الباحث والناقد السينمائي أحمد يوسف : ذائقة سينمائية مختلفة

2018 / 7 / 17

فقدت الثقافة السينمائية العربية وفضاءات الابداع العربية واحدا من اهم نقادها وفاعليها المميزين برحيل الباحث والناقد السينمائي الدكتور أحمد يوسف، صباح يوم السبت 14 تموز 2018 عن 71 عاما ،وذلك بعد معاناة مع المرض. وأحمد يوسف تخرج من كلية الصيدلة قبل ان يدرس السينما ويحصل على دبلوم الدراسات العليا من المعهد العالي للنقد الفني عام 1975، وعمل كناقد سينمائي في العديد من الدوريات، ومنها جريدة العربي،وجريدة الخليج ، ومجلة اليسار، ومجلة الدوحة، ومجلة الهلال. ومن مؤلفاته النقدية : نجوم وشهب في السينما المصرية، ومحمد خان ذاكرة سينمائية تتحدى النسيان، وعطيات الأبنودي، ووصف مصر، ونادية لطفي والنجومية بلا أقنعة، والذي صدر عن مهرجان القاهرة السينمائي مطلع التسعينات، و صلاح أبو سيف والنقاد، وفريد شوقي الفنان والإنسان، وصفحات من ذكريات توفيق صالح، وسياسة عادل إمام.
رحيله خسارة كبيرة وهو الذي كان يعمل بصمت وبعيدا عن اغراءات المناصب وقد أثرى الحياة الثقافية بترجماته ومؤلفاته، وأعماله الإبداعية وكان مترجما دؤوبا وأنجز ترجمة أعمال ضخمة وعظيمة في الثقافة السينمائية منها : "تاريخ السينما الروائية"، و"موسوعة أكسفورد لتاريخ السينما"، و"كيف تكون مخرجا عظيما"، و"فن التمثيل السينمائي"، و"تقنيات مونتاج السينما والفيديو"، و"سيناريو الأفلام القصيرة"، و"تقنيات الإخراج السينمائي"، و"الصورة الشريرة للعرب فى السينما الأمريكية"، و"الفلسفة والسينما"، و"كيف تقرأ فيلما"، و"السينما الإيرانية: تاريخ سياسي"، و"مائة عام من السينما الإسبانية"، و"موسوعة اكسفورد لتاريخ السينما السينما" فى أربعة أجزاء. و " الفيلموسوفي : نحو فلسفة للسينما"، و"كيف تكون مخرجا عظيما"، و"سيناريو الأفلام القصيرة".
محمد عبيدو


المصدر : سينما الشعر
اضافة خبر | مركز الاخبار