سوالف حريم - تكنولوجيا الجن والعفاريت

حلوة زحايكة
Hilwa--zaatreh2012@hotmail.com

2019 / 9 / 25

حلوة زحايكة
سوالف حريم
تكنولوجيا الجن والعفاريت
يبدو أن الجهل والإيمان بالخرافات وعمليات النصب والإحتيال قد استفادت من التطوّرات التكنولوجية حتى وصلت إلى صعق الضحايا بالكهرباء، فما أعلنه الناطق بلسان الشرطة الفلسطينية حول القاء القبض على عصابة من المحتالين، لاعتدائهم بالضرب المبرح والصعق الكهربائي على سيدة بحجة اخراج الجنّ من جسدها، ممّا أدى إلى علاجها في مستشفى للأمراض النفسية والعقلية، وهذه الجريمة جاءت بعد قتل الطالبة الجامعية اسراء غريب في بيت ساحور في ظروف لم تتضح بعد، ومنها ضربها ضربا مبرحا بحجة إخراج الجن من جسدها هي الأخرى.
ومن المحزن أن المحتالين لا يكتفون بضرب وتشويه ضحاياهم، حتى تصل الأمور إلى موت بعضهم تحت الضرب والتعذيب، بل يقبضون ما يتيسر من أموال لدى ذوي الضحايا.
جميل جدا أن تقوم الشرطة باعتقال هؤلاء المشعوذين النصابين المحتالين المجرمين، ويفترض أن تكون هناك قوانين لمحاكمتهم وإيقاع عقوبات رادعة بحقهم، ويجب القصاص من كلّ واحد منهم حسب الجريمة التي ارتكبها، لكن الأجمل هو إلقاء القبض عليهم وزجهم في السجون قبل ارتكابهم لجرائمهم، ومنعهم من ممارسة هذه الشعوذات. كما يفترض أن تكون هناك حملات إعلامية لتوعية الناس بمخاطر ما يقوم به هؤلاء المحتالون، كما يجب أن تخصص خطب الجمعة في المساجد أيضا للتوعية من هكذا أمور، والتأكيد أن الدين بريء من هذه الشعوذات.
25-9-2019



https://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن