-هواجس الاسكندر- أكرم مسلم

رائد الحواري
read_111@hotmail.com

2014 / 6 / 12

"هواجس الاسكندر" أكرم مسلم

الرواية من إصدارات مركز أوغاريت رام الله عام 2003، وتعد من الأعمال الرواية الحديثة على مستوى الحجم، حيث أن عدد صفحاتها لا يتعدى المائة صفحة من الحجم متوسط، لكن في هذا العمل الروائي استطاع أكرم مسلم أن يثبت مقدرته على السرد وبتقنيات فنية عالية، فقد جعل من الراوي شبه الوحيد للعمل يسرد كافة أحداث الرواية، متضمنا بعد الحكايات الشعبية والتراثية، حتى أن مولد الراوي كان من خلال حكاية شعبية.
تعمد الكاتب تغيب الجغرافيا تماما، مما جعل الرواية اقرب إلى النص المشاع، منه إلى النص الوطني أو الإقليمي، ولولا وجود بعض الألفاظ التي كتبها الكاتب باللغة المحكية الفلسطينية، لكن النص مجهول الهوية، وليس له جغرافيا ينتمي إليها يمكننا أن نحسبه لهذا الإقليم أو ذاك
اللغة كانت سلسة ينهل منها القارئ بسهولة ومتعة، وهذا يحسب للكاتب الذي جعل المتلقي يستمتع وينجذب للنص، تعمد الكاتب كبقية الكتاب ذكر أعمال روائية تخدم النص، وتجعل المتلقي يتجه إلى تلك الأعمال لكي يتعرف على عن قرب، وذلك عندما ذكر رواية "العطر".
في المجمل بطل الرواية الأساسي هو الراوي، قدرة الكاتب على السرد، ويمكننا أن القول بان هذه الرواية يمكن أن تكون تعليمية عن فن الرواية، خاصة عندما يتم الحديث عن فنية الرواية، وعن تنوع أبطال العمل الروائي، فهناك أعمال يكون فيها الشخص "الإنسان" هو البطل، وهناك أعمال يكون فيها المكان أو الزمان هو البطل، وهناك اعمل يكون اللغة هي البطل، وهنا كان السرد (الراوي) هو البطل.
رائد الحواري



https://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن