أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - علي الانباري - آسف














المزيد.....

آسف


علي الانباري
الحوار المتمدن-العدد: 3561 - 2011 / 11 / 29 - 13:10
المحور: الادب والفن
    


آسف على قلبي
الذي لايجيد حبك
لكي تدخليه كحورية مقدسة
آسف على كلماتي
التي لا تجيد ان تدللك
وتمسد شعرك المنسوج من ليل سهادي
اسف لاني غافل
عن جمالك فلم اجعل النايات
تحدث عنه
ولم اجعل الحمائم تتغنج باسمه
آسف لاني لم اجعلك تحبينني
رغم وداعة روحي
وتهجدها في رحابك
اسف
لاني لم اكتب فيك
قصيدة تليق بالملكات
واعلقها على استار قلبي
اسف
لاني لم اجن بك
فاهرول في الطرقات مرددا اسمك
اسف لاني عاقل
اسف لنهوضي مبكرا
دون الصراخ باسمك
وغسل ذنوبي برنين ضحكاتك
اسف لاطيافي
التي لم تزرك ليلا
لترسم احلامك ببريق نجمه
اسف على حكاياتي
التي لا تبتدي بك
اسف على قبلاتي
التي تخجل من ملامسة شفتيك
وتهرب بلا جدوى الى سدرة منتهاها
اسف لاني احبك
ولا ابوح لك





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,097,019,146
- اي بلاد تقتلنا ؟
- لا احلام لي
- دعني احدث عنك وحدي
- علي له شهقة الطير
- يا لها من حكاية
- ما كنت سوى مجنون لولاك
- لصوتك اية كبرى
- ارحمينا يا حليمة
- لا اصدق انك انت
- في العاشرة
- يا هذا كم تتوهم ؟؟
- ماذا يجري في العراق الان؟
- ايقظي سعادتي كي اغني
- هذي الجميلة طبعها الخجل
- لماذا اناديك من الف الف ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
- انا عديم اللون والطعم والرائحة
- ايا سرب القطا خذني
- رسائل الى سندرلا
- هل كان مهرجان الجواهري ناجحا؟
- اليس الاقباط مصريين؟


المزيد.....




- تنافس 7 عروض على جوائز مهرجان الكويت المسرحي
- بالفيديو... كوميدي لبناني يعبر عن مشاعره للحريري
- حصري لـ RT: مغني أوبرا مصري في أكبر قاعات موسكو
- ميد راديو.. عين المهرجان الدولي للفيلم بمراكش
- المجموعة القصصية الأولى للقاصة والشاعرة مريم كعبي، تحت عنوان ...
- صدور ترجمة «ذات الشعر الأحمر»، اهم روايات الأديب العالمي أور ...
- كم جنت -ديزني- من أفلامها في عام 2018؟
- الناقد السينمائي محمد عبيدو: السينما الملتزمة تغير الذهنيات ...
- تيفو الملاعب بتونس.. لوحات فنية ورسائل للسلطة
- المصادقة على مشروع إصلاح المراكز الجهوية للاستثمار وإحداث ال ...


المزيد.....

- الطوفان وقصص أخرى / محمد عبد حسن
- التحليل الروائي للقرآن الكريم - سورة الأنعام - سورة الأعراف ... / عبد الباقي يوسف
- مجلة رؤيا / مجموعة من المثقفين
- رجل من الشمال / مراد سليمان علو
- تمارين العزلة / محمد عبيدو
- المرأة بين المقدمة والظل، عقب أخيل الرجل والرجولة / رياض كامل
- الرجل الخراب / عبدالعزيز بركة ساكن
- مجلة الخياط - العدد الثاني - اياد الخياط / اياد الخياط
- خرائب الوعي / سعود سالم
- شعرية الإخصاء في رواية - عرس بغل- / الحسن علاج


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - علي الانباري - آسف