قصيدة - مأساة كورونا -

السعيد عبدالغني
el.elsaied@gmail.com

2020 / 3 / 16

المأساة لها بيض كثير فينا .
الخوف بيضة منها .
هذا الذى ينتعش بانكماشنا الفضائحي من بعضنا ولا شىء فى العالم أو التاريخ يستضىء شيئا .
الموت يُعتِم كل شىء فى الاتجاهات ونحن مهما احتشدنا ،
مهما خلقنا من ذواتنا اضلاعا للحلم بالديمومة
سنهترىء ونخر ضاحكة أرباب الطبيعة الفيروسية حولنا .
الألم لا يكفى والله لا يكفى لاستمرار حياة الأزهار الحزينة .
إلى باحة الحقيقة كلنا راحلون جبرا
والإضاءة الوحيدة هى الموات الرخيم الأبدي .
لم تخافوا الموت ؟ إنه نهاية اللعبة
نحو التجريد وفراغ الزنازين جميعها .
سنسبح فى حوض البياض تائهة أرواحنا وفارغة .



https://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن