يوم انسكيت على قفاي

عماد ابو حطب
imadabouhatab@yahoo.de

2022 / 5 / 28

هاي مش قصة ولا قصيدة ولا مدح ولا ذم ... هيه باختصار ولا شي ... متلها متلي ... ولأني ولا شي باكتب عن اللي ولا ... والقصة باختصار انها عن دوامة دخلتها متل ما دخل شي عشرات الالوف من جيلي اللي ولدوا بعد النكبة وبلش وعيهم لما النكسة صارت .... وحلموا كتير انهم ممكن يعملوا شي بعد الكرامة ... وتحركوا مع حرب التحريك ... وركضوا على المعسكرات مع كل اللي زيهم .... وحتى القصة ما تطول راح احكي بس عن موقف واحد من هالرحلة ويمكن بعدين ارجع احكي عن مواقف وقصص جديدة .... القصة بلشت لما اجى ابو البروسترويكا الله لا يوجهله الخير محل ما هو قاعد ... ايامها كان الاتحاد السوفيتي عم بينازع والاحزاب الشيوعية والماركسية والديمقراطية الثورية وكل واحد حامل يافطة لينين والعم ماركس او الرفيق هو او ماو ... كلهم كانوا عم يندثروا شوية شوية وفي كتير احزاب صارت متحنطة متل الديناصورات وما بتهش ولا بتنش وما الها من عقيدتها وتاريخها الا الاسم |||



https://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن