أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الحركة العمالية والنقابية - احمد محمد - نظام العبودية في شركة توزيع المنتجات النفطية






















المزيد.....

نظام العبودية في شركة توزيع المنتجات النفطية



احمد محمد
الحوار المتمدن-العدد: 2777 - 2009 / 9 / 22 - 08:47
المحور: الحركة العمالية والنقابية
    


دولة السيد رئيس الوزراء نوري المالكي المحترم
معالي السادة اعضاء مجلس النواب المحترمون
السادة هيئة النزاهة المحترمون
م/ تظلم
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته .
نحن عمال محطات تعبئة الوقود الحكومية في بغداد قررنا رفع شكوانا بعد الله اليكم راجين رفع الظلم الواقع على كاهلنا و نرفق لكم صورة من الامر المجحف غير القانوني الذي صدر بحقنا. ان شكوانا تبدأ مما تعاملنا به شركة توزيع المنتجات النفطية ممثلة بمديرها العام كريم حطاب جعفر و دائرة توزيع بغداد المسؤولة عنا ممثلة بمديرها محمود البدر الذين لا يدخرون جهدا في ايذائنا و الضغط علينا و حرماننا من كل الحقوق دون رادع او حسيب.
ان المديرين المذكورين قررا بعد سلسلة من الاجرائات الظالمة , قررا التجاوز حتى على الاعراف الانسانية و الاسلامية و القانونية و من بينها قانون العمل العراقي باصدارهم امرا ملزما يجبرنا على العمل بالمحطات الحكومية بصورة يومية من الساعة السادسة صباحا و حتى الساعة الحادية عشر ليلا دون اي مراعات لاستحالة تنفيذ هذا الامر عمليا و دون التفكير بأننا بشر و لا يمكن لانسان العمل بهكذا ضروف استثنائية لهذا الوقت الطويل. ان قانون العمل العراقي لا يجيز العمل بهذه الطريقة لهذه الساعات الطويلة مالم تستحصل موافقة السيد الوزير و دفع اجور مجزية مقابل هذا العمل موافقة القائمين على القبول به. و نضيف كذلك ان دائرة المفتش العام في وزارة النفط تلقت نسخة من الامر الصادر عن دائرة توزيع بغداد الذي يقضي بوجوب عملنا في المحطات من السادسة صباحا حتى الحادية عشر ليلا و هي تعلم علم اليقين ان امرا من هذا النوع يعد غير قانوني دون ان يحرك المفتش العام اي ساكن في الموضوع.
ان شركة توزيع المنتجات النفطية لم تكتفي بالضغط علينا و اهمال ضروف عملنا القاسية في المحطات صيفا و شتاءا متحملين الحر و البرد و العواصف الترابية و مشاكل العمل و الازمات و الاحتكاك بالمواطنين و السموم القاتلة التي تحملها ابخرة البنزين و عوادم السيارات و ما لها من تأثير مدمر على الصحة على المدى القريب و البعيد , فضلا عن رفضها المتكرر لتعيين العمال و منحهم حقوقهم كما يجب, و لكن هذه المرة جائت بهذا القرار المجحف غير القانوني لتضيف على معانات عملنا و ضروفه المأساوية ردحا قاسيا جديدا تحولنا فيه الى عبيد نعمل من السادسة صباحا الى الحادية عشر ليلا مع ملاحظة ان اعداد العمال في المحطات لا تكفي ليتم تقسيمهم الى وجبات عمل و ان فرق التفتيش التابعة للمفتش العام – الذي تلقى نسخة من الامر غير القانوني - تزور المحطات و تطلب حظور و تواجد الكادر بالكامل في اي وقت من السادسة صباحا الى الحادية عشر ليلا او ان عدم الحضور يعني انهاء خدمات العامل غير المتواجد دون السؤال عن سبب تغيبه سواء كان مرضيا ام ضرفا طارئا او مهما يكن, لان العامل الوقتي لابد ان يعمل بلا كلل او ملل دون اي اعتراض كونه بلا حقوق تحميه على الاطلاق ... فهل يجوز ذلك يا ترى ؟
و هل ان شركة توزيع المنتجات النفطية و دائرة توزيع بغداد لها الحق في استعباد العمال الوقتيين و تجاوز القوانين كما يشاء البدر و حطاب لان العامل الوقتي لا حقوق له و لا ضمان و بالتالي فهو مرهون بتنفيذ كل ما تامره الدائرة مهما كان مجحفا و الا يتم انهاء خدماته بجرة قلم واحدة لينتهي الامر به مشردا متوسلا لا ملاذ له و لا معيل لعائلته كي تتلقفه ايادي الارهاب يا ترى؟
اننا نرفع صوتنا و شكوانا اليكم سائلين المولى جل و على ان يهديكم لتنظروا في حالنا , فنحن لا نستحق هذا التعامل المجحف و العبودية ونطالب بأعادة النظر في عدد ساعات العمال المطلوبة منا و نطالب بمحاسبة هؤلاء المدراء على تجاوز القانون و تحديد ساعات العمل كما يشاؤون و نطالب بمنحنا حقوقنا في التعيين حيث اننا افنينا صحتنا و اعمارنا و نحن نعمل وسط سموم المنتوجات النفطية و عوادم السيارات في اسوء الضروف المهنية و الطبيعية و المخاطر دون ان يشعر بنا او يقدرنا احد.
اننا نسئل الله ان ترون حالنا و معاناتنا و ترفعوا عنا هذا الظلم و التجاوز على القانون و تعينونا على تغيير و تحسين واقع عملنا القاسي حيث انكم من بعد الله لأهل لذلك.
اعانكم الله على خدمة هذا الشعب الجريح و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.
لفيف من عمال محطات تعبئة الوقود الوقتيين في دائرة توزيع بغداد.
المرفقات: امر اداري
و لفيف من عمال محطات تعبئة الوقود الحكومية








رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 1,966,961,316


المزيد.....




- "القوي العاملة والسياحة" نصف مليون جنيه منحة تعويضية لعمولة ...
- "المراغى".. إنى لا أخاف إلا اللـه
- شل النفطية تسرح 6500 من موظفيها
- اعتصام لموظفي مستشفى حاصبيا الحكومي احتجاجا على عدم قبض روات ...
- منظمة العمل العربية و-إتحاد عمال سورية- يفتتحان ورشة عمل حول ...
- لامين العام للاتحاد الدولي لنقابات العرب رجب معتوق يستقبل رف ...
- الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب يدعو مجلس إدارة وكالة أن ...
- نائب رئيس الاتحاد العمالي العام في لبنان حسن فقيه: لابد من ...
- مغنية بريطانية تطلب نزع اسمها من حقيبة جلدية احتجاجا على ذبح ...
- تشديد الاجراءات أمام محاولات التسلل إلى بريطانيا عبر المانش ...


المزيد.....

- كتاب | حول مفهوم الطبقة العاملة وخصائصها الأساسية في لبنان / كمال هاني
- إنتاجية موظفي الحكومة وحلمك يا شيخ علام / إلهامي الميرغني
- قانون الوظيفة العامة رقم 18 لسنة 2015 / إلهامي الميرغني
- مشاهد من حياة عُمَّالية / فاطمة رمضان
- الطبقة العاملة وتضليل -الاستيراد غير المنظم- و-حماية الصناعا ... / كورش مدرسي
- الطبقة العاملة بين الأمس و اليوم / النضال العمالي بالمغرب
- الحد الأدني للأجور / إلهامي الميرغني
- / سلامه ابو زعيتر
- ثورة اكتوبر و الثورة العالمية المضادة مغية انقسام المعسكر ال ... / خديجة صفوت
- المنظمات العمالية شأن العمال انفسهم / منصور حكمت


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الحركة العمالية والنقابية - احمد محمد - نظام العبودية في شركة توزيع المنتجات النفطية