أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نادية بن ورقلة - وقفة مع الذات














المزيد.....

وقفة مع الذات


نادية بن ورقلة

الحوار المتمدن-العدد: 3610 - 2012 / 1 / 17 - 21:02
المحور: الادب والفن
    


مرت السنوات متتابعة ،و ها أنا أريد أن أعود إلى الوراء بعد أن كنت أتحايل على نفسي بإعلان المشاكسة التي إستندت إليها في التمثل و تمزيق تاج الإقدام فأذنت للتريث أن يسكنني و ألغيت بوصلة النظام ، إني أعاني ، إني أموت إني حطام بالرغم من المنجزات التي تستحضرها الذاكرة إلا أنني ألغيت كنه الأشياء و ها أنا أداعب النوتات هذا المساء بأصابعي بعد أن فتحت باب المجسمات الفضولية و أدراج مكتبي المعبأة بالكتب و الأوراق القديمة ، يراودني منذ الصغر هاجس الكبر أما اليوم فأريد أن أحاصر الزمن و أتقن الحيل الموروثة لأقسو عليه بعد أن عبث بمخططاتي القديمة و أورثني الوهن ، فقد إستعبدني و إستولى على أحلامي الجميلات ، يغدو اليوم و يمضي حاملا آمالي التي ألاطفها و يسرع في جمعها و وضعها في كيسه ليمضي خفية مسرعا فكيف لي أن أستجمع صبري لأستلقي من شدة الدهشة و أبدأ في البكاء بعد أن ساقني إلى الوراء و أغدق في تنصته و إستعلاءه ، هناك موجة بداخلي تحثني على تحطيم الأشياء، و بعثرة إكسير الأزهار الوحيد الذي بقي بحوزتي، أريد أن أجزم أن نارا أضرمت عمدا بداخلي لا يمكنني الوصول إليها و لكنها تتفنن في إيذائي بعيدانها الطويلة التي تشع لهبا ، أشعر بلسعاتها فحروقها تتسارع لتستولي على جسدي فأشعر بإنفطار حسي و إغماء حتمي من فرط الإنفعال و المفاومة ، كما لا يسعني المهادنة بعد أن إستوطنت عشائر الأغراب بقلعتي و أذنوا للمجازفة أن ترث صومعتي التي أمضيت دهرا في عليائها أزين أجراسها و أنظف نوافذها و أبحث عن لغة بأحرف من الزنجبيل المرصع بحبر المخطوطات القديمة لأرسم بإتقان مستبد ترنيمات سجية في مقصورتي السرية ، في محاولة عابرة لإتقان لغة الهيام العابثة و التوحد بلوعة الصبر الأسير ، و لطالما أمضيت وقتا في الرقص على موسيقى أيقظتها أيقونة المخيال فأترنح و أمضي في ثوبي الرث أحيك تعويذة الإنشاد و أردد أدعية المساء .بعد أن إستعصى علي أمر فتح دفاتري و فهم كنه الأشياء و كلما دفعت بي الرغبة للتوجه إلى المحراب زارني فضول قديم لحظي فأمضي في طريق آخر ، أبحث اليوم عن من ينتشلني من مغبات إستحضرها مجهولون، أريد أن أعود إلى الصواب ، يستعبدني ألق البساطة القديم رغبة بداخلي تجتاحني تنبأني أنه حان وقت الرحيل و لكن إلى أين؟ لم أعد أرغب في الذهاب و السير في الليل الطويل ،أريد مزاولة حياتي الماضية بوتيرة عادية أخاف أن أمضي بخطى يسكنها التوجس و الخنوع و أرتاب لدنو وقت النوبات الخالية لأسقط في حفرة أخالها فيما بعد سقطة عادية لأكتسف في الأخير أنها بداية رحلة الألم ستأخذني بعيدا إلى قرية نائية .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,357,329,511


المزيد.....




- عراك واشتباك بالأيدي في حفل توزيع جوائز مهرجان بارز للموسيقى ...
- أمسية ثقافية لنادى الأدب بقصر الثقافة الفيوم
- زوجة فنان مصري تعلن معاناتها مع المرض وخوفها من فراق أولادها ...
- هل تفكر في استئجار حافلة فيلم “Spice World”؟
- عاجل.. الحموتي والمنصوري ينقلبان على بنشماس.. أزمة البام تتف ...
- قبل منحه جائزة شرفية في كان.. ألان ديلون يقول مسيرتي الفنية ...
- قبل منحه جائزة شرفية في كان.. ألان ديلون يقول مسيرتي الفنية ...
- بسبب نظام “إمتحان التابلت “.. غضب وإستياء طلاب الثانوية العا ...
- الأولى عربيا.. جائزة الدوحة للكتابة الدرامية تبدأ المشوار
- الفن التشكيلي سلاح فعال لدى الاستخبارات الروسية في القرن الـ ...


المزيد.....

- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نادية بن ورقلة - وقفة مع الذات