أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف بمناسبة 1 أيار 2010 - المعوقات والتحديات التي تواجهها الحركة العمالية والنقابية في العالم العربي - مجموعة حقوق الانسان في سلطنة عمان - البوليتاريا العمانية














المزيد.....

البوليتاريا العمانية


مجموعة حقوق الانسان في سلطنة عمان
الحوار المتمدن-العدد: 2995 - 2010 / 5 / 4 - 21:10
المحور: ملف بمناسبة 1 أيار 2010 - المعوقات والتحديات التي تواجهها الحركة العمالية والنقابية في العالم العربي
    


الدول الخليجية لم تنشأ من ثورة على الطبقة البروجوازية المخملية بل دعما لأنظمة اميرية ومشائخية وسلطانية ترافق تشكل نموها الاقتصادي خلال العقود الماضية مع نمو الطبقة المهاجرة المترافقة مع اندفاع البترول، مما خلق حالة سكون الطبقة العمالية الوافدة وتنعم المواطن بالميزات الاقتصادية للطفرة التي حدثت ، إلا إن هذا توقف مؤخرا بسبب الانفجار السكاني وارتفاع معدلات البطالة من الشباب مشكلا ضغطا على كاهل الحكومة لاتخاذ اجراءات لدمجهم في الهيكل العمالي والاستغناء عن اليد الوافدة ، وقد تشكلت هذه الاجراءات في كل دول الخليج تقريبا وهو ما سمي بالتعمين في السلطنة.

ما ميز السلطنة ماحدث في بداية السبعينات حيث نشأت حركة جماهيرية شعبية ضد حكومة السلطان برعمت في المنطقة الجنوبية من عمان ونمت في كل أقطار الجزيرة العريبة مستمدة مبادئها من توجهات قومية يسارية ثورية ، اشترك فيها الصغير والكبير، حيث المرأة مع الرجل جنبا إلى جنب في حرب لم تدم طويلا حيث قمعت بالدعم البريطاني لجيش السلطان، واعلام شوه الحركة وأهدافها باستمالة شعبية حيث وصفت الحركة بأنها ضد الدين الاسلامي ومبادئه وأنها حركات غير وطنية ، وأنها مدعومة من الخارج ، ولعل هذه أحد أسباب عدم وجود فرق أو أحزاب شيوعية أو انتماءات يسارية إلا على الصعيد الفردي ودون تصريح علني.

النظام الرأسمالي في السلطنة تشكل بدعم حكومي وشعبي معا ، حيث أن التشكيل العشائري القبلي في السلطنة قد خلق حالة من الفوراق المهنية والطبقية في الأعمال ، بالاضافة لابتعاد الأجيال النشء عقدا بعد عقد عن المهن الحرة الشريفة أو المهن العائلية الموروثة، كذلك إغفال الحكومة حماية أصحاب العمل الحر واليد الماهرة كالفلاحين وصيادي أسماك ومربي المواشي وصناع القوارب وغيرهم من التغيير السكاني والتوزيع الوظائفي خلال الثورة النفطية وهو ما أعادت الحكومة حساباتها فيه في الفترة الأخيرة مكونة هيئة للصناعات الحرفية دعما لليد العمانية العاملة خارج نطاق المؤسسات المنتظمة. ولعل الأزمة المالية العالمية التي لسعت الكثير من العمانيين الذين شاركوا في أسواق الأسهم وامتلاك العقارات والمنقولات والتي خلخلت موازين معيشتهم أكثر من قدراتهم أكبر دليل على عمق جذور الرأسمالية الغير مدركة العواقب ، اضافة لانحسار الحراك المدني والثقافي في هكذا أزمة عامل سلبي استفاد منه كثير من المستغلين للأوضاع الاجتماعية والقانونية لتحقيق مآربهم وأهدافهم الاقتصادية الرأسمالية.

قد ارتبطت الحركة العمالية بالأحزاب الاشتراكية ، لكن هذا لايعني أنها خصيصة لها وحدها، فالسياسيون والاجتماعيون والاقتصاديون والمتشددون من كل الأطياف الوطنية يدعون للأمانة والاخلاص في العمل ، وصون المال العام والترشيد في انفاقه، والحق في نصرة المظلوم والمضطهد والمسكين ، وهي كلها مطالب العمال وجل ماينشدونه، وبالتالي تهميش هذا اليوم خطأ كبير واجحاف في حق المجتمع العماني. الأول من مايو رمز نضال عالمي ورفض للاستبداد الحكومات على شعوبها المضطهدة أو الفقيرة قد يكون المواطن العماني قد حرم من أي حراك شعبي أو حتى أن يقول فيه كلمة ، لكنه لن يكون كذلك للأبد.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647


المزيد.....




- الجبير يبحث الوضع في اليمن مع ولد الشيخ
- ماكين يتهم ترامب بدفع رشوة للتهرب من الخدمة العسكرية
- البابا يدافع عن القدس المحتلة ويرسم صورة سلبية للأوضاع في ال ...
- مصادر أمنية: العراق يحشد قواته قرب خط أنابيب كردي لتصدير الن ...
- طائرة معطلة تتحول إلى متحف فريد!
- الأطعمة التي يجب تناولها للحفاظ على أسنان صحية
- السجن لصحافي سوداني انتقد أسرة البشير
- تيلرسون من كابل: سنواصل القتال ضد طالبان
- لافروف يشدد على وحدة العراق ويدعو الأكراد للعمل مع بغداد
- بالفيديو: رجل يدفع سيدة من على رصيف السكة الحديدية


المزيد.....



المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف بمناسبة 1 أيار 2010 - المعوقات والتحديات التي تواجهها الحركة العمالية والنقابية في العالم العربي - مجموعة حقوق الانسان في سلطنة عمان - البوليتاريا العمانية