أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حيدر صالح النصيري - لن نصمت ..!!














المزيد.....

لن نصمت ..!!


حيدر صالح النصيري

الحوار المتمدن-العدد: 4100 - 2013 / 5 / 22 - 15:31
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



رسالة كتبت بدموع الايتام وصرخات الشهداء محملة برائحة الموت والاضطهاد ,
مضمونها البقايا من اشلاء الابرياء التي تركت في اماكن انتزاع الارواح عند الانفجارات , الى اصحاب الأقلام الشريفة والصوت الانساني الحي .
المواطن اليوم يخاطبكم ويناشدكم بأسم الانسانية ان تطالبوا بحقوقهُ كبشر, يا من تشعرون بالانتماء الحقيقي لهذه الوطن , وعليكم مراجعة أنفسكم وضميركم كي تقفوا ضد عودة التسلط والظلم من جديد لنصرت المظلومين , و أن تصرخوا بأفواه الحقيقة التي يحاول ألبعض كتمها وتظليلها , فقد ( طفح الكيل ) من الوضع المأساوي المخيم فوق رقاب الفقراء الذين لأحول ولاقوة لهم .
والسبب في ذلك هو صمتكم على سلبيات القائمين في ادارة البلد , وما يرتكبونهُ من اخطاء متكررة أوصلت العراق الى الهاوية من خلال أزماتهم التي افرزت اعداء جدد يقتلون ابناء الوطن دون رحمة ويعبثون في العراق وكأنما هو ملك ورثوه من ابائهم وليس بلد يشترك فيه الجميع .
أذا مسؤوليتكم في الوقت الراهن ان تدركوا خطورة هؤلاء الساسة المتاجرين بدمائنا , من أجل أيقاف نزيف الدم الحاصل و التصدي بقوة لما يحصل من كوارث إجرامية تقع على عاتق المغلوب على امرهم والجميع لا يحرك ساكن بل اكتفوا بالمشاهدة والتنظير لتبرير أخطائهم .
وللتخلص من هذا الواقع يجب ان نقتل هاجس الخوف والصمت و ننطق كلمة الحق بوجه الساسة السراق ألذي دمروا الوطن و مازالوا يدعون ( الوطنية ) والشجاعة , وهم لم يفقهوا بعد أن الشجاع هو من ينصر ( قومهُ ) من الجوع والفقر لا يدخله في دوامة الضياع والموت .
لقد اتضحت نواياكم المبطنة بكذبكم من أجل مصالحكم على حساب (المستضعفين) الذين لم يكسبوا من هذا البلد غير الفساد الاداري والأمني والموت العشوائي الذي يحصد المئات من أرواحهم كل يوم من دون ذنب .
أذا الشعب اليوم بحاجة الى ايادي شريفة كي تنقذه وتجمل ملامحهُ التي اتعبها غبار الخداع والزيف السياسي .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,562,891,264
- أنهُ الاغنى ولكن بماذا..!!


المزيد.....




- موفد فرانس24: التزام ضعيف بوقف إطلاق النار في شمال سوريا وات ...
- الرئيس التركي يعتبر واشنطن مسؤولة عن انسحاب الأكراد من -المن ...
- أرقام صادمة عن نسب الفقر في الاتحاد الأوروبي
- شاهد: غضب في برشلونة ومواجهات عنيفة مع الشرطة
- أرقام صادمة عن نسب الفقر في الاتحاد الأوروبي
- شاهد: غضب في برشلونة ومواجهات عنيفة مع الشرطة
- جينيفر أنيستون تهزم الأمير هاري وميغان ماركل
- ضجة في الجزائر... اتهام سياسي بارز بـ-الخيانة-
- بوتين والسيسي يفتتحان القمة الروسية الأفريقية بسوتشي
- كوبا تصف العقوبات الأمريكية الجديدة بمظهر من مظاهر الضعف


المزيد.....

- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود
- قصة الصراع بين الحرية والاستبداد بجمهورية البندقية / المصطفى حميمو
- هل من حلول عملية لمحنة قوى التيار الديمقراطي في العراق؟ / كاظم حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حيدر صالح النصيري - لن نصمت ..!!