ما بين السيدة جنين هينيس والتقارير الأستخبارية المسربة

حاكم كريم عطية
hakem_atia@yahoo.co.uk

2019 / 11 / 18

جنين هينيس مبعوثة اليونامي /الأمم المتحدة للوقوف على ما يجري من أنتهاكات ومجازر بشرية بحق المتظاهرين وأبطال الأنتفاضة الشعبية هذه السيدة لا تدرك أن الجماهير المنتفضة تتوقع من الأمم المتحدة ومنظمات حقوق الأنسان أدانة حكومة بغداد ومن ورائها المليشيات المسلحة لأقدامها على أستعمال الذخيرة الحية والأسلحة الممنوعة لتفريق المتظاهرين وما لا تدركه هذه لسيدة أن هناك ما يفوق على 350 شهيد وما يفوق على 15000 جريح والمئات من المختطفين والمغيبين في سجون أحزاب الأسلام السياسي ومليشياتها أو هي تدرك ذلك لكن تسعى لتهدئة الأنتفاضة وتسويف مطالبها وأيجاد حل لمآزق الحكومة العراقية وبرلمانها الموقر حين ألتقت برلمان الفساد وهي بذلك تلتقي أحد رموز القتل والفساد ورأس البلاء في مشاكل العراق وفي كلمتها التي ألقتها بحضور القتلة والمجرمين واللصوص والطائفيين المتحاصصين لم تدين أية ممارسة من ممارسات السلطة وكأن دماء الضحايا والجرحى والمختطفين كانت وتبقى نتيجة أخطاء بسيطة يمكن معالجتها وأبقاء كل التشكيلات الحكومية والبرلمانية والمليشياتية مع أتخاذ تدابير تراعي مطالب المتظاهرين هكذا بكل سهولة تحاول هذه السيدة طي صفحة أكبر أنتفاضة عرفها التأريخ السياسي المعاصر للعراق بعد الأحتلال الأمريكي للعراق وتقديم العراق على طبق من ذهب لأيران وأعوانها.
في نفس الوقت وتزامننا مع أنتفاضة شعبنا وزيارة هذه السيدة تنفخ الأبواق وتعقد مؤتمرات للبعثية ورموز وذيول الأمريكان لتنتصر لحركة الأنتفاضة في محاولة لركوب الموجة وتبيض صفحة الولايات المتحدة الأمريكية من خلال نشر الوثائق المخابراتية الخاصة بعملاء أيران من رهط السياسين في العراق الآن!!!! بعد 19 عام على أسقاط نظام العفالقة تذكرت أمريكا أن في العراق عملاء لأيران ولا تدري من نصبهم رؤساء وزراء ووزراء وقادة مليشيات وفاسدين وطائفيين ورؤساء كتل برلمانية على من تضحكون يا سادة فاللعبة مكشوفة وخيوطها بيد شباب الأنتفاضة الشعبية ومن خلفها كل الخيرين في العراق ولن تقوم قائمة للعراق بغير القضاء على نظام المحاصصة الطائفية وألغاء الدستور الطائفي المحاصصاتي وحل برلمان الفساد والمحاصصة الطائفية وتقديم كل أطراف الفساد للعدالة وأعادة الأموال المنهوبة والقصاص لكل شهداء العراق وتقديم المجرمين للعدالة نعم اللعبة مكشوفة وعلى أبطال الأنتفاضة ومن ورائهم كل الخيرين من الأحزاب ومنظمات المجتمع المدني والنقابات الحذر مما سيطرح في الأيام القادمة أيرانيا أو أمريكيا أو خليجيا لمصادرة مطالب أنتفاضتكم الشعبية وعليكم التصعيد في الأيام القادمة لتفويت الفرصة على الألتفاف على مطالبكم وأنتفاضتكم سلاحكم العصيان المدني وكسب قطاع الجيش والقوات المسلحة مع الآخذ بنظر الأعتبار أن الأنتفاضة عليها أن تحسم وتختار الجدول الزمني لتحقيق أهدافها فعدوكم ومن ورائه كل من ذكرت أعلاه يلعبون على عامل الوقت وأيجاد الثغرات في حائط الأنتفاضة الشعبية عاشت الأتتفاضة الشعبية والمجد والخلود لشهدائنا الأبرار.

18/11/2019



https://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن