أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - عبد اللة عبد الغني احمد الفقي - الاخوان المسلمين و اطفال الشوارع في مصر














المزيد.....

الاخوان المسلمين و اطفال الشوارع في مصر


عبد اللة عبد الغني احمد الفقي

الحوار المتمدن-العدد: 3809 - 2012 / 8 / 4 - 02:54
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


ايها السادة محبي السير في موكب الاخوان المسلمين في مصر اود ان اوضح لهم و للسادة القراء الافاضل بعض النقاط التي قد لايعلمها البعض عن هؤلاء الجماعة و عن اطفال الشوارع الموجودون في كل بقعة من حواري و ازقة مصر (المحروسة سابقا) وهنا اود ان اقول ان جماعة الاخوان منذ نشأتها عام 1928 بواسطة المخابرات الانجليزية و هي تعمل لمصلحتها فقط و عملها دائما في الخفاء و لما كانت ثورة يوليو و قادتها و علي رأسهم المقبور جمال عبدالناصر (مع الاسف كان عضوا بتلك الجماعة) يتوددون الي التعايش معهم لعلم هؤلاء الضباط (مع الاسف الاحرار) انهم جماعة مرتبة الصفوف و لديهم فكر بل افكار شيطانية فحاولوا هؤلاء الضباط النيل من افكارهم و قبول مشورتهم و لكن عندما علموا ان تلك الجماعة لا تعمل لصالح البلد (مصر) انقلبوا علي الخوان و بدأت المعركة و انتهاء بمحاولة اغتيال ذلك المدعو عبدالناصر في حادثة المنشية وتم الانقضاض عليهم و محاكمتهم و اعدام ذلك الدعو (السيد قطب) و تتواصل اعمال الخوان في عمل الدسائس و الاعمال الخبيثة و هنا لابد ان نذكر ان تلك العمال لا يوجد فرق بينها وبين اطفال الشوارع التي تمتلك حقدا و غلا و كراهية للمجتمع و ذلك نتيجة نكران المجتمع لهؤلاء المتشردون و اصبح كل همهم هو الانتقام من الشعب الانتقام من كل شيء و العمل علي التخريب و السرقة و الاتلاف و انتهاك حرمة النازل و الاغتصاب و حتي الاغتصاب فيما بينهم و انا هنا اود ان اقول ان تلك التصرفات لا تختلف كثيرا عن ما يفكر فية جماعة الاخوان المسلمون وهو الانتقام من الشعب و بداو في الاونة الاخير القيام باعمال تخريبية ممنهجة لاسقاط الدولة في كل مجالاتها و التكويش علي الهيئات و المؤسسات العملاقة مثل المحكمة الدستورية العليا في مصر و هي محكمة مصنفة في دول العالم انها في المركز الثالث عالميا و كذلك جهاز المخابرات العامه المشهود لة بانة الجهاز رقم (3) في العالم بعد الموساد الاسرائيلي و كذلك هدم القوات المسلحة و هي المؤسسة العسكرية الكبري و الاولي في الشرق الوسط و كثيرا ما يريدون تدميرة وصولا لمؤسسات الدولة في مجال الصحافة و كذلك الاجهزة الحساسة مثل الاجهزة الرقابية كجهاز الرقابة الادارية و الجهاز المركزي للمحاسبات و كذلك اخر ما فعلتة الجماعة هو تسريح ما يقرب من عدد 4000 اربعة الاف لواء من وزارة الداخلية و هنا انا شخصيا لا اجد اي فرق بين تلك الافعال و افعال اطفال الشوارع من سرقة و نهب و تخريب و افتعال المشاكل في كل وقت و حين و لابد ان يعلم الجميع ان الاخوان المسلمون جاؤا للحكم بحيلة ماكرة و استغرب كثيرا من التواطؤ الذي حدث بين المؤسسة العسكرية و الاخوان المسلمون حتي حدث التزاوج فيما بينهم واضحا وجليا و لابد ان يعلم كل العالم ان جماعة الاخوان تلك تسعي لتخريب البلاد لصالح مصالحهم الشخصية و لقد اوري احد قيادات الجماعة و المقرب من المدعو مرشد الاخوان بقولة لقد تم الزج بنا في السجون منذ 80 ثمانون عاما و لم يفعل الشعب شيئا لنا ؟ و هنا اسال ما الذي كنتم تريدونة من الشعب ايها الخونة و الجهلاء و العملاء و ليعلم الجميع ان من يحكمون مصر الان لديهم ملفات مشينة في سجلات الاجهزة الامنية المصرية بداية من مرشدهم و حتي الرئيس الحالي (مرسي) و لكن لحد علمي ان موعدهم قد اقترب من النهاية و ان سرقتكم لثورة 25 يناير و تجنيب من قاموا بها لن ولم يضيع هباءا و ان الشعب ليس بغافل عما تفعلون و لي سؤال وحيد و اود الاجابة علية من اي فرد منهم (من الجماعة) أليست هذة امريكا التي كنتم تصفونها بالشيطان الاكبر أليست هذة امريكا التي كنتم تشعلون النار في علمها اثناء حرب العراق و العدوان الغاشم علي غزة ؟ لا يسعني الا ان اقول لكم انتم كاذبون كاذبون كاذبون و خونة و سيذكر التاريخ ذلك و اعلموا ان الثورة القادمة ستكون ثورة شعب جاء لينتقم منكم و سيري العالم رؤسكم معلقة في الشوارع و الحواري و الازقة المصرية و اعلموا انة سوف تتنكر قطر قطركم و حاكمها الخائن ايضا سيتنكر لكم لانكم جبناء و انتم جهلاء و لافرق بينكم و بين اطفال الشوارع و ان غدا لناظرة قريب يا جماعة الكذب و النفاق و حسبي اللة و نعم الوكيل ولاتنسوا كلام الله في كتابة (لاتحسبن الله غافل عما يفعل الظالمون) صدق اللة العظيم





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,399,298,710
- حقوق الانسان


المزيد.....




- شي يدعو لتعميق الإصلاح الذاتي في الحزب الشيوعي
- كاراكاس: إحباط محاولة انقلاب ومخطط لاغتيال الرئيس مادورو
- على الحدود المكسيكية الأمريكية.. صورة مروعة وصادمة لمصرع لاج ...
- التغير المناخي: سيشتري الأغنياء خلاصهم ويدفع الفقراء الثمن! ...
- اعتصام رفضاً لموازنة مجلس النواب
- مهرجان لبناني فلسطيني رفضاً لصفقة القرن وتنديداً بمؤتمر البح ...
- مداخلة الحزب الشيوعي العراقي للرفيق جاسم الحلفي حول -أثر الا ...
- أسامة سعد مخاطباً الحكومة من مجلس النواب: أنت مش خرجك تحكمي. ...
- الجمعية تدعو لوضع حد لسياسة الإفلات من العقاب، عبر ضمان فتح ...
- الحزب الاشتراكي ينعي القبطان أحمد محمد الخربي


المزيد.....

- الجزائر الأزمة ورهان الحرية / نورالدين خنيش
- الحراك الشعبي في اليمن / عدلي عبد القوي العبسي
- أخي تشي / خوان مارتين جيفارا
- الرد على تحديات المستقبل من خلال قراءة غرامشي لماركس / زهير الخويلدي
- الشيعة العراقية السكانية وعرقنةُ الصراع السياسي: مقاربة لدين ... / فارس كمال نظمي
- أزمة اليسار المصرى و البحث عن إستراتيجية / عمرو إمام عمر
- في الجدل الاجتماعي والقانوني بين عقل الدولة وضمير الشعب / زهير الخويلدي
- توطيد دولة الحق، سنوات الرصاص، عمل الذاكرة وحقوق الإنسان - م ... / امال الحسين
- الماركسية هل مازالت تصلح ؟ ( 2 ) / عمرو إمام عمر
- حوار مع نزار بوجلال الناطق الرسمي باسم النقابيون الراديكاليو ... / النقابيون الراديكاليون


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - عبد اللة عبد الغني احمد الفقي - الاخوان المسلمين و اطفال الشوارع في مصر