سرتعبر الموج والشراع

شعوب محمود علي
mshaoob@yahoo.com

2019 / 11 / 4

(سَرَحْتُ عبر الموج والشراع)
1
في الغبش المبلول
وبالندى المشرق
هنا على الأعشاب
في عالم تفتّح الأوراق
لكلّ اصناف ورود الروض
خارج كلّ عرض
يصنعه الانسان
في المدن المكفولة
بنهج ما تحيطها
عناية الرحمن
مفتاحها الانسان
بين غصون الورد
وشجر الرمّان
آمنت ان البعد
متاهة تدور في مفازة الزمان
2
غنّيت يا بغداد
في مهرجان العشق
سَرَحْت عبر مهرجان الموج والشراع
مررت من سطحكَ يا نهر الى ان شهق اليراع
من فرح القرب وراح ينهل المداد
من مائكَ المراد
حتّى تداعى صار يهذي راقصاً
ينقّط الحروف
يشدّه الاعياء
يصوغ ما يروق
لتلكم الاميرة
وهو يطلّ عاكفاً
في غابة الورق
تلدغه النيران مثل عقرب
وجمرة الشبق
في الليلة الليلاء
سامره الارق
فسار وانطلق
لساحل الغسق
3
وكانت الأضواء
تشرق فوق ساحل الظلام
صوت المغنّي يهزم السكون
وهذه النجوم
تطرّز السماء
وتدهش الاحياء ممن سامروا النساء
وليس جذر الشر
يثمر ما تزهو به الأشجار
في مهرجان العشق والخمّار
يدور في كاساته والورد
يعبق في حقل اغانينا هنا والعشق
ليبلغ الذروة والسرور
بين انين الناي
والشاعر المسحور
كان يغنّي اوّل الليل لبغداد وفي هزيعه الأخير
غنّى لليلاه على السرير
في ظلّ ما يحمل من ترسّبات العمر
لذلك الينبوع
وعشقه المشروع
لتلكم المدينة الأسطورة
تجري كما الدماء في الشريان
اصيح بالربّان
هنا على مينائها
ترسو ويرسو قمر الزمان
والشاعر الولهان
يرسم فوق ورق الأشجار
وورق الرمّان
بغداد كانت اوّل الافراح
وآخر الاحزان
ينشدها الشاعر طول الليل والنهار
ولن أرى بقاع
أجمل من جنّتها الخضراء
غداً غداً ستعلن الأسماء
لثلّة اللصوص
في السرّ والعلن
وبين دجلة النقيّ والفرات
نصنع الكفن
من دمنا
ودمعنا
وراية الوطن
لسارقي العراق
4
رأسي على راحتي واللسان
يتلو على الناس وفي الغفلة جلّ الناس
من عهد دقيانوس
تدور في الوجدان
قصائد الاحزان
وهذه الامّة في احتراب
اصيح يا قحطان
اصيح يا عدنان
أقوامنا للآن
ما بينهم حرب ضروس
قبلها البسوس
ما بينها احتراب
من شرق تلك الباب
الى شمال الباب
تحكمنا التيوس
في الزمن الميؤوس
سيظهر الدجّال
يهذي
يغنّي
يدّعي
بأنّه المسيح
في الزمن الكسيح
..,..,..,..,..,..



http://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن