أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عماد عبد اللطيف سالم - العراق سينما.. ونُقّادِ أفلامهِ سيّئون














المزيد.....

العراق سينما.. ونُقّادِ أفلامهِ سيّئون


عماد عبد اللطيف سالم

الحوار المتمدن-العدد: 7331 - 2022 / 8 / 5 - 21:40
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


العراق - سينما..
و بعضُ "المثقّفين" العراقيين، هم من أسوأ "نُقّاد" السينما في العالم.
إنهم يتفرّجونَ على مدار الساعة، على جميع أنواع الأفلام، في جميع "صالات العَرض".. وفي نهاية كلّ عرض، سيكتبونَ لبعضهم البعض: أنّ الفلم رديء، وأداء الممثلين غير مُقْنِع، وأن "المُخرِج" قد فشل في تقديم "عملٍ" يليق بتاريخ السينما "الوطنية"، والسيناريو مُنْتَحَل، وأداءُ "الكومبارس" أفضلُ من أداءِ الممثلين الرئيسيين، و"بطلة" الفيلم تكشف عن مفاتنها أكثر مما يجب، والإنارة سيئة، والأيقاعُ بطيءٌ ومُمّل.
وأخيراً يأتي مُثقفٌّ "عُضويٌّ" فيضيف.. أن"الصالة" غير مكيّفة.. وكان يجب أن تكون العروض مجانيّة، لأننا في بلدٍ غنيّ، ودور العرض مملوكةٌ لـ "دولةٍ" تسبَحُ في النفطِ الأسود و"الدِهنِ الحُرّ".
غير أن لا أحد من هؤلاءِ "المُثقفّين" ينتبهُ إلى: أنّ القاعة مكتظّةٌ دائماً بالجمهور، وأن هذا الجمهور ينوءُ بأعباءِ قهرٍ غير مسبوق، ولكنّهُ يهتِفُ ويصفِّقُ بحماسةٍ لـ "بطل الفيلم".. وأنّ هذا الجمهور يبكي ويضحكُ ويخافُ ويصمتُ.. وأن فيهِ من ينتحرُ أيضاً في نهاية العرض(حسب نوع الفيلم المعروض)..
وأنَّ حشوداً غفيرةً منه، تتزايدُ باستمرار، تعودُ لتُشاهدَ الفلمَ ذاته، في "الصالةِ" ذاتها.. أكثرَ من مرّة.



#عماد_عبد_اللطيف_سالم (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- كارثة بشرفي !
- سيرةُ الحُبِّ في البلادِ البعيدة
- العبوديّةُ والحُريّةُ والمفاتيحُ في فَمِ الوحش
- الناس والإقتصاد والناتج.. قبل فوات الأوان
- دليل سياسي-سياحي.. للمنطقة الخضراء
- الإقتصاد والسوق والرواتب والأغاني الحزينة
- عن وجهِها الواعدِ بسلامٍ عجيب
- عن نومِ أصحاب المصلحة في الكهف العراقيّ العظيم
- أُمّي وأنجيلا ميركل وأنديرا غاندي
- تلكَ الرائحة.. تلكَ الرائحة
- متلازمة جلب الاهتمام (حالة العراق 2003- 2022)
- تمّوزيّات عراقيات واخِزات
- دجّالون في السَخامِ الطَلِق
- أقفاصُ القهرِ في البلادِ المقهورة
- الإقتصاد والأمن المائي في مؤتمر جدّة للأمن والتنمية
- دونَ نهرٍ ونخلة.. نحنُ لاشيء.. العراقُ لاشيء
- العراق فيلم.. العراق سينما
- المدنُ كالريح.. يأتي الرملُ.. ويجعلها تعوي
- يومٌ إضافيّ في حنينِ رجلٍ وحيد
- أنا أكرهُ الحزنَ جدّاً


المزيد.....




- إسرائيل ولبنان: محادثات غاز المتوسط بين الطرفين على حافة الخ ...
- مصر تسترد تابوتا فرعونيا من الولايات المتحدة
- وسائل إعلام: تضرر محتمل لكابل كهربائي بين السويد وبولندا جرا ...
- بوتين يوقع مرسومين بشأن الاعتراف بـ-استقلال-منطقتي خيرسون وز ...
- مسيرات عارمة جابت فرنسا تطالب بزيادة الأجور وعدم رفع سن لتقا ...
- برلين تعلن تخصيص 200 مليار يورو لدعم أسعار الطاقة وتخفيف الأ ...
- الجيش الإيراني ينشر لقطات لإطلاق صواريخ على أهداف في إقليم ك ...
- روسيا تحذر.. دعم الغرب لكييف لن يعيد دونباس
- رئيس دونيتسك يعلن تقدم القوات الروسية على محور أوغليدار ويعد ...
- وزير الدفاع التركي يعلن عن تنفيذ قصف على بعد 140 كيلومترا دا ...


المزيد.....

- غرض الفلسفة السياسية المعاصرة بين الاستئناف والتوضيح / زهير الخويلدي
- العدد 56 من «كراسات ملف»: الاستيطان في قرارات مجلس الأمن / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- هيثم مناع: عميد المدرسة النقدية في حقوق الإنسان / ماجد حبو، مرام داؤد، هدى المصري، أسامة الرفاعي، صالح النبواني
- اسرائيل والتطبيع مع الدول العربية-المسار واّليات المواجهة 19 ... / سعيد جميل تمراز
- كتاب جداول ثقافية: فانتازيا الحقائق البديلة / أحمد جرادات
- غرامشي والسياسي، من الدولة كحدث ميتافيزيقي إلى الهيمنة باعتب ... / زهير الخويلدي
- خاتمة كتاب الحركة العمالية في لبنان / ليا بو خاطر
- على مفترق التحولات الكبرى / فهد سليمان
- رواية مسافرون بلاهوية / السيد حافظ
- شط إسكندرية ياشط الهوى / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عماد عبد اللطيف سالم - العراق سينما.. ونُقّادِ أفلامهِ سيّئون