(أهمية ان يكون الانسان جادا)1

قاسم علي فنجان
qasimali197010@yahoo.com

2021 / 5 / 10

حامد: اهلا بروفيسور حسن شلونك، خير، شو اشوفك مستعجل، خو ماكو شي.
حسن: اهلا حامد، انا بخير، لكنني فقط تأخرت على الاجتماع الحزبي.
حامد: اووه، بعدك تركض وره هذا الحزب، عمي انت أستاذ جامعي، وهذا الحزب صار بس تاريخ، وبعدين عليمن تجتمعون وشراح تناقشون، شو انتم مواقفكم معروفة، وبعدين منو الراح يجتمع بيكم.
حسن: لا حامد، كلامك هذا غير صحيح، لقد عشت العمر كله في هذا الحزب، خمسون سنة ليست قليلة في هذا الحزب، يحدوني حنين وشوق له.
حامد: أدرى هي القضية "حنين وشوق" لو سياسة؛ شنو هاي أستاذ. وبعدين مگتلي منو راح يجتمع بيكم.
حسن: يا عزيزي حامد إذا بقيت أرد على اسئلتك فسيفوتني الاجتماع، اسمع لقد رن تلفوني، انا متأكد انهم هم، التقيك فيما بعد. بالمناسبة الرفيق "جاسم الحلفي" هو الذي سيجتمع بنا.
حامد: "جاسم الحلفي" بشرفك أستاذ، شنو خلص الحزب، ما بيه بعد ناس تفتهم، شنو مسلمين لحياكم بيد هذا، مو هو اللي خلاكم تتحالفون ويه "السيد القائد" وسالفتكم صارت على كل لسان، مو هو اليگول "السيد راح يحقق شعار وطن حر وشعب سعيد". أستاذ صير شويه واقعي وجاد.
حسن: انتظرني في المقهى، عند الخامسة، هناك سنكمل حديثنا.
ذهب البروفيسور حسن الى الاجتماع الحزبي، وفي نفسه شيء-بل أشياء- مما قاله حامد.
جلس حامد في المقهى بانتظار الأستاذ حسن، وهو يتمتم مع نفسه "بالله هذا كل عقله، بعده مصدگ بهذا الحزب، هسه لو حزب ماشي عدل مو مشكله، بس هي هاي الأحزاب الشيوعية القديمة، صار جمهورها مثل جمهور الأديان، عباده". وبينما هو يتحدث مع نفسه بهذه الكلمات وإذا بالأستاذ حسن قد اتى حاملا معه حقيبته الجامعية.
حامد مرحبا بالأستاذ حسن، ها شلونك أستاذ، شلونه اجتماعكم، ويامن راح تتحالفون هاي المرة، شو أنتم على طول عمركم گاضينها تحالفات، ساعه ويه القوميين، انوب ويه البعثيين، وهاي المرة ويه الإسلاميين؛ وبس تحچي وتنتقد يگلولك "المرحلة تستوجب"، ساعة السوده على المرحلة.
حسن: هون عليك، اراك متحاملا علينا؛ في البدء اطلب لي "استكان چاي وبطل مي"، دعني ارتاح قليلا.
حامد: تدلل أستاذ؛ عمو عبد الله تعال جيب لعمامك استكانين چاي وبطلين مي. هسه سولفلي، ويامن راح تتحالفون هاي المرة، سمعنا "طراطيش كلام" تريدون تروحون ويه "عمار الحكيم" صٌدگ هذا الحچي، وداعتك أستاذ حسن إذا هذا الحچي صٌدگ فهاي المرة الجماهير اطگلكم اصبعتين، وتجيب الكم "سعد اليابس"2.
حسن: لا هذا الكلام غير صحيح، هي مجرد شائعات من المعادين للحزب، حزب فهد وسلام، يا عزيزي حامد "القافلة تسير".
حامد: صحيح "القافلة تسير" بس السؤال الجوهري "وين"، لأن هذا الكلام قريناه أيام عبد الكريم قاسم ودفاعكم عنه، والناس من حچت عليكم گلتم "القافلة تسير"، وبعدها مشيتو القافلة ورحتو ويه البعث وصدام، ومعروف الصار والجرى، وانوب جبتو القافلة وحطيتوها بيد بريمر ومجلس الحكم، وراها القافلة گعدت بحضن "السيد القائد"، وهسه القافلة بيد جاسم ورائد ومفيد، ومحد يعرف وين راح يودوها؛ وكل هذا وتگولون "القافلة تسير".
يگولون انو الشاعر الإنكليزي ملتون استعمل 8000 كلمة مختلفة في اعماله، وهوميروس استعمل ما يقرب من 9000 كلمة، وشكسبير استعمل 15000 ألف كلمة في مجمل اعماله، بس أنتم الشيوعي العراقي حچاياتكم معروفة من 1934. "هاي مؤامرة على الحزب" "القافلة تسير" "هذا حزب فهد وسلام".
حسن: لكل مرحلة ظروفها واسبابها، هل تريدني ان اشرح لك كل تلك المراحل.
حامد: لا، ما اريدك تشرحلي، بس اگول اليقرالكم وأنتم تكتبون عن الديموقراطية، يگول منهم وتبطل السالفة، وأنتم الحزب كله يحكمه "دوق وماركيز وبارون".
حسن: بالمناسبة هل قرأت بحثي الجديد، نشرته في أحد المواقع الالكترونية؛ لقد تعبت كثيرا حتى اتممته. انه عرض رائع للديموقراطية.
حامد: متمتما مع نفسه ((ذلك لا ريب بحث فلسفي. وهو كغيره من البحوث الفلسفية، لا يمس من قريب او بعيد حقائق الحياة كما نعرفها))3.
حسن: ما الذي تهمس به مع نفسك.
حامد: لا، ماكو شي، بس اگول راح اقرا البحث بأقرب وكت.
حسن: هيا بنا نذهب، لقد تأخر الوقت، فحظر التجوال سيبدأ.
حامد: هاي هيه، أنتم وحزبكم كبرتوا حيل بالعمر، وبينت عليكم الشيخوخة، ومثلما يگول عمكم "هيجل" ((الشيخوخة انما تنجم، بصورة عامة، عن عدم التطابق بين المفهوم وبين واقعه)) وأنتم محققين هاي المقولة بحذافيرها. يلله خلي نتوكل ونروح، ونلتقي من تتحالفون ويه الرفيعي او الحكيم 4، ونسولف بيها.

الهوامش:
1- عنوان مسرحية شهيرة للكاتب الإنكليزي اوسكار وايلد.
2- سعد اليابس أشهر طبال في فرقة الخشابة البصرية.
3- من مسرحية "أهمية ان يكون الانسان جادا" على لسان أحد ابطالها.
4- علي الرفيعي منسق التيار الاجتماعي الديموقراطي، ينسق معه الشيوعي العراقي للتحالف.



https://www.ahewar.org/lc
مركز دراسات وابحاث الماركسية واليسار