قصيده..رسالة الى بلادِ الكفار

ماجد عزيز الحبيب
majidson59@yahoo.com

2016 / 12 / 19

قصيدة رسالةٌ الى بلادِ الكفار

هل تحبوني مثلما
احبكم .؟
ان اختلفت باللونِ
او الدينِ
فأنا انسان ٌ
مثلكم
انا اريد ان اصبحَ
كما انتم
اعشق
احب
افرح
كما حال
عشقكم...
فرحكم...
حبكم...
في بلادي العشق
حرام
والحب جريمه
وكل شئ حرام
الا الحرام
فهو مسموح لنا..
اريدُ كما انتم
حينَ تشموا الورد
يرقص من فرحهِ
لكم
لا مثلِ وردِ بلادي
المعطرِ برائحةِ
البارود
ولونه ليس كباقي
الورد.
الورد في بلادي
ليس كوردكم
الورد في بلادي
يخجلُ من نفسهِ
يشتكي..
يبكي..
شابَ..واوراقه
اصبحت كأشواكه
اريدُ ان اتنفس الحريه
كما حريتكم..
الحريةُ في بلادي
قد تلطخت بالدماء
نأخذها بعد عناء
حتى اننا نسينا ..
اننا احرار..
وفضلنا ان نصبح
عبيد
بعدَ ان ركَبَنا العار..
نلوك خبزنا
تحت السياط
تحت الدمار
شربنا الافيون
بأيدينا..
وادمنا عليه
فأصبحنا لا نفرق
بين قول اللهِ
والسلطان
قادونا الى مصير
لا نعرفه
كالنعاجِ
كالخرافِ
فرحين ..نحن..
لانهم انعموا علينا
بكسرةِ خبز
ورشفة ماء
وبعده الى المهالكِ
قد نساق
فقررنا الفرار
وحملنا مخازينا
في قلوبنا
وجئنا لكم..
لا تلوموني ان احببتكم..
لان الامل يأتي اليكم..
الحبُ..يعشقكم
الورد...يبتسم لكم
الحرية ترقصُ على انغامِ
سعادتكم..
كل شئ جميل عندكم
واحلى من كلِ هذا الجميل
هو قلوبكم
التي احتضنت
الزنديق
والكافر
والقاتل
والفاجر
فكيف بقلبِِ
يحتوي كل هذا الظلام
ويبقى قلب برئ
احب انسانيتكم
نبلكم
عظمتكم
خذوا كل شئ مني
وضموني الى قلوبكم
لكي اسير في درب
الحبِ معكم..

ماجد عزيز الحبيب
السويد
2016 12 19



https://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن