في الحين الذي ا لم يحلق الطيران السوري لمواجهة داعش جاءت تصريحات مسؤولي تركيا نافية لدخول ارهابي داعش عبر اراضيها الى كوباني في حين اظهرت مقاطع فيديو مسربة من الحرس الحدودي كيف يهاجم التنظيم كوباني بسيارات مفخخة عبر البوابة الحدودية مع تركيا .
كل هذه المؤشرات تدل على وجود علاقة جديدة ما بين النظام السوري و حزب العدالة و التنمية التركي بقيادة إردغان لمحاربة الكرد وسط دعم إقليمي من القومجيين ، والسلفيين وأعداء الحرية ، والديمقراطية من أعداء الشعب الكردي و السوري عموماً





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,093,578,521
- إردوغان و الفوبيا الكردية


المزيد.....




- مكتب الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب يشارك في اجتماعات العقبة ...
- وزير العدل الجزائري: بوتفليقة يرفض استغلال مبادئ حقوق الانسا ...
- إقرار مبدئي لميثاق الأمم المتحدة حول الهجرة رغم الاعتراضات
- محكمة الجنايات السورية تصدر حكما بالإعدام على أكثر من 40 مته ...
- تفسيرا وتوثيقا.. الجزيرة تحتفل بالإعلان العالمي لحقوق الإنسا ...
- -بتسيلم- الإسرائيلية تتسلم من الحكومة الفرنسية جائزة حقوق ال ...
- مقتل خاشقجي: محادثات بين تركيا والأمم المتحدة
- مقتل خاشقجي: محادثات بين تركيا والأمم المتحدة
- -أنصار الله-: نتوقع أن يكون تبادل الأسرى في 20 يناير المقبل ...
- الأمم المتحدة تتوقع عودة 250 ألف لاجئ سوري إلى الوطن عام 201 ...


المزيد.....

- كردستان مستعمرة أم مستعبدة دولية؟ / بير رستم
- الكرد وخارطة الصراعات الإقليمية / بير رستم
- الأحزاب الكردية والصراعات القبلية / بير رستم
- المسألة الكردية ومشروع الأمة الديمقراطية / بير رستم
- الكرد في المعادلات السياسية / بير رستم
- الحركة الكردية؛ آفاق وأزمات / بير رستم
- دفاعاً عن مطلب أستقلال كردستان العراق - طرح أولي للبحث / منصور حكمت
- المجتمع المسيّس في كردستان يواجه نظاماً سلطانياً / كاوه حسن
- الحزب الشيوعي الكوردستاني - رعب الاصلاح (جزء اول) / كاميران كريم احمد
- المشكلة الكردية في الشرق الأوسط / شيرين الضاني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - إبراهيم مراد - اتفاق ثلاثي جديد ضد الكرد - اردوغان و الاسد - حلفاء