قصيدة : - إلى لا ئمي -

فريدة عدنان
fifoadn@gmail.com

2022 / 3 / 3

وأنا طفلة تسللتُ إلى عالم الكبار
خلسة بدون سابق انذار
وجدته بحرا عميقا بلا قرار
وليله طويل بلا نهار
في كل مشوار
أصادف وجوها بلا ملامح
ملآى بالأسرار
ترتدي ألف قناع
بلا خوف من القهار
ونفوس تغني لحن الإنكسار
وترفع شعار الإنتصار
في محافل الأشرار
على وقع الأخبار
كل العيون تذرف دمعا
زائفا كتمساح غدار
وأقلام تلعن الزمن الدوار
وقلوب غُلف تنبض بالعار
فلا تلُم ياسيدي بعد هاذا العمر
انتمائي لعالم الصغار
فأبدا لم يستهويني يوماعالم الكبار
يكفيني من الدنيا قطرات مطر
تراقصني كلما ألم بي الكدر
وسفر طويل على متن قطار
أتجول في قاطرته مع ذكراك
حتى آخر المسار
فقلبي موطن الكبار
قاسم امين ونزار
وفارس من الأخيار
فلا تلمني ياسيدي
عن اعتزال عالم الكبار
فزمني سحيق من زمن عشتار



https://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن