أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حامد المظفر - الكرات الزجاجية الأربع














المزيد.....

الكرات الزجاجية الأربع


حامد المظفر

الحوار المتمدن-العدد: 2966 - 2010 / 4 / 5 - 22:22
المحور: الادب والفن
    


الشابان إحسان والحارث يلعبان الكرة منذ الصغر،جوارب ملتفة مكورة ، تدافعها إقدامهما نحو الهدف….كانا يشاهدان الكرة الكبيرة، بالعين المجردة بين إقدام المخضرمين...فتترنح الكرة بين عينيهما ، وكأنها لصيقتان..بؤبؤ كل عين منهما يتقافز نحو البؤبؤ الأخر وتمتزج النظرات واحدة تلو الأخرى.كيف سيتعلم كرة اليد ،هل تعلم كرة السلة في بلد زنجي اسود وكيف سيضرب الكرة الصفراء ،هل تعلم كرة القدم في بلد المرأة الخمرية؟ وتلاحقت النظرات واحدة اثر الأخرى ، امتزجت الصورة في دماغ الأول أنكرت وجودهما ، الكرة المنبعجة ، المفلطحة... وتقافزت الكرة الدائرة نحو السلة العالية ، كلتاهما الكرتان و السلة عبر العين نحو المخ...لا وجود لأساس في ارض الملعب ، ولا نطز ولا طفر ، وتشابك على البلاط، في المخ ارتسمت الصورة، وفي حلم ليلة، تشبه ليلة العرس، طارت إلى نافوخه صورة عبر نظارتيه قريبا من الأنف...إنها كرة وكرات.. في الملعب قرب واشنطن...وصار يتصايح أينك يا حارث...وصلت قبلك عبر المحيط.. وأنت لا تزال هنا ، تعال واقترب مني.. سأجدك في السفرة القادمة، عند العودة، على السين قرب الملعب، العب كرة القدم.. وأتعلم أنا كراتك، وأخشى أن تكسر نافوخك كرات الزجاج الأربع عندما اضرب بمضرب التنس الكرة الصفراء...تعلم أنت كرتي وأتعلم أنا كرتك،صفراء، بيضاء، حمراء، رمادية...تضرب في الرأس تراها العين، ونلتقي ما بين إيفل، وتمثال الحرية..أتريد أن تذهب إلى هناك!! ضربة وركلة في القدم... فتطير الكرة الكبيرة وبضربة الساعد بالشبك، تتقافز الكرة الصغيرة... وتتضارب الكرتان و تنزلان على الأرض لا نرى منها سوى زجاج نظارتينا المحطمتين..دماغنا انشغل بالكرات الأربع..وتركنا السفر.أتتوقع لأننا فشلنا في السفر ، السفر الطويل.. وترك السفر سمة لا تلزمنا، فقبلنا كثيرون، سافروا، وتعطل سفرهم، غادروا بلادهم، وحطت الطائرة في ارض قاحلة، بعض الأحيان تسقط بهم الطائرة والهشيم تذروه الرياح ويستمر الناس في السفر برغم اتفاق.. أو تضاد، كرات الزجاج الأربع ومهما اتفقت على الرؤيا كرات البؤبؤ الأسود أو الملون، فالزجاج لن ينكسر والبؤبؤ يترنح نحو هدف الرؤيا.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,757,908,176





- سياسيون وفنانون ورياضيون مصابون بفيروس كورونا
- إصدار جديد عن حياة العلّامة الفقيه سعيد بن جويد الصوري
- العقل قبل الخبز أحيانا.. كورونا يهدد بإغلاق دور النشر والمكت ...
- فنانة عربية تكشف عن علاقتها الخاصة بالقذافي
- فنانة عربية تكشف عن علاقة خاصة جمعتها بالقذافي: يصوم اثنين و ...
- شكرا جلالة الملك: عفو ملكي لفائدة 5654 معتقلا
- منحوتة رملية للفنانة رنا الرملاوي من غزة
- كاريكاتير القدس- الأحد
- برلماني فرنسي من أصل مغربي يلجأ للقضاء بشأن عنصرية طبيبين ض ...
- أوبئة نفسية في الأساس.. كيف تغذي جائحة كورونا الكراهية بأمير ...


المزيد.....

- مأساة يغود الجزء الأول : القبيلة، الدولة والثورة / امال الحسين
- البحث المسرحي بين دراماتورجيا الكتابة والنقد المقارن / أبو الحسن سلام
- رواية الملكة ودمعة الجب كاملة / بلال مقبل الهيتي
- قصة قصيرة الناس و التمثال / احمد دسوقى مرسى
- قصة قصيرة الناس و التمثال / احمد دسوقى مرسى
- الأسلوبية في السينما الغربية / جواد بشارة
- مقالات في الرواية والقصة / محمود شاهين
- مسرحية الطماطم و الغلال (مسرحية للأطفال) / زياد بن عبد الجليل
- أناشيد القهر والحداد / Aissa HADDAD
- ماتريوشكا / علي مراد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حامد المظفر - الكرات الزجاجية الأربع