أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الغاء عقوبة الاعدام - عساسي عبدالحميد - حكم الاعدام بسيف آل سعود.....














المزيد.....

حكم الاعدام بسيف آل سعود.....


عساسي عبدالحميد

الحوار المتمدن-العدد: 2264 - 2008 / 4 / 27 - 05:09
المحور: الغاء عقوبة الاعدام
    


فراس الأغبر، سوري الجنسية، فراس المكتبي سوري الجنسية أيضا ومحمد عوض الخالدي مواطن أردني ..
ثلاثة آدميين فصلت رؤوسهم عن أجسادهم بسيف قاطع مهند بعد الحكم عليهم رسميا من طرف محاكم بني سعود على خلفية ثبوت تورطهم بترويج المخدرات والتجارة بها فكان الحكم عليهم بقطع الأعناق بسيف ديسق براق .....ياللهول !!!
حتى طريقة الاعدام عند آل سعود في غاية الوحشية والرعب، ولو أن هؤلاء الفتية يستحقون عقوبة الحبس والغرامة فقط وكان الأجدر اعادة تأهيلهم بالسجن الذي هو فضاء تربوي ومؤسسة اصلاحية قبل كل شيء ليخرجوا منه و ينخرطوا في المجتمع بصورة أفضل و أنفع لهم ولمحيطهم، فكم من سجين بالبلدان الديمقراطية تعلم حرفة وأتقنها بالسجن ولم خرج منه حقق نجاحا باهرا وشغل أيادي عاملة تنفق على أسر وعوائل .....ولكن أين؟؟ بديار آل سعود؟؟ ديار الجهل ؟؟
كل شيء عند آل سعود و حشي و يثير الاشمئزاز والتقيئ والنفور...

حتى طريقة أكلهم تثير الغثيان و كأنهم ضباع يتمرغون في وحل من المرق، أثناء الأكل يصدرون زفيرا و نفيرا، تسمع لهم شهيقا والدسم يقطر من تحت أذرعهم ويتلطخ به نصف وجوههم ...
حتى طريقة كلامهم متصحرة متحجرة فتحسبهم متخاصمين متلاجين متوعدين ولو أن الأمر لا يتعدى كونه حديثا بسيطا عن حالة طقس اليوم أو حالة تسلل أسفرت عن هدف جميل لمحترف أجنبي يمارس بالدوري السعودي رقص رقصة غريبة أمام الجمهور احتفالا بالهدف، فتمت معاقبته على فعلته ذلك لأنه بديار آل سعود ولا حق له بالرقص على طريقته فلا رقصة غير رقصة السيف، ولا اله الا الله ...و لا دين غير دين الله. ولا حجر الا الأصم الأبكم،
حتى ملامح وجوههم لا تعطي الأمان لأنهم على صورة شيطان رجيم .


لحد الآن لم يستطع المنتظم الدولي من شرقه الى غربه لجم والحد من عنجهية بني وهاب، لحد الآن لم يستطع العالم أن يفعل أي شيء لتطويق بؤرة الشر والجهالة، فكلما بقي الرسميون ببلدان الغرب يستقبلون رموز الشر استقبال الملوك والرؤساء كلما بقيت الجهالة سيدة الموقف بمملكة آل سعود الرهيبة وكلما بقيت عاصمة الطليان هدف مشايخ الوهابية طبقا لحديث الحجر الناطق فتح روما الموعود الذي وعد به النبي صلعم وكلما بقي الارهاب الأعمى يهدد الحضارة الانسانية ..
و ما دامت المناهج التربوية المعتمدة سائدة بالتعليم وممتلئة بنجاسة السلف الصالح يتلقاها ويتعلمها الأطفال الصغار كلما تجذر الجهل وتأصل الارهاب واسودت الدنيا.
المهروقة دمائهم فراس الأغبر والمكتبي ومحمد عوض والكثيرون الكثيرون ممن لمس سيف آل سعود أعناقهم فعانقها لأنهم أدخلوا لمملكة بني سعود سموما و ومخدرات يستحقون عقوبة لكن ليست عقوبة الاعدام وقطع الرقاب بطريقة ارهابية، ثم ماذا عن سموم آل سعود المميتة التي نشروها في كل زويا الأرض ا فأصبحت أكبر و أعظم المخاطر التي تهدد كيان البشرية.

فيا أحرار العالم استفيقوا..وهلموا جميعا لنرجم جميعا شيطان الجهالة ولنخلص أمما و شعوبا من براثنه و سحره وأحجاره الحالكة.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,689,695,849
- الوهابية والأزهر و الارهاب.
- الوهابية نكبة على البشرية.
- قبل محاسبة فرنسا على ماضيها الاستعماري يجب تجريم جنرلات الجز ...
- الوزيرة المغربية و حكايتها مع آذان الفجر.
- الارهاب ملة واحدة.
- على هامش القمة العربية العشرين بدمشق
- شعوب شمال أفريقية والشرق الأوسط .
- قرضاوي الجزيرة يصف البابا بنيديكتوس بالمستفز و العدواني....
- مشروع تشييد كنائس بالسعودية
- -كلوديا-، زوجة بيلاطس البنطي
- شذرات من وحي الإرهاب.
- كنيسة بقطر…هللويا..
- المسيح الدجال إحدى علامات الساعة الكبرى.
- الدكتورة وفاء سلطان و أنفلونزا الإسلام
- زيارة الرئيس مبارك للسعودية، أية آفاق؟؟
- الموت للدانمرك ...
- أما آن لهذا العالم أن يكسر سيف عكرمة؟؟
- واشنطن لا تقيم خطورة النظام السعودي كما ينبغي
- هل ستختفي دولة إسرائيل عما قريبا ؟؟
- ما هو الدين الذي يبيح قتل أتباعه إن هم اعتنقوا دينا آخر ؟؟


المزيد.....




- مفوضية حقوق الإنسان العراقية توثق 171 حالة اختطاف واغتيال با ...
- 3 خيارات أمام اللاجئين الفلسطينيين في صفقة القرن
- شبهة احتيال في علاقة بملف تسوية أوضاع المهاجرين غير الشرعيي ...
- لجنة حقوقية تدعو فرنسا لاستعادة مواطنيها المحكومين بالإعدام ...
- ضبط 6 مركبات غير قانونية واعتقال 13 مطلوباً للعدالة في جنين ...
- اعتقال مجهز -داعش- بالسلاح في مدينة عراقية حدودية مع سوريا
- ملفا القائمة النهائية لشهداء الثورة وجبر الضرر لضحايا الاستب ...
- الرئيس اللبناني: الوضع الأمني مستقر وحريصون على حق التظاهر
- وكالة الأونروا: لا نية لإنهاء عملنا وخدماتنا مستمرة
- الحكومة اللبنانية ومعوقات النجاح داخليا وخارجيا


المزيد.....

- حول مطلب إلغاء عقوبة الإعدام في المغرب ورغبة الدولة المغربية ... / محمد الحنفي
- الإعدام جريمة باسم العدالة / عصام سباط
- عقوبة الإعدام في التشريع (التجربة الأردنية) / محمد الطراونة
- عقوبة الإعدام بين الإبقاء و الإلغاء وفقاً لأحكام القانون الد ... / أيمن سلامة
- عقوبة الإعدام والحق في الحياة / أيمن عقيل
- عقوبة الإعدام في الجزائر: الواقع وإستراتيجية الإلغاء -دراسة ... / زبير فاضل
- عقوبة الإعدام في تونس (بين الإبقاء والإلغاء) / رابح الخرايفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الغاء عقوبة الاعدام - عساسي عبدالحميد - حكم الاعدام بسيف آل سعود.....