قصائد قصيرة جدا 2

نزار ماضي
nezarmadhy@hotmail.com

2021 / 1 / 14

1
إنّي امرؤٌ عاشقٌ في الأرض مغتربٌ.. قلبانِ في جوفهِ بغدادُ والشامُ
من ذا يعاتبني فالشعرُ ثرثرةٌ .. وفي تعابيرهِ رمزٌ وأحلامُ
( مَّا جَعَلَ ٱللَّهُ لِرَجُلٍ مِّن قَلْبَيْنِ فِي جَوْفِهِ) سورة الأحزاب 4
..........................................
2
أومتْ إليَّ بصوتها المتهدّجِ .. ما أجملَ التاريخَ للمتفرّجِ
كينونةُ الأحداثِ قالت جملةً.. ومضت تباريني بجدوى المنهجِ
...............................
3
إلى جهنّمَ أمضي غيرَ مكترثٍ .. وفي جهنّمَ أهجو الربَّ والرسلا
هناكَ ألعنُ أمريكا وخامنئي .. حتى الخميني وصدّامَ الخنا النذلا
.............................................
4
أنا الطائرُ المطرودُ من كلّ حومةٍ .. تراني ببلدان اللجوءِ أحومُ
هنا الخيرُ والحريّةُ اتحدت بهِ .. ألا ليت هذي الطيّباتِ تدومُ
............................................
5
إنّي تجاوزتُ المخاطرَ كلّها ..وأتيتُ أمرحُ في بلاد الرومِ
حريّةُ الإنسان تعلو عندهم .. ديسكو وتنميةٌ بغير خصومِ
...................................................
6
أيا أمّةً شلّت وقد طاح حظّها..وطارت هباءً بين حشدٍ وداعشِ
يحبّون أمريكا وهم يشتمونها.. وأموالهم فيها الربا غير فاحشِ
................................................
7
باسم العروبةِ باسم الدين يحكمنا .. صديقنا العابسُ المهووسُ بالجدلِ
منافقٌ غير أنّ الفيس سلّطهُ .. يلومُ أصحابَهُ في الجدِّ والهزلِ
..................................
8
بركن الدينِ ننسى كلَّ شيئٍ .. وننسى الدينَ في ركن الإمامِ
ونعتنقُ الهوى خُلُقا وديناً .. ويأخذنا الجدالُ بلا كلامِ
............................................
9
بصمَ الجمالُ على الحقوق جميعها.. فالحقُّ والأحداثُ مرتبطانِ
العقلُ مثل البغلِ يركبهُ الفتى .. والدربُ مأمورٌ بكلّ هوانِ
.......................................
10
بلا كبرياءٍ عاشَ شعبٌ بأرضهِ .. فمن أين تاتي للغريب المهاجرِ
فلا تعذلوني بارك اللهُ فيكمُ .. فإنّي رأيتُ الناسَ دونَ ضمائرِ



https://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن