أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - محمد بوعلام عصامي - بئر الماء وبئر النفط














المزيد.....

بئر الماء وبئر النفط


محمد بوعلام عصامي
الحوار المتمدن-العدد: 4260 - 2013 / 10 / 30 - 02:15
المحور: كتابات ساخرة
    


استحضر الحديث الشريف، عن الباغية التي مرّت على كلب بجانب بئر وهو يلهث على حافة الموت، ودلت بنعلها تسقيه ماء، لأقول لكم ولجامعتكم ولمجانين الكراسي أجمعين:

باغية من بني إسرائيل أشرف منكم جميعا وانتم تجتمعون في جامعة أحقر من حظيرة الخنزير
باغية من بني إسرائيل، على الأقل لما رأت كلبا يلهث عطشا، خفق قلبها شفقا، فانحنت بنعليها على بئر لتسقيه ماءً ورحمةً من اللهِ فطرةً، فانكتبت للكلب حياة وفُتحت لها هي باب من أبواب الجنة.
وأنتم اليوم مسؤولون في إقطاعاتكم عن البشر وغرس الشجر، أتساءل ونفسي عجبا: كيف تستسيغون اللهو وكيف تأكلون وكيف تشربون نخبا ونعيما؟! كيف تسكنون الأسوار العالية في عواصمكم وتعزلون حقارتكم العالية عن حقارة الشعب الدّانية.
أسواركم بنيتموها عالية بحجارة الوطن على مستقبل أطفال وانكسار شباب حتى أضحت الأجساد هزيلة، تلهث كل يوم ذلاّ وحقرة وجهلا وقمعا وخيبةً ككلاب عطشى بلا سقف ولا مأوى!!!
بئر ماء الصحراء سقت كلبا فكانت عبرة للرحمة والغفران، وبئرنفط الصحراء سقت جشعكم وجبنكم حتى تدلى غرورا على أعناق الشرفاء يا أولاد القحبة..
بئر ستمسي عبرة للتاريخ بعد غد، بئر فجور وتخاذل وجبن وجشع، عبرة في الجهل والإحتكار والتسلط.. وكل شيء نذل يا أولاد القحبة أنتم أجمعين.. ففرج أعتى باغية على الأرض أشرف منكم ومن جامعتكم أجمعين!!
انزلوا البئر بنعالكم ان كنتم شجعانا، فهاهم جياع الأرض يطوفون حولكم.. فتبّا وتبّا لكم أجمعين..وهاذي كلمتي أقولها فيكم عربانا وغربانا:
زمزم الله عليكم أسواركم من كل صوب.. فلابد أن يكتمل ذلك اليوم مهما طال في تاريخكم كثرة البول!!
زمزم الله عليكم أسواركم من كل صوب، وما بنيتم لكم ولذريتكم يا أولاد القحبة وقد دمرتم كل شيء، وجعلتم كل من في الوطن كلابا منبوذة، لا إنجاز لكم سوى أن تلهث حولكم بلا رحمة!!!
تبا لكم يأولاد القحبة وللمجرمين من حولكم أجمعين..
فليست النّساء وحدها من يحترف البغاء.. ولكني أجزم أن بغاءكم لن يعرف الغفرانا...
محمد بوعلام عصامي
https://www.facebook.com/md.bl.issamy
_______________________________

بعد هذا الكلام أترك أصدقائي الكرام مع مقتطفات من قصيدة مظفر النواب الذي خبر الخِذلانا والعِربانا منذ سنينا طِوالا:
لست خجولا حين أصارحكم بحقيقتكم
إن حظيرة خنزير أطهر من أطهركم
فما أشرفكم أولاد القحبة كلكم كلاب خنازير دون اسثناء
فما أشرفكم أولاد القحبة.. هل تسكت مغتصبة؟؟؟
أولاد القحبة.....لست خجولا حين أصارحكم بحقيقتكم أن حظيرة خنزير أطهر من أطهركم
تتحرك دكة غسل الموتى أما أنتم لا تهتز لكم قصبة!
الآن أعريكم
في كل عواصم هذا الوطن قتلتم فرحي
في كل زقاق أجد الأزلام أمامي
أصبحت أحاذر حتى الهاتف.. حتى الحيطان..
أعترف الآن أمام الصحراء بأني مبتذل وبذيء
كهزيمتكم يا شرفاء مهزومين
ويا حكاما مهزومين
ويا جمهورا مهزوما
ما أوسخنا... ما أوسخنا...
ما أوسخنا و نكابر.. ما أوسخنا لا أستثني أحدا
مظفر النواب _____________________________





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- الوجيز في أخطاء مرسي
- على خلفية مقتل مهاجر إفريقي من جنوب الصحراء: تذكير بأوضاع ال ...
- العالم العربي، عواصم التعذيب
- فراغ الوجود
- البطالة بين الرأسمالية الغربية والخوصصة المغربية
- لحظة وداع.. وإلهام تحت الشّجر
- أرابيسك وإقصاء مدونين مصنفين؟ تحت أية معايير؟
- الأنيمي بين الأمس واليوم
- المغرب بين الأمس واليوم، بين الجزائر والمرتزقة وانتظار تجليا ...
- حوار مع أسير..
- عمود -شوف تشوف-للصحفي رشيد نيني،وأيام من طريق الجامعة !
- خواطر من الماضي -مدرسة التخويف والترهيب-
- مصنع إنتاج الديكتاتوريات -made in-Arabia
- إلى المتعرية علياء: -إذا لم تستحي فاصنع ما شئت-!
- مصطلح -البرجوازية- وإسقاطه على الطّبقات الغنية في المجتمع ال ...
- عند-ماسح الأحذية-.. توقف قليلا عند المعاني التي بها نحيا !!


المزيد.....




- اوراق من موسوعة حميد المطبعي... هكذا ولد يوسف العاني
- ثورة جيل: كيف حبلت مصر بانتفاضتها فولدت نظامًا شبيهًا؟
- “الحلم الألماني” للروائي المغربي رشيد بوطيب
- فيلم يحقق رقما قياسيا بـ -أضخم تفجير سينمائي-... متفوقا على ...
- فيلم دعائي يحاكي احتلال السعودية لإيران
- فيلم يحقق رقما قياسيا بـ -أضخم تفجير سينمائي-
- فيلمان من روسيا ولبنان في القائمة القصيرة للأوسكار
- مجلس الأمن يبحث مشروع قرار يدعو لسحب قرار أمريكا بشأن القدس ...
- شاهد.. فنانة مصرية تغني باللغة الروسية بطريقة مذهلة
- كوستانا يفوز بجائزة -ميراثنا في القدس- الدولية


المزيد.....

- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- هكذا كلمني القصيد / دحمور منصور بن الونشريس الحسني
- مُقتطفات / جورج كارلين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - محمد بوعلام عصامي - بئر الماء وبئر النفط