أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الغني فوزي - مجموعة «مظلة في قبر» للقاص مصطفى لغتيري.. مشاهد تقعر مرايا السرد














المزيد.....

مجموعة «مظلة في قبر» للقاص مصطفى لغتيري.. مشاهد تقعر مرايا السرد


عبد الغني فوزي

الحوار المتمدن-العدد: 2584 - 2009 / 3 / 13 - 23:14
المحور: الادب والفن
    



إن هذه القصص تصطاد المفارقات أساسا، بالتركيز على حياة الظلال أو الهوامش والتي هي جماع روح تحيا متوثبة بين الثقوب والأعطاب



صدر عن منشورات القلم المغربي مؤلف قصصي بعنوان «مظلة في قبر» للقاص والروائي مصطفى لغتيري، ويمتد على مدار تسع وستين صفحة من القطع المتوسط احتوت المجموعة على قصص قصيرة جدا، من بينها على سبيل التمثيل : المرآة، الخلاص، عشق، ظل، قمر، مبدأ، الشيطان، المتشائل، عولمة، لعبة...عناوين منتقاة بلاغيا وتخييليا. ومن الملاحظ هنا أنها أتت في صياغتها كلمة واحدة تراوح في الغالب بين التعريف والتنكير؛ أي أنها لا تقدم ولا تؤخر معرفة حول نصوصها . فكانت كحمولات مبأرة داخل النصوص . كما أن العنونة تنطوي على حوارها الداخلي لنصوص سابقة لموروث شعبي، لمعيش يومي سار في الأخبار والأمثال.. وحين تفتح هذه النصوص، فإنها تحيلك على هذا التعدد عبر قصص قصيرة جدا مكتظة، كثيفة، متدحرجة نحو نهايات غير متوقعة . قصص لقاص يكتب القصة القصيرة والرواية. وبين البين، ينسج قصة أخرى ( في ذاك القول الحكيم ) متخففة ومكسرة لأي قبضة، بما في ذلك قبضة السرد.
ـ متن القصص :
تأتيك مجموعة «مظلة في قبر» بتيمات عديدة، تذهب في الواقع كمعيش وتمثل، وفي الموروث كحكايا وأخبار، وفي النصوص الخلفية في الأدب والفكر . وهي في كل ذلك، تحاور وتعيد البناء. ولكن، لا بد من التنصيص هنا على أن هذه القصص تصطاد المفارقات أساسا، بالتركيز على حياة الظلال أو الهوامش والتي هي جماع روح تحيا متوثبة بين الثقوب والأعطاب . تقول مجموعة «مظلة في قبر» في قصة «ظل»:
تفقد الرجل ظله، فلم يجده..
عبثا بحث عنه في كل مكان،
فجأة تراءى له ملقى في القمامة متلهفا، دلف نحوه.التقطه..لمعه جيدا ثم ألصقه به من جديد.التيمات في هذه المجموعة تتخلق في الغالب بين الجزئي والكلي، بين التفاصيل المعطوبة والقضايا الكبرى للحياة الإنسانية، الشيء الذي يواكبه تأمل في قضايا إنسانية عبر حكايا كأنها قصص تمارس عنف التأويل السردي .
تقول قصة «لعبة» في نفس المجموعة: مستطلعا رفع عينيه نحو السماء رأى سحبا تتشكل على سجيتهابين لحظة وأخرى تتخذ هيئات مختلفة لذ له أن يصنع منها ما يشاء :
رأس كلب، خارطة إيطاليا، أذني حمار..
أبهجه ذلك، فقرر ـ منذئذ ـ أن يجعل من السماء لعبته المفضلة.
تعبر المجموعة بتفاصيلها من البسيط المطروح للعيان إلى تعقيد إشكالي، من خلال الإيغال في التمثل الذهني المتعلق بواقع وحياة، بل بوجود. وهذا يشي بأن سارد الكاتب مثخن بهواجس وأسئلة الواقع والحياة عبر جدليات، تقعر القصة وتجعلها ذات نوافذ عديدة. أعني القصة التي تراها تراك وأنت تقوم بتقليبها؛
لتنخرط وإياها، في ملء فراغات وبياضات، والتي هي بياضات حياة ووجود.
ـ تقنيات سردية:
يعتمد الكاتب من حين إلى آخر الشكل البصري العمودي في كتابة قصصه، فتبدو الحكاية في كل قصة كمتواليات من الأحداث، تمشي نحو حبك درامي يخلق صدمة النهاية. كأن القصة القصيرة جدا، لا بد لها من انفجار. هو في الغالب هنا، تجاذب بين الأفعال التي تسعى إلى تقمص مفردات الحياة . بهذا تبدو القصة كحقول، جوانب، إحالات.. يبدو معها السارد حالة بدوره تخيط الأحداث بلمسة ما. تقول قصة «عولمة» في ص 56 من المجموعة:
صعد الزعيم إلى المنصة لعن العولمة والإمبريالية، واقتصاد السوق.
أحس ـ فجأة ـ بغلة تكتسح جوفه..
أومأ إلى أحدهم،فأحضر له ـ دون تباطؤ
ـ زجاجة كوكا كولا
ليس الأهم، في تقديري، هو موضوع المفارقات في القصة القصيرة جدا، بل كيفية قصها وتلوينها، لتغدو ذات عيون وملامح. وهو ما سعى إليه القاص مصطفى لغتيري في هذا الخيار القصصي حيث اللعب مع القضايا الكبرى بالجزئيات وتعدد زوايا النظر (إضاءات).
يغلب ظني أن حجم القصة القصيرة جدا في الملفوظ، يضع كل مكونات السرد في المحك من شخوص وزمن ومكان ولغة.. من هنا يمكن القول إنها تحضر بأشكال مختلفة، تبعا لنوع الإقامة في السرد وكيفية السباحة في عرضه. فلا يكفي أن ننعت القصة القصيرة جدا بالتكثيف والترميز دون أن نكلف أنفسنا عناء البحث عن خاصية هذا التكثيف. لأن هذا الأخير حاضر في أنواع أدبية عديدة كقصيدة النثر والقصة القصيرة... من هنا يمكن الإقرار بأن للقصة القصيرة جدا تكثيفها السردي الخاص والذي يحضر بصيغ مختلفة في المتون السردية، تبعا لكيفية نسج القصاصين لمنجزهم الإبداعي. هناك، إذن، قصة قصيرة جدا بصيغ جمالية و تخييلية مختلفة. صيغ على قدر كبير من الحذر والتمرس، لأن السكن في العلب ومراقبة العالم، أمر في غاية الصعوبة بين الواقع والتمثل. القاص لغتيري هنا ينتقي الواقعة المتعلقة بشخصية أو اثنتين (بين الواقع والمتخيل)، مركزا على الهيئات والحالات النفسية. ويكون الأهم هو القبض السردي على الملامح والحالات بين مد وجزر، تبعا لإكراهات محيطة بجلاء أو متوارية، مستخدما تحويره للمفارقات في الحياة والفكر، على ضوء تحولات المرحلة. من سمات ذلك في اللغة القلب والسخرية المتدفقة في آخر الحكي.
تركز المجموعة على حركية المشهد، متخففة من الوصف ضمن اختزال مضغوط في اللغة، تتحول معه هذه الأخيرة إلى مرايا مقعرة، لا تقول لتخبر وتوجه، بل لتوحي وتلمح... وقد تلعب الفراغات المتخللة دورا أيضا في البناء الدلالي واللغوي لهذه النصوص . وتلك بعض لمسات هذا القاص، المؤكدة في إصداره القصصي الثاني ـ في هذا النوع السردي ـ المعنون بـ «تسونامي» الرحيم في مد القصة القصيرة جدا الآتي.






الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,321,774,659





- الحياة تدب في مكتبات موسكو ومتاحفها في -ليلة المكتبة-
- خمسة أحداث تاريخية ألهمت صناع مسلسل لعبة العروش
- فيلم -تورنر- يلتقط سيرة وصدمة -رسام انطباعي- أمام دقة الكامي ...
- الشرعي يكتب: الهوية المتعددة..
- رسالة السوّاح
- حوار -سبوتنيك- مع الممثل الخاص لجامعة الدول العربية إلى ليبي ...
- هذه تعليمات أمير المؤمنين لوزير الداخلية بخصوص انتخابات هيئ ...
- فنانة تطلب من بوتين على الهواء منحها الجنسية الروسية (فيديو) ...
- في تدوينة له ..محمد البرادعي يعلق على قرار إتخذه زوج الممثلة ...
- مندوبية السجون: إضرابات معتقلي الحسيمة تحركها جهات تريد الرك ...


المزيد.....

- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- ‏قراءة سردية سيميائية لروايتا / زياد بوزيان
- إلى غادة السمان / غسان كنفاني
- قمر وإحدى عشرة ليلة / حيدر عصام
- مقدمة (أعداد الممثل) – ل ( ستانسلافسكي) / فاضل خليل
- أبستمولوجيا المنهج الما بعد حداثي في سياقاته العربية ، إشكال ... / زياد بوزيان
- مسرحية - القتل البسيط / معتز نادر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الغني فوزي - مجموعة «مظلة في قبر» للقاص مصطفى لغتيري.. مشاهد تقعر مرايا السرد