قِراءات -1-

آيا برجاوي

2011 / 11 / 2

هي قِراءات أستوحيها من هذا الواقع..فأتسارع لكتابتها كي يُستفاد مِنها يوماً ما..



*المفردات نحن من خلقناها لكي تناسب طبيعتنا الإنسانية وفلسفاتنا.فليس كل ما يقال هو الحقيقة بحد ذاتها..فحتى معظم ما يُسمى بالحقائق نحن خلقناها لكي تناسبنا وتكون كما نريد وليس كما يجب أن تكون..


*حياتُنا محاطة بدائرة من الأوهام..تلك الأوهام لم تأتي هكذا,بل نحن من جعلناها تأتي لانجرافنا نحو ما يناسب رغباتنا..


*التعمق بالمفردات وإعطاء أنفسنا الحق في السؤال يجعلنا ندرك مدى خرافة وجود الله..


*ولأننا اكتفينا بالانبهار وقراءة ما أجبرونا على قراءته فقط,أصبحنا نبحر في بحر الجهل والخرافات..


*سُحقت ثقافتنا الفكرية لأننا اكتفينا بقراءة المعروف وحفظه دون محاولة قراءة ما خلف الكلمات..


*الأمل وهــم نعطيه لذاتنا التي عاشت بين ربوع أحلامنا


*الانتظار بدون عمل هو نوع من أنواع العبودية فالأفضل أن يسعى الإنسان لنيل الشيء بدلاً من انتظاره على طبقٍ من وهم.

*الواقعية لا تعني المنطقية ونحن في أعمالنا الدائمة نتعامل بطريقة واقعية,إذ أن الواقع هو الذي يجبرنا على القيام ببعض الأعمال وليس المنطق,فالواقع أقوى من المنطق بكثير.

*هَكذا نَحنُ غَيرْ مُتصالحينَ مع ذاتِنا..حائرينْ حَزينين..مُحاطين بأسوارْ الماضي
لن نفرح ولن نَسعدْ إِلا..بأن نحقق التصالح مع ذاتِنا

*نَقومُ باضطهاد أنفسنا..ونقومُ باضطهاد الغير
لقد حانَ الوقت أن نسحق تِلكَ الدِكتاتورية التي قمنا بتوجيهها لذاتِنا وغيرنا.
فمن يُحلل لنفسه السؤال عن أي شيء..سيسعى دائما لاكتشاف ذاته واكتشاف كُلْ شَيء حَوله..فلقد حان وقت خَلع ذاك الرداء الأسود عن عقولنا



القناعة كنزٌ يفني عند الأذكياء..فمبدأ القناعة كنز لا يفنى..يقام عند الأغبياء فقط*

*البَعض..يرفعون من قيمة أنفسهم..لكي يجعلوا لنفسهم مكانة من لا شيء..يلجأون للتوهيم والتفاخر بِـ لا شيء..


*الإِنسانْ أكثرْ شيءْ ناجِحْ بِهْ هُـو تَحملْ وبعدها تَقبلْ الخَديعة..فالخديعة تُعطيه راحة نَفسِية رَهيبـة!!

*الفلسفة العظيمة تأتي في لحظة عدم إدراك للتعمق والكشف..فهي تأتي في لحظة شفافية و واقعية دون الاختلاط بخلق الكلمات.


*لو كانَ انتماء الشعوب لِـ القوة والعلم والعمل بقدر انتماءهم لـ الأحلام والمجاملات والبكاء لكنا الآن تحررنا من كل أنواع الدكتاتوريات الغبية.


*الكبت وضغوط المجتمع أدى إلى سحق الكثير من الحقائق وأدى إلى تشويه الصورة الحقيقية لدى الكثير من الأمور..
فمعظم الأمور التي نتوهم أنها حقيقية هي ليست حقيقة بشكل كامل.

الحَياة جَميلة..عِندَما تَكتَشِفْ الحقائِقْ التي كُنتَ تَعتقدْ أنَها,قاتِلة.*


*سيسقط كل الحكام,ولن تسقط الشعوب الحمقاء التي تعتبر نفسها شريفة ذكية رائعة


*كُن فيكون..عِبارة يراها البعض واقعية أكثر بكثير من النظريات العلمية التي تحمل دلائل كثيرة تؤكد صحتها..وبالمقابل لا يوجد دليل واحد يؤكد صحة-كن فيكون-..


*كل شخص..يمثل مشروع إرهاب..
الأرهاب ليس فقط بسفكْ الدماء..إنما هو يكمن في الممارسات اليومية أيضا..


*النصائح الحقيقية والتي نعمل بها...هي تلك النصائح النابعة من تربيتنا لذاتنا...لا من تربية الاخرين...


*الديمقراطية لا تسير في دماء العرب إنما تسير على دماء العرب..

*الحرية لن تتحقق بسقوط نظام معين انما الحرية تكمن بسقوط الغشاء الموجود حول العقل..


تحياتي



https://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن