نضال عمالى أممى: فرنسااليوم الخميس نفذ الاضراب العام الذى دعت له النقابات و245 مظاهرة احتجاجية ستجوب شوارع المدن الفرنسية. -شبح يخيم على أوروبا-

تيار الكفاح العمالى - مصر
wssegypt1@gmail.com

2019 / 12 / 5

نفذ صباح اليوم الخميس كلٍ من عمال النقل بكافة أفرعه: السكك الحديدية والطرق والمطارات، والعاملين بالمنظومة الصحية (أطباء وممرضين ومعالجين)، والعاملين بمنظومات الطوارئ والعدل. ويتوقع أن يعمل غدًا نحو 10٪ من القطارات ونحو 30٪ من المدرسين. وأعلنت النقابات أن هذه الإضرابات قدم يتم تجديدها إذا لم تتم الاستجابة للمطالب., والذي شل قطاعات الاقتصاد الفرنسي، بعد مرور نحو عام على انطلاق مظاهرات "السترات الصفراء". هذه الحركة الاحتجاجية ظهرت بوادرها في أيار/مايو 2018 بسبب زيادة أسعار الوقود ثم ازدادت حدتها وقوتها في نوفمبر/تشرين الثاني من نفس السنة لتشهد بعد ذلك تدريجيا فقدان زخمها بدون الانقطاع عن التظاهر بانتظام. ,وقد نجح الإضراب أيضًا في اتساع دوائر النقاش السياسي والإقتصادي المجتمعي مولدًا تيارًا مجتمعيًا مؤيدًا للإضراب وهو ما أظهرته استطلاعات الرأي. ويُعد مثل هذا الحراك انتصارًا عماليًا مبهرًا وخسارة للحكومة اليمينية مما دفع اليمين الفرنسي إلى تأجيل هذه التغيرات في منظومة المعاشات حتى 2019.برفع سن التقاعد من 62 إلى 64 عاما,وجدير بالذكر أن إضرابا مفتوحا مماثلا تم تنظيمه في العام 1995 حينما كان آلان جوبيه رئيسا للحكومة في عهد الرئيس الراحل جاك شيراك. وفي النهاية أجبر الشارع جوبيه على سحب مشروع القانون حول التقاعد. فهل سيتوصل المضربون الخميس إلى نفس النتيجة مع رئيس الوزراء الحالي إدوار فيليب؟



https://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن