أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد بن جلول - عَثَراتُ السَّيدِ جُعل!









المزيد.....

عَثَراتُ السَّيدِ جُعل!


محمد بن جلول

الحوار المتمدن-العدد: 2069 - 2007 / 10 / 15 - 12:05
المحور: الادب والفن
    



1/

النَّملةُ
فوقَ رِمالِ خَواتِمِها ، تتسلَّقُ مُنحدَراً في الرِّيحِ .
صَارَ عَلي النَّحلِ
أن
يَتأهَّبَ .

2/

جَرادُ الورقِ الأبيَضِ
يَكتُبُ حَقلَ
خَرابٍ .
من أيِّ هَواءٍ
سأرشُّ !


3/
تعرِفُ هَذي الدُّودَةُ
في أيِّ جَنَاحٍ ،
يرقُدُ
قَصَبُ القُوتِ ،
وبأيِّ ثِيَابٍ .

4/
قُرب دِيدُوش مُرادْ*
يَتَرجَّلُ وفدُ ذُبابٍ
نَحوَ
حِذَاءِ
الفِكرَةِ .

5/
تَبدُو
تلكَ الأصَّواتُ النَّافِخَةُ ،
الطَائِرَةُ
اللاَصِقَةُ الآنَ
كَعَناكِبَ
فوقَ ذُكُورِ اللَّيلِ .

6/
يَحملُ بقٌ أضَواءَ رُؤَاهُ اللَيليَّة ،
أعمِدَةً ،
وزُقَاقْ .


7/

طَوالَ اللَّيلِ
وهَذاَ الصُّرصُور المَخدُوعُ
بأهوَالِ السُّكْرِ ،
يُردِّدُ
أوصَالَ السَيَّابِ .

8/

قملٌ في كلِّ مكانٍ ،
قَملٌ بِثيابِ الجُبَّةِ أو بِجَواربِ مُوليير*
يتَجمَّعُ مَبريَّ الأسنَانِ .
من أيِّ طَعَامٍ نأتِي ؟


9/

خُنفُس الحَقلِ
كَركَرَ أفعَالَ الجَرِّ ،
كِتاباً
في الرَّوث .


10/

حتَّى حَلَزُونَ الوقتِ الرَّاهِنِ ،
ومَا بَعدَ الحَدَاثةِ
يَركَبُ طَائِرَةً و يَريشُ
بِسَاعةِ
Swatch


11/

أُنثَى الباعُوضِ
تَكتُبُ سِيرَةَ عَانَتِهاَ ،
في جَيبِ
الدَّبُّورِ .

12/

ابنُ الزُّنبُورِ
لا يلسَعُ في الغَيبِ أَباهُ !

13/

ظلَّ
هَذاَ العَنكَبوتُ المِسكِينُ
يَنسُجُ لَيلَهُ
خيطَ سَفينَه!
ما شَأنُ الحَلزُونِ الآنَ ، إذ يَركَبُ طَائِرَةً... !

14/

أمسيَةُ الضَّوءِ الكَاشِفِ
في الصَّدرِ ،
تُحرقُ
شَعرَ البَاعُوضِ .

15/
أبنَاءُ الخُنفُسِ الوَجِيهِ
في خِدمةِ
الكَرِّ
المِفَرِّ
صَوبَ خَزنةِ القَطِيعِ .
يَكبرُونَ من بَراعَةِ الرَّوثِ العَجيبةِ !


16/

وَحِيداً
مثلَ بائِعي الأسماكِ
والأحشَاءِ ،
والكُرفُسِ .
كَانَ يَنُشُّ عَلى الشِّعرِ .

17/
...............................
...............................
...............................

18/


في أي شَارِعٍ فَقيرٍ ،
تَقبَعُ
الأسمَاءُ و الأفعَالُ
طَريدَةَ
الخَيالِ ،
وفي أيِّ شَارعٍ يَتَسَّولُ الكَلامُ ؟

19/

ضَوءُ عَقلهِ المُنِيرِ ، تُطفؤُهُ فَراشَةٌ !

20/

يَكتبْ .
إلى أن يَصِيرَ وجهَهُ في دَورةِ اللَّيلِ الأخيرَةِ .
فَجراً
مُحَارِب

21/

قَمرٌ عَلى قَمرٍ مُعانقٍ ، يُفضَحُ البحرُ المُقَاتِلُ !


22/

كَيفَ أبتَاعُ الحَقيقةَ
يالمُشَتَّتَ المُكرَّرَ
المُزَوَّرَ
الضَريحَ .
والأَرضُ نِصفُ ماءِها كُرُومٌ ، ونِصفُهَا جَرِيحٌ .


23/

لا تَجيءَ يا غَدِي ،
حَتَّى أُرَتِّبَ في يَدِي الأَنَامِلَ
المعَاوِلْ .
وأَزِيدَ في نَبشِ الصُّخُورِ .
لا ضَيرَ في دُودٍ يُكَابِرُ حتَّى تُغَذِّيهِ القُبُور .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,472,572,992
- أيقوناتٌ مهروده !
- أصنعُ ماءاً وأشرب !
- الخَرِيفُ يَدِي !
- أعرَاسُ المِلحِ !
- دائِرةٌ في الرُّخَامِ


المزيد.....




- بنعبد القادر يمر للسرعة القصوى لتنزيل ميثاق اللاتمركز الادار ...
- أفلام -أكشن- عن -مدن الفضيلة- والنوادي الليلية في عمّان
- بالفيديو.. مفاجأة أمل عرفة لجمهورها بعد قرار اعتزالها!
- عرض مسرحي عن -الهولوكوست- يثير جدلا في مصر
- بعد 20 عاما من أول أفلامه.. ماتريكس يعود بجزء رابع
- -عندما يغني لوبستر المستنقعات الأحمر- تتصدر نيويورك تايمز
- من هو الشاعر والكاتب الإماراتي حبيب الصايغ؟
- كيف يواجه الآباء استخدام الأطفال المفرط للشاشات؟
- مستشرق روسي يحوز جائزة أدبية صينية
- سيرة شعرية مليونية.. ماذا بقي من تغريبة بني هلال؟


المزيد.....

- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد بن جلول - عَثَراتُ السَّيدِ جُعل!