أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - حكيمة الشاوي - جرح المهدي المنتظر














المزيد.....

جرح المهدي المنتظر


حكيمة الشاوي

الحوار المتمدن-العدد: 969 - 2004 / 9 / 27 - 11:52
المحور: الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية
    


أربعون عاما
منذ أسقط ربابنة العالمِ
شموس هذا الوطنِ
في اللجين الأحمـْر
وباع سماسرته نجومه
وأطفؤوا نور عينيه
ووضعوا
صخرة الماضي الصامت
على شفتيه
ّ****
وأربعون حراميا
من أشباه البشْر
غمسوا خناجرهم
وأقدامهم وضمائرهم
في الوحلْ
وكتبوا بجثث الموتى
" لن يغفر لنا الوطن"
~~~~
وأربعون علبة سوداءْ
تفجر ألغام الألمْ
وتنطق لغة الرعبِ
وتجهض أجنة القلبِ
كما تشاءْ
وتعبث بالزمن
وتصدر الأحكامَ
في السر والعلنْ
~~~~
أوقفوا نزيف الوطنْ
كل الجراح لها التئامُ
إلا جرحك أيها القمرْ
وما صلبوكَ أو ذوبوكَ
وما هم ببشر
بل أشباه البشرْ
وأية آلهة تقوى
على طمسِ شعاع الشمسِ
في وضح النهارْ
والحقيقة كالعشقِ
تشتعل بالبوح
وتولد بالشوقِ
~~~~
قل لنا
أيها القمر الأبدي
!أية تربة
لامست أشلاءك
فأخصبتها !؟
أية أرض!!r
ضمت جمجمة هذا الشعب
فعشقها حتى الثمالة !؟
أية نبتة !!
تلقحت من فكرك
فأصبحت تدمي.. وتدمي !؟
أية شمس !!
أشرقت على جريمة السبت والأحد
دون أن تدري !؟
أية دمعة أخيرة !!
أوصت بها روحك
وعزرائيل
يبتسم .. وينتصر !؟
هل كانت " لغيثة"
وقد اشتد
مخاض قلبها !؟
أم لفوز ومنصور
أم لسعد والبشير
وهم ينتظرونك
صبرا كل السنين !؟
أم لشعبك
وهو يحلم بك
تركب وطنا أبيضا
وتطير !؟
وحين سئل العراف
قال : إنه المهدي المنتظْر
اليوم سيختطف
وغدا سيعود كالقمرْ
~~~~
أيها القمر الأبدي
سنرسمك
على بوابة الوطنِ
وعلى العيون التي لاتنامْ
سنرسمك
على أفواه هذا الشعبِ
لكي يظل يحكي باسمك
ولاينسى الألمْ
سنرسمك
إلى أن تعود كالحمامِ
وتجف دموعنا وأقلامنا
والعرق فينا
سنرسمك
الى أن تصبح أنت/نحن
.هذا الوطن





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,561,354,886
- ملحمة جنين
- ذاكرة الجمر


المزيد.....




- احتجاجات لبنان.. مرافقو وزير التربية يرهبون متظاهرين
- لبنان.. مسلحون يطلقون النار لتفريق محتجين
- النساء في الحراك الشّعبي الجزائري: حوارٌ مع مناضلة نسائيّة ج ...
- أسئلة حول تنظيم الحزب الثوري (2)
- ركاب يسحبون متظاهرين من أقدامهم من فوق مترو لندن
- -الحشد الشعبي- يرد على تقرير يتهمه بقنص المتظاهرين
- بيان الحركة التقدمية الكويتية حول عدم دستورية الرقابة القضائ ...
- واشنطن تحث بغداد على مساءلة المسؤولين عن -العُنف- ضد المتظاه ...
- أبو زينب اللامي.. من هو قاتل المتظاهرين و-خليفة المهندس- بال ...
- الأمين العام الأسبق لـ-جبهة التحرير الجزائرية-: البوليساريو ...


المزيد.....

- قناديل شيوعية عراقية / الجزءالثاني / خالد حسين سلطان
- الحرب الأهلية الإسبانية والمصير الغامض للمتطوعين الفلسطينيين ... / نعيم ناصر
- حياة شرارة الثائرة الصامتة / خالد حسين سلطان
- ملف صور الشهداء الجزء الاول 250 صورة لشهداء الحركة اليساري ... / خالد حسين سلطان
- قناديل شيوعية عراقية / الجزء الاول / خالد حسين سلطان
- نظرات حول مفهوم مابعد الامبريالية - هارى ماكدوف / سعيد العليمى
- منطق الشهادة و الاستشهاد أو منطق التميز عن الإرهاب و الاستره ... / محمد الحنفي
- تشي غيفارا: الشرارة التي لا تنطفأ / ميكائيل لووي
- وداعاً...ايتها الشيوعية العزيزة ... في وداع فاطمة أحمد إبراه ... / صديق عبد الهادي
- الوفاء للشهداء مصل مضاد للانتهازية..... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - حكيمة الشاوي - جرح المهدي المنتظر