اقترابا من انسانيتنا اكثر :

عصام احمد
pal.arts.culter@gmail.com

2019 / 11 / 30

شافيز

-1-

شافيز يغادر مدائننا محلقا فى سماءات المدن التى قطعت اسلاكها
لتستفرد بنا ظلمة الاشياء
حتى من نعوك منهم من يقترب من مساكن الخفافيش
ويسطو ليلا ونهارا على رغيف خبزنا
ويتبجح بالفضيلة
ويتحدث فيك كثيرا كشاعر اهتزت له القوافى
اى ليل هذا الذى تركتنا وغادرت فيه ايها الصابغ يومنا باحلامك فى النور
وفى الشمس التى لا تأفل ولا يردد معها ابراهيم انى لا احب الافلين
فقد ميزتنا وعلمتنا بان الحب لا يكون بلون
ولا بعقيدة
ولا بكراهية
ولا ادعاء
اذهب الى جنتك
علها تكون جنة النازحين فى موسم القطاف
حيث الربيع الذى يؤجج افئدتنا بالربيع

-2-

فى غمضة عين

اعتاد الصباح ان يحمل نعيقا لغراب
ياتى من قصرك الذى لا يدب فيه الا اشباحا يمتصون دماء
الفقراء الذين بكوا يومهم لامهاتهم
ولم يجدوا الحصى التى تطبخ لتخدع الام جوع اولادها بطبيخ لا ينضج ولن يصلح
الا سلاحا يصوب الى راس الخطيئة
وسط ظلمة هذا الربيع الذى يخيم على ارجاءك يا مصر
كنت احلق مع تغريدة تحتمل ان تؤجل للربيع القادم
احترمت عيناى اللواتى يشاهدن صوتا واداءا يمتلكان جزءا من وقت
شاهدوا ما شاهدت
وانعموا بالانغام وبالداليات
شكرا لك يا مصر
لا زلت تحاربين من اجل بقاءك
ومن اجل ان تظل منارتك هديا لسفينتنا ساطعة
لخلود مختار ومحفوظ
وارهاصات الهروب من هول الموت لشعاع من حياه .

-3-

بطولات

لا تخدع صمتك بكذبة الفناء
التى تتاجر بها ايها الوقت الذى تنبعث منك رائحة الخطايا
ممن يكتبون تاريخا بلون اسود سيشوه جدار اثينا
وسيؤجج الهتهم من جديد
وسيعود بنا الوقت لزمن الدم
ومصاصيه
وستحجب العرؤيا عمن تدثر بهم الذين يشكون هول البرد
وهول الهجرة الاولى
بزمن يحمل الموت سمة
والعهر عنوانا
برقت السماء وارعدت وسقط مطركم ونبتت ارضنا منكم
وسكبتم عطركم فى اوردتنا
واستكفيتم بالموسم القادم برى الارض بدمكم
سافوى ايها الاسم الذى نسكنه ويسكننا
ليعلم قردة التاريخ بان قطرة من دمكم
كانت هى الفيصل
وكانت هى الكلمة التى قيلت فى اذاننا بعد الاذان الاول من الميلاد
لنتنبه
بان هناك سيلا من دم سيصل الى ساحة التاريخ الذى انجب الحقيقة
فى يوم ميلاد فتح .



https://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن