أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد نبيل الشيمي - اردوغان شافيزمسلما














المزيد.....

اردوغان شافيزمسلما


محمد نبيل الشيمي
الحوار المتمدن-العدد: 2530 - 2009 / 1 / 18 - 02:56
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


سيقف التاريخ طويلاامام الموقف الاخلاقي للسيد رجب طيب اردوغان وهو يتناول العدوان الهمجي الاسرائيلي علي غزة كان اردوغان صريحا وجريئا وهو يؤثم العدوان ويحمل اسرائيل المسؤلية كاملة عن تردي الاوضاع في المنطقة مركزا علي ان اسرائيل هي التي خرقت الهدنة ونسفت كل افق التسوية علي مدي تاريخ الصراع العربي الاسرائيلي بالحرف الواحد قال اردوغان في حديثه الي قناة الجزيرة اسرائيل لم تحترم كلمتها مع تركيا وهو بهذا يعفي حركات المقاومة من اتهام البعض لها بانها كانت السبب في التصعيد من جانب اسرائيل اشار اردوغان الي ان اسرائيل حاصرت شعبا اعزلا مستهينة بكل المواثيق الدولية ويتسائل كيف تقبل فصائل المقاومة ان تظل محاصرة مقطعة الاوصال بغيرماء ولا كهرباء ولا دواء كان اردوغان حاسما وهو يؤكد و يفرق بين الجاني الجلاد والضحية ولم يضع لتصريحاته سقفا ولم يخضع لاي ابتزاز ولم يكن لعلاقاته المتميزة مع اسرائيل علي كافة الصعد من عسكرية واقتصادية وسياسية تاثير علي رؤيته للصراع ولم يضع في حساباته علي الاطلاق ان تقوم اسرائيل بتأليب الغرب علي تركيا ووضع عراقيل جديدة امام انضمام بلادة للاتحاد الاوربي او ان تقوم كعادتها في مثل هذه الحالات بتسليح حزب العمال الكردستاني فضلا عن بذر الشقاق بين الجيش والحكومة وايضا العمل علي احياء المشاعر المعادية لتركيا في منطقة البلقان وبعض دول اواسط اسيا المستقله عن الاتحاد السوفيتي السابق والتي كانت في فترة تحت حكم الدولة العثمانية وتتهم العثمانيين بالتطهير العرقي والابادة الجماعية للارمن.
وفي خطابه امام البرلمان التركي في 6/1/2009 وجه اردوغان لطمة للقيادة الاسرائيلية بتوجيهه رسالة شديدة اللهجة قائلا(ان التاريخ سيحاسبكم) مذكرا اياهم بالمعاناة التي واجهها اليهود خلال اضطهاد الاوربيين لهم وكيف كانت الدولة العثمانية تقدم ليهود اوربا كل سبل الحماية وتقدم لهم المساعدات الانسانية قال اردوغان صراحة انه يتعاطف مع غزة قالها في الوقت الذي لم يجرؤ اي رئيس عربي ان ينطق بها لكن لماذا يتحدث ويصرح اردوغان دون خوف او وجل ؟
انه لا يخشي الاقالة فهو رئيس وزراء منتخب جاء الي سدة الحكم من خلال انتخابات حرة لم تزور فيها ارادة الناخب التركي ومن خلفه قاعدة حزبية قوية وكوادر مدربة سياسيا مؤمنة بزعيمها الذي اختارته علي قاعدة طهارة اليد والاخلاص لقضايا الوطن والتسامي عن التربح واستغلال المنصب لتحقيق مكاسب شخصية وهاهو اردوغان يرفع صوت الحق لانه جاء الي الحكم بالحق.
اما شافيز الوطني الحر الثائر الذي جاء من رحم شعب تواق الي الحرية والعدل الاجتماعي شافيز التي تقع بلاده علي بعد خطوات من الولايات المتحدة الامريكية اقدم علي طرد السفير الاسرائيلي باعتباره شخصا يمثل دولة معتدية شافيزاتهم اسرائيل بانها تمارس ابادة جماعية وهاجم بضراوة الدعم الامريكي لاسرائيل موجها اللوم للولايات المتحدة علي مساندتها للعدوان .
مااقدم عليه اردوغان وشافيز لنصرة الشعب الفلسطيني يستحقان ان ننحني لهما تقديرا واحتراما لقد فعلا مالم يفعله اصحاب القضية لهما منا التحيه والاجلال ولا املك سوي ا ن اقول لهما سلمتما ...التاريخ سيقف طويلا وسيسطر ويثمن موقفكما الحضاري الصادق ...مرة اخري دمتم وسلمتم بصيغة الجمع فانتما اكبر من زعامات كثيرة صنعت من زبد البحر.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- قراءة في فكر جان جاك روسو الفيلسوف والسياسي
- العالم الثالث والتقدم إلى الامام
- قراءة في العدوان على غزة
- امتنا بين الملهاة والمأساة
- الفرص التصديرية وكيف يمكن تقديرها
- اشكالية الدين عند مونتسكيو وفولتير
- الظلم أحد مظاهر القهر الاجتماعى
- الحرية عند ستيوارت ميل
- رؤية للمشكلة السودانية بين تحديات الابقاء علي الوحدة في مواج ...
- الاغتراب في العالم العربي
- أهمية خلق مشروعات صغيرة ومتوسطة فى الريف
- رؤية للمشكلة السودانية تحديات الابقاء علي الوحدة في مواجهة ق ...
- محنة لغتنا الجميلة
- التفاوض فى مجالات الاتفاقيات التجارية المفهوم والدوافع والعو ...
- معوقات المشاركة السياسية
- حرية التجارة وتحرير التجارة والازمة المالية
- حول مفهوم الدعم والاغراق والوقاية وكيفية الحد منها حماية للص ...
- الابداع في العالم العربي شهيد الانظمة الحاكمة
- ميكيافللي هل مازال حيا؟
- منظمة التجارة العالمية النشأة والاهداف


المزيد.....




- ترامب: الطريق لحل أزمة كوريا الشمالية -لا يزال طويلا-
- غزيون أبصارهم إلى مصر: أين أقاربنا الذين عبروا الحدود؟
- ماكرون وترمب.. دفء المشاعر وتنافر المبادئ
- بعد مقتل 60 وإصابة 100... واشنطن تدين بشدة الهجوم الإرهابي ا ...
- شرط جديد لزواج السعوديات من أجانب
- فرنسا تتجه لتشديد قوانين اللجوء
- قتلى بغارة للتحالف على حفل زفاف باليمن
- وفاة فلسطيني متأثرا بإصابته برصاص الجيش الإسرائيلي
- -أنصار الله- ترد على السعودية بشأن أزمة -ناقلات النفط-
- أصغر مراسلة صحفية في العالم تحرج الجنود الإسرائيليين


المزيد.....

- الاستعمار – موسوعة ستانفورد للفلسفة / زينب الحسامي
- الإضداد والبدائل.. وهج ولد الحرية / shaho goran
- تێ-;-پە-;-ڕ-;-ی-;-ن بە-;- ناو ... / شاهۆ-;- گۆ-;-ران
- الأسس النظرية والتنظيمية للحزب اللينينى - ضد أطروحات العفيف ... / سعيد العليمى
- صناعة البطل النازى – مقتل وأسطورة هورست فيسيل / رمضان الصباغ
- الدولة عند مهدي عامل : في نقد المصطلح / محمد علي مقلد
- صراع المتشابهات في سوريا)الجزء الاول) / مروان عبد الرزاق
- هل نشهد نهاية عصر البترودولار؟ / مولود مدي
- الصراع من أجل الحداثة فى مِصْرَ / طارق حجي
- داعش: مفرد بصيغة الجمع: إصلاح ديني أم إصلاح سياسي؟ / محمد علي مقلد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد نبيل الشيمي - اردوغان شافيزمسلما