أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - خسرو حميد عثمان - رواية ثالثة حول مسألة إعدام وزير الصحة العراقي الدكتور رياض الحاج حسين (1)














المزيد.....

رواية ثالثة حول مسألة إعدام وزير الصحة العراقي الدكتور رياض الحاج حسين (1)


خسرو حميد عثمان
كاتب

(Khasrow Hamid Othman)


الحوار المتمدن-العدد: 6803 - 2021 / 2 / 1 - 16:12
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


البارحة؛ في وقت متأخر من الليل وبالصدفة شهدت فديوين في اليوتيوب:
الأول: بعنوان:"لماذا قتل صدام حسين وزير الصحة العراقي رياض ابراهيم العاني؟ ماذا طلب وزير الصحة من صدام” نُشر بتأريخ 3 آذار 2017؛ رابط الفديو ـ https://youtu.be/NR2Rm5gGZ9g
يستطيع القارئ أن يطلع على ما يقوله القيادي البعثي السابق صلاح عمر العلي من خلال رابط الفديو لم أعر لكلامه أهمية. ولكنني بعد إطلاع سريع لعدد كبير من التعليقات التي عبرت عن وجهات نظر مختلفة إلا أن تعليقاً استوقفني كثيراً ....و هو تعليق محمد على أبو أحمد. المنشور قبل 9 أشهر وهو:
(وأكدت ريا بنت الطبيب رياض ابن الحاج حسين انه تم تشكيل لجنتين للتحقيق مع والدها؛ الاولى برئاسة فاضل البراك مدير الأمن العام وقتذاك والذي اعدمه صدام فيما بعد، والثانية برئاسة سمير الشيخلي، وقد "برأت اللجنتان ساحة والدي من كل الاتهامات التي وجهت اليه"، مشيرة الى ان رئيس المخابرات وقتذاك برزان التكريتي الأخ غير الشقيق لصدام "تسلم ملف التحقيق مع والدي وهو الذي أدار تعذيبه وبقسوة شديدة وبالاشراف المباشر من قبل صدام حسين نفسه ومعهما مرافقا صدام ارشد ياسين التكريتي وصباح مرزا" وأضافت ان عمها عندما تسلم جثة والدها وجد رأسه مهشما وملفوفا بالضمادات وكانت هناك كسور في غالبية انحاء جسده وأثار رصاصات، وتم إصدار شهادة وفاة صادرة عن مستشفى الرشيد العسكري باعتبار اسباب الوفاة الاعدام رميا بالرصاص". وقالت ريا الحاج حسين ان صدام حسين كان قد استقبلها مع والدتها بداية عام 1987 وأعاد اليهم احد بيوتهم المصادرة كرد اعتبار. واضاف "صدام ممثل، كبير، فقد دمعت عيناه عندما قابلنا حزنا على والدي الذي قتله بيده"، مشيرة الى ان عائلتها بصدد استكمال جميع المعلومات عن خفايا اعدام والدها لنشرها على الرأي العام)
بعد الإطلاع على تأريخ أخْرْ تعليق مضاف الى الفديو قبل يومين رغم ما يُقارب مضي مدة أربعة سنوات على نشر فديو "صلاح عمر العلي" وأربعة عقود على تصفية الدكتور رياض أثارت انتباهي خمسة نقاط:
1- لماذا عنوان الفديو "رياض إبراهيم العاني" وليس "رياض الحاج حسين ؟
2- لايزال الموضوع يشغل الرأي العام رغم مرور ما يقارب أربعة سنوات على نشر الفديو، وما يقارب أربعة عقود على ماحدث في عتمة وسرية بالغة؟
3- لماذا استقبل صدام حسين زوجة و كريمة الدكتور رياض في هذا التأريخ؛ أوائل 1987؟
4- هل كانت مشاعر الحزن التي لاحَضَتْها وكتبت ريا عنها "صدام ممثل، كبير، فقد دمعت عيناه عندما قابلنا حزنا على والدي الذي قتله بيده" كان تمثيلا أو ندماً على جُرم إكتشف لاحقاً بأنه أقترفه في حالة غضب؟
5- ما ذُكر عن عائلة الدكتور رياض الحاج حسين بأنهم (بصدد استكمال جميع المعلومات عن خفايا اعدام والدها لنشرها على الرأي العام) !!!
الثاني: بعنوان (شاهد اعدام وزير الصحة في حكومة الشهيد صدام حسين والسبب!!) الرابط:https://youtu.be/Ho1JRoYxDL0 تأريخ النشر 1 أذار 2020
فيه يروي صدام حسين عن روايته عن سبب تصفية الدكتور رياض التي لا تلتقي مع رواية صلاح عمر العلي لا من قريب ولا من بعيد.
الرواية الثالثة: حقيقية تعرضْتُ شخصياً الى تحقيق دقيق، مع مهندسين أخرين من محافظات أخرى وكنت أخر من تم التحقيق معهم دون أن يكون لدىّ أية فكرة عن سبب إستدعائي الى بغداد برقيا، كان يجريه نائب مدير الأمن العام، كما تبين لي لاحقاً، وكانت حصتي من نتيجة التحقيق أخف من الأخرين رغم كانت الشكوك جُلُها كانت تحوم حولي حسب إستنتاجي أثناء الأسئلة والأجوبة :
الجمهورية العراقية
وزارة الصحةـ قسم الأفراد العدد1-6-14124 التأريخ 16-4-1987

الى السيد خسرو حميد عثمان أبو بكر/ المهندس في دائرة صحة محافظة أربيل
م/ تنبيه
بناءً على ما جاء بكتاب ديوان الرئاسة المرقم ص-9-1-14740 في 7-4-1978
وبالنظر لمعرفتك بمخالفة شركة ماروبيني وتغيرك صيغة التأييد الى عدد المنتسبين بدلاً من عدد المهندسين دفعاً للمسؤولية دون إتخاذ الاجراءات اللازمة بشأن هذه المخالفات واشعار الجهات المختصة بذلك عليه ننبهك الى ضرورة تلافي ذلك وعدم تكراره مستقبلاً..
التوقيع
صادق حميد علوش
وزير الصحة
(ملاحظة1: في المراحل الأولى من التحقيق أدركت بأنهم يبحثون عن رأس خيط لتبرير تصفية الدكتور رياض الحاج حسين الذي لم التقيه إلا مرّة واحدة في ديوان محافظ أربيل، عندما كنت مدير للبلديات، خلال إجتماعٍ بوفد وزاري كان الدكتور رياض ضمن الوفد، وكان ملامح وجهه وطريقة كلامه حاضراً في ذهني أثناء التحقيق، سأروي روايتي في الحلقة القادمة بأمانة للتأريخ وبأدق التفاصيل لعلها تُقَرِب عائلة المغدور والرأي العام الى الحقيقة....
2- يُشير صدام حسين في نفس الفيدو بعد موضوع "الطبيب" يتحدث عن ماحصل للقيادة المركزية للحزب الشيوعي- عند اعتقال عزيز الحاج وتدخل قياديين من حزب البعث العربي الاشتراكي لاطلاق سراح بعضهم دون ذكر الأسماء، سنعود الى هذا الموضوع في الحلقات القادمة للإداء بما لدىّ من معلومات حول هذا الموضوع أيضاً.....)
(يتبع)






التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- فنانين عظيمين في زمنين وعالمين مختلفين 2/1
- التأريخ يعيد نفسه في أربيل....(1-2 )تكملة
- التأريخ يُعيد نفسه في أربيل بسياق يختلف عن جوهر السياق الذي ...
- التأريخ يُعيد نفسه في أربيل بسياق يختلف عن جوهر السياق الذي ...
- التأريخ يُعيد نفسه في أربيل بسياق يختلف عن جوهر السياق الذي ...
- غذاء الدماغ 5- 2 (بعد التعديل)
- غذاء الدماغ 5- ملحق 2 فيتامينات
- غذاء الدماغ 5- ملحق 1
- غذاء الدماغ - 5
- غذاء الدماغ -4
- غذاء الدماغ - 3
- غذاء الدماغ - 2
- غذاء الدماغ -1
- هل من الحكمة الثقة بمشاعرك الفطرية- بسليقتك؟ عالمة أعصاب تُو ...
- هل من الحكمة أن تثق بمشاعرك الفطرية- بسليقتك؟ عالمة أعصاب تُ ...
- أسئلة الحياة الكبيرة 3-4
- أسئلة الحياة الكبيرة 3-3
- أسئلة الحياة الكبيرة 3-2
- أسئلة الحياة الكبيرة 3-1
- أسئلة الحياة الكبيرة 2-4


المزيد.....




- -مفجعة ويجب أن تتوقف-.. باريس هيلتون عن تداعيات ضربات إسرائي ...
- نتنياهو: ضرباتنا مستمرة.. ولا هدنة قبل إضعاف قدرات حماس
- بكين تأسف لـ-عرقلة- واشنطن إصدار بيان مجلس الأمن الخاص بالنز ...
- -مفجعة ويجب أن تتوقف-.. باريس هيلتون عن تداعيات ضربات إسرائي ...
- نتنياهو: ضرباتنا مستمرة.. ولا هدنة قبل إضعاف قدرات حماس
- -أسوشيتد برس- تطالب بفتح تحقيق في غارة إسرائيلية استهدفت مبن ...
- مصدر يكشف لـRT الأسماء المطروحة لمنصب وزير الصحة العراقي
- الجزائر: على مجلس الأمن الدولي أن يتخذ موقفا حازما لإنهاء ال ...
- سياسية فرنسية يمينية: معادو السامية -موجودون- في حزب مارين ل ...
- بالصور: الهجمات على غزة ومحارق الجثث في الهند


المزيد.....

- صفحات مضيئة من انتفاضة أربيل في 6 آذار 1991 - 1-9 النص الكام ... / دلشاد خدر
- تشكُّل العربية وحركات الإعراب / محمد علي عبد الجليل
- (ما لا تقوله كتب الاقتصاد) تحرير: د.غادة موسى، أستاذ العلوم ... / محمد عادل زكى
- حقيقة بنات النبى محمد / هشام حتاته
- كيف ومتى ظهرت العربية بصورتها الحالية / عزيزو عبد الرحمان
- الحلقة المفرغة لتداول السلطة في بلدان الوطن العربي و العالم ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- دور الزمن في تكوين القيمة / محمد عادل زكى
- مستقبل اللغات / صلاح الدين محسن
- ألدكتور إميل توما وتاريخ الشعوب العربية -توطيد العلاقات الاج ... / سعيد مضيه
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - خسرو حميد عثمان - رواية ثالثة حول مسألة إعدام وزير الصحة العراقي الدكتور رياض الحاج حسين (1)