سوالف حريم - حوادث الدرجات النارية

حلوة زحايكة
Hilwa--zaatreh2012@hotmail.com

2019 / 11 / 17

سوالف حريم
حوادث الدراجات النارية
كثرت حوادث الدراجات النارية القاتلة، فقد فقدت مدينة القدس وحدها في الأسابيع القليلة الماضية ثلاثة من الشباب، فقدوا حياتهم في حوادث طرق وهم على دراجات نارية، ويبدو أنّ الأهالي لا يتعظون مما يجري، أو أنّهم لم يسمعوا بالمثل القائل:" ابن الحزينة يعلم اولاد الجيران"، فلا الأبناء تعلموا من الحوادث، كما أن الأهالي لم يتعلموا أيضا، كما أنّ الأمهات لا يشعرن أو بالأحرى لا يعلمن مدى الفاجعة والألم التي تعيشها أمهات من قضوا نحبهم بسبب الدراجات النارية. فهل الأرواح البريئة التي أزهقت بسبب الدراجات النارية لم تعد كافية لإقناع الأهل بعدم شراء الدراجات القاتلة لأبنائهم، وهل سيقتنع الأهالي بمنع أبنائهم من استعمالات هذه الدراجات؟
إننا إذ نترحم على أرواح من قضوا نحبهم، ونعزي ذويهم، نرفع الصوت عاليا بضرورة منع استعمال الدراجات حفاظا على أرواح شباب في عمر الزهور. فهل من يسمع ويتعظ؟
17-11-2019



https://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن