الهيكل العام للاحزاب السياسية والهيئات القيادية الرئيسية فيها

سيماء علي مهدي
Saimaa.Ali1101c@copolicy.uobaghdad.edu.iq

2020 / 10 / 20

يمكن تصنيفها بصورة عامة إلى صنفين رئيسيين التنظيمات القاعدية والتنظيمات المتقدمة :
1- التنظيمات الحزبية القاعدية :۔ هي أصغر التنظيمات الحزبية التي يتكون منها الهيكل العام للحزب ، والتي يتوزع عليها اعضائه , وتشكل التنظيمات القاعدية في جميع أرجاء الدولة وأينما وجد أعضاء منتمون للحزب. ولهذا تتكون التنظيمات القاعدية من عدد من اعضاء الحزب ولها قيادة خاصة بها وكيان متكامل؛ وعدد اعضاء الحزب اللازمین لتشكيل التنظيمات الحزبية القاعدية يختلف من حزب الى اخر كما أن طريقة اختيار قادتها ليست واحدة بالنسبة لجميع الأحزاب السياسية . في بعض الأحزاب تشكل قيادة التنظيمات القاعدية عن طريق الانتخاب من قبل اعضائها بينما في البعض الآخر يعينون من قبل التنظيم الحزبي الأعلى منها وللتنظيمات الحزبية أهمية كبيرة بالنسبة للاحزاب السياسية إذ بواسطتها يتم الاتصال بين الحزب واعضائه من جهة وبين الحزب وجماهير الشعب من جهة أخرى ، فبواسطتها يطلع العضو الحزبي على مواقف وقرارات حزبه من مختلف الأمور وهي تحدد له مهامه وتشرف على تثقيفه الحزبي وهو محاسب امامه عن كل ما يقوم به في هذا المجال . كما وبواسطتها يستطيع الحزب ان يشرح جميع مواقفه وتبريراتها إلى عامة الناس ويطلع على ردود الفعل احدثتها هذه المواقف لدى الرأي العام ، وقد ذهب المعنيون بالأحزاب السياسية وعلی رأسهم الاستاذ موریس دیفرجبه إلى التمييز بين اربعة أنواع من المنظمات الحزية القاعدية . وهذه الأنواع الأربعة في اللجنة والقسم والخلية والميليشية .
أ‌- اللجنة: هي اقدم انواع التنظيمات الحزبيه القاعديه التي عرفتها الاحزاب السياسيه في الوقت الحاضر لم تعد تاخذ بنظام اللجان سوى الاحزاب المحافظه وبعض الاحزاب الطبقيه. تتكون في العاده من عدد قليل من الاعضاء الحزبيين دون ان تحاول زيادته لهذا تعتمد على نفوذ اعضائها ومؤهلاتهم -الاحزاب الهيكليه والمحافظه تاخذ بها كونها تعتمد على النوع وليس الكم, ويمكن القول بأن كل لجنه من لجان الحزب تشكل حزبا قائما بذاته- مرتبط مع بعضها عن طريق المركز العام للحزب من حيث التوجيه والتنسيق العام فقط وأن تشكيل اللجان يقوم على اساس المناطق الجغرافيه الكبيره نسبيا والتي في الغالب مع الدوائر الانتخابيه الرئيسية. نشاط اللجان يكون موسميا يصل حده الاعلى في اثناء فتره الانتخابات ويتناقص بصوره ملحوظه بعد انتهاء هذه الفتره.
ب-القسم: نوع من انواع التنظيمات الحزبيه القاعديه المكونه للاحزاب السياسيه يتمتع بأقل ما تتمتع به اللجنه من استقلال بالنسبة للتنظيمات الحزبيه الاعلى والاحزاب التي تاخذ بنظام الاقسام تاخذ بانظام المركزية في التنظيم وذلك على عكس الاحزاب التي تاخذ بنظام اللجان تتمتع باللامركزيه. القسم يميل الى زياده عدد اعضائه عن طريق فتح باب بالانتماء لكل من يرغب - المناطق الجغرافيه التي تقوم على اساس تشكيل الاقسام اصغر من المناطق التي تاخذ باللجان؛ كون المنطقه التي تقع تحت تاثير القسم كلما زاد عدد اعضائها قد يؤدي الى صعوبة تنظيمهم تتميز الاقسام بصفة الدوام ولايقتصر نشاطها في فتره الانتخابات . يكون تدرجية في توزيع العمل داخل الاقسام اكثر وضوحا ودقة- الاحزاب الاشتراكية تأخذ بنظام الاقسام وهناك احزاب محافظة والمعتدله الحديثة تأخذ به ولكن بهدف بهدف: محاربةالاحزاب الاشتراكية والوقوف بوجهها عن طريق ضم الفئات المعادية للاشتراكية والتي لايمكن ضمها عن طريق الأخذ بنظام اللجان , ورغبة هذه الاحزاب بالظهور بمظهر الاحزاب الجماهيرية والشعبية.
جـ- الخلية: . كما أن نظام الأقسام هو من ابتكار الأحزاب الاشتراكية ، وتلام اللبان هو من ابتكار الأحزاب المحافلة أن نظام الخلايا مر من ابتكار . الأحزاب الشيوعية وخاصة الحزب الشيوعي الروسي . وقد فرضته . الدولية الثالثة على جميع الأحزاب الشيوعية في مختلف دول العالم وذلك بموجب قرارها المتخذ في ۲۱ كانون الثاني عام ۱۹䕸. تتشكل الخلايا بصورة رئيسية على اساس مراكز عمل الاعضاء الحزب ، لعقلية العمالية تهتم بالمكاسب الخاصة بالعمل والحياة الانية بصورة عامة - كتحسين شروط العمل وزيادة الأجور و تقلیل ساعات العمل وهي أمور لا يمكن تحتها الا بالتضامن والعمل المشترك ذا الطبيعة السياسية . ولذلك من الخلايا المهنية شبيهة إلى حد كبير بالنقابات من حيث تركيز الجهود على تحسين الأوضاع الاجتماعية للعمال وتحقيق مكاسب مهنية لهم .
د-الميليشية:توزيع أعضاء الحزب على وحدات صغيرة ينظمون داخليا تنظيما عسكريا, يوجب خضوعهم الى نفس التعليمات التي يخطع لها الجنود العاديين.
2- التنظيمات الحزبية الفوقية: تشكل التنظيمات الحزبية الفوقية على اساس جغرافي نتيجة لتجميع التنظيمات الحزبية القاعدية لكل منطقة على انفراد او تجميع كل مجموعة من التنظيمات الحزبية الفوقية في كل منطقة لتشكيل تنظیمات فوقية اعلى منها درجة, وتشكيل التنظيمات الحزبية الفوقية يتوافق عادة مع التقسيم الاداري للدولة التي يوجد فيها الحزب.
... يمكن تقسيم الاحزاب السياسية من حيث كيفية تجميع تنظيماتها القاعدية؛ وتشكل التنظيمات الفوقية الى احزاب بسيطة التكوين الأحزاب و احزاب مركبة التكوين . و(الاحزاب البسيطة التكوين) هي التي يتكون الهيكل العام فيها من المركز العام للحزب وهو التنظيم الحزبي الفوقي الوحيد والمنظمات الحزبية القاعدية والتي يطلق عليها عادة الفروع ، فالتنظيمات القاعدية في هذه الأحزاب تلتقي مع بعضها بالمركز العام للحزب ، ومن الأحزاب السياسية التي اخذت بهذا التنظيم الحزب الوطني الديموقراطي العراقي والحزب الحر الدستوري التونسي ومعظم الأحزاب السياسية في لبنان حيث يتكون من عدة فروع موزعة على مختلف مناطق الدولة حسب عدد اعضاء الحزب .. وعلى خلاف ذلك (الاحزاب المرکبة التكوین) فهي تتكون من تنظيمات حزبية قاعدية تتجمع مع بعضها تحت توجيه تنظمات حزبية فوقية اعلى منها ، وهذه الأخيرة تلتقي مع مثيلاتها في كل منطقة من المناطق على حدة لتشكيل تنظیمات فوقية أعلى وهكذا حتى تصل إلى المركز العام للحزب - الهيكل العام لهذه الأحزاب ان يكون على شكل هرمي قاعدته التنظيمات الحزبية القاعدية وقمتة المركز العام للحزب مثل الحزب الديمقراطي الكردستاني .
الهيئات القيادية الحزبية
إن اعلى الهيئات القيادية الحزبية وأهمها في معظم الاحزاب السياسية الحديثة هي المؤتمر العام واللجنة المركزية والمكتب السياسي وان اختلفت اسماؤها من حزب إلى آخر :
1- المؤتمر العام : يعتبر المؤتمر العام أعلى هيئة قيادية في الحزب والمرجع الذي لا معقب لقراراته باعتبار أن المؤتمر العام هو اعلى هيئة قياديه في الحزب فانه يتمتع باختصاصات واسعة في جميع شؤون الحزب الادارية والسياسية والمالية . فمن (الناحية الادارية ) هو الذي ينتخب اعضاء اللجنة المركزية ويراقب اعمالها ويحاسبها وينظر في الخلافات التي وبين التنظيمات الحزبية الأخرى ، كما ينتخب أعضاء لجنة التفتيش والمراقبة ويشرف على أعمالها . وفي كثير من الأحزاب السياسية المؤتمر العام هو الهيئة التي تقوم بانتخاب رئيس الحزب ونائبه والسكرتير العام من( الناحية السياسية) فهو الذي يقرر سياسة الحزب العامة ويحدد مواقفه من مختلف الأمور الهامة الداخلية والخارجية وفق منهاج الحزب وايديولوجيته ، كما له حق تعديل منهاج الحزب او ايقاف نشاطه او دمجه مع الأحزاب السياسية الأخرى بحسب ماتقتضيه ظروفه و مراحل تطوره . والمؤتمر العام أخيرا يعتبر المرجع الأعلى في( الشؤون المالية للحزب) ، فهو الذي يعتمد الميزانية العامة للحزب وله أن يتخذ القرارات اللازمة بشأنها ، وهو الذي يقرر کيفية توزيع واردات الحزب على مختلف تنظماته و بالنسبة لكل وجه من اوجه نشاطه كل حسب حاجته في نطاق امكانيات الحزب ومتطلباتها . . فيما يخص المؤتمرات العامة للتنظيمات الحزبية المحلية والاقليمية فهي التي تشرف على سياسة الحزب في نطاق المناطق الخاصة بها ، وفي حدود . توجيهات المؤتمر العام للحزب وقراراته . الا ان اهميته بالنسبة لبعض الأحزاب السياسية ولا سيما الأحزاب الهيكلبة ضئيلة من الناحية العملية الواقعية على الأقل . ومثال على ذلك الأحزاب الولايات المتحدة الأمريكية حيث نجد ان الوظيفة الرئيسية للمؤتمر العام هي اختيار مرشحي الحزب لرئاسة الجمهورية.
2- اللجنة المركزية : اللجنة المركزية للحزب اعلى هيئة نارية فيه بعد المؤتمر العام وكقاعدة عامة تقوم اللجنة المركزية بممارسة جميع اختصاصات المؤتمر العام فيما بين ادوار انعقاده عدا ما يتعلق منها بتعديل النظام الداخلي للحزب ومنهاجه العام وحل الحزب وايقاف نشاطه او دمجه بالاحزاب الاخرى حيث تعتبر هذه الأمور اساسية بالنسبة للحزب وبالتالي هي من اختصاص المؤتمر العام وحده . وباعتبار اللجنة المركزية اعلى هيئة قيادية في الحزب بعد المؤتمر العام ، لها حق توجيه جميع الهيئات القيادية الحزبية الأدنى منها والغاء قراراتها عندما تكون تلك القرارات مخالفة لمباديء الحزب ومنهاجه العام وقرارات المؤتمر العام . كما ولها حق حل اي هيئة قيادية أدنى منها ودعوة المؤتمر العام لذلك التنظيم لاختيار قيادة جديدة . واللجنة المركزية هي التي تدعو المؤتمر العام للحزب للاجتماع في دوراته العادية والاستثنائية و تحدد موعد ومكان هذه الاجتماعات . وعلى اللجنة المركزية ان تعد جدول اعمال المؤتمر العام وتوزعه على اعضاء المؤتمر بوقت مناسب . وباعتبار اللجنة المركزية خاضعة للمؤتمر العام ومسؤولة أمامه عليها أن تقدم له تقريرا مفصلا عن خطط الحزب ومواقفه وانجازاته خلال فترة عدم انعقاده وعدد اعضاء اللجنة المركزية اقل بكثير من عدد اعضاء المؤتمر العام وهو يختلف من حزب الى آخر . وعادة يشترط في اعضاء اللجنة المركزية شروط خاصة تختلف باختلاف الأحزاب السياسية وظروفها • ومن هذه الشروط مثلا أن يكون قد مضى على انتمائه للحزب فترة معينة وان يكون خلالها . شغل منصبا قياديا في احد تنظيمات الحزب الأقل درجة . واللجنة المركزية هيئة شبه دائمية الأنعقاد ، وتعقد اجتماعاتها بصورة دورية خلال فترات يحددها النظام الداخلي للحزب .. کما لها أن تعقد اجتماعات استثنائية بناء على طلب من يخولهم النظام الداخلي ذلك .
3- المكتب السياسي: هو بمثابة مجلس رئاسة اللجنة المركزية للحزب ولهذا فان عدد اعضاء المكتب السياسي اقل من عدد اعضاء اللجنة المركزية وهم منتخبون من قبلها ومن بين اعضائها ولمثل مدتها . وتكون المكتب السياسي عادة من زعماء الحزب وانشط اعضائه واكثرهم كفاءة ومؤهلات وخبرة في العمل السياسي . ورغم أن جميع اعضاء المكتب السياسي متفرغين للعمل الحزبي الا انه لا يمنع من أن يتولى قسم منهم مسؤولية الحكم ، وهذا ما ذهب إليه حزب البعث العربي الاشتراكي حيث قرر نظامه الداخلي عدم جواز تولي مسؤولية الحكم من قبل أكثر من نصف اعضاء المكتب السياسي . وبما أن المكتب السياسي أعلى هيئة قباديه حرية دائمة الانعقاد ، فانه يمارس جميع صلاحيات اللجنة المركزية فيها بين فترات انعقادها . فيقوم بالاشراف على أمور الحزب وادارة شؤونه و تنفيذ قرارات اللجنة المركزية ويلتزم بقرارات المؤتمر العام والنظام الداخلي للحزب ومنهاجه العام, ومما يجب الاشارة اليه بان المكتب السياسي هو هيئة لاوجود لها الا في الاحزاب الجماهيرية حيث يتولى رئيس الحزب ومساعدوه وظيفة هذا المكتب في الأحزاب الهيكلية .



https://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن