عمل مدان -ومثير للفتنه-الطائفية فى الانبار والموصل- يجب ايقافه فورا

علوان الجابرى
alwanalgabrie@hotmail.com

2019 / 1 / 31

وثيقة صادرة عن هيئة الحشد الشعبي نشيرالى- صدور قرار بافتتاح ما أطلق عليها "وحدة تبليغ ديني" في قضاء حديثة بمحافظة الأنبار -التي تقطنها اغلبية سنية ساحقة، حيث سيتولى المركز مهمة نشر المذهب الشيعي هناك.
وتنص الوثيقة على قرار صادر في 19 من الشهر الحالي من قبل نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبي مهدي المهندس بأن يتولى ادارة هذه الوحدة الدينية شخص من سكان حديثة هو شاكر محمود الحديثي.
وتوضح الوثيقة الصادرة عن رئيس وحدة التبليغ الديني عبدالقادر بهجت الآلوسي المعروف بموالاته لإيران إن الهيئة كلفت شاكر حمود جاسم الجغيفي بادارة المكتب .
ان قرار افتتاح مكتب التبليغ بأنه خطأ جسيم سيقود لفتنة طائفية-وهو عمل بغيض هدفه اثارة الفتنة بين العراقيين .
أنه بعد أن تم دحر عصابات داعش الارهابية من خلال جهد جماعي اشترك فيه جميع العراقيين بمختلف مسمياتهم والوانهم وبعد أن بدأ البلد يتعافى تدريجيا من الطائفية والفتن نرى هناك محاولات بغيضة قد تكون مدعومة خارجيا من جهات لا تريد للعراق خيرًا تحاول إعادته الى المربع الاول واثارة الفتن والعداوات بين العراقيين، -
-ا ن القوى السياسية والاجتماعية والدينية مدعوة الى التصدي لهذه الفتنة من خلال "رفض كل ما يثير الحساسيات والخلافات بين العراقيين ومثال على ذلك افتتاح الحشد الشعبي لما يسمى بوحدة التبليغ الديني في قضاء حديثة منعاً لنشر الفتنة الطائفية من جديد".. - ان هذا الاجراء هو محاولة ممنهجة لفرض احادية مذهبية على ابناء الشعب العراقي الذي يمتاز بتنوعه الذي هو مصدر قوة له-

وفى نينوى-

- نفاجأ باجراءات وأفعال لا تمت إلى المنهج الوطني الموحد بصلة، وذلك يظهر عبر الاجراءات التي يتبعها الوقف الشيعي في نينوى بقيامه بحصر وطلب المئات من سندات الملكية التابعة للوقف السني في محاولة لتسجيلها باسم الوقف الشيعي، مستخدما نفوذه عبر كتب رسمية صادرة من مديرية التسجيل العقاري العامة، فضلا عن الضغط والتهديد الذي يواجه موظفي التسجيل العقاري في الموصل”.
ان هذه الاجراءات “تشكل بوابة لفتنة نحن في غنى عنها”و ويجب على الحكومة -وقف هذه الاجراءا ت فورا، وحماية موظفي التسجيل العقاري والوقف السني في الموصل، والغاء مكتب التشيع فى الانبار



https://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن