الحرية و الطبيعة

محمد هالي
mohahall@yahoo.fr

2019 / 10 / 18

الحرية و الطبيعة
محمد هالي



1 - الحرية
محمد هالي

انتفضي..!
ففي زمن الرفض،
شحرور يشدو الحرية،
الحرية ضجيج،
سواعد تُرفع
و خبز على التراب، ينشد الآتي..!
انتفضي..!
ففي الحلم،
ما يرتب الاحتمال،
إن كان الخبث يعترض،
و حب قيس ،
يصارع عنتر..
حتى احتمال سقوط ترامب،
احتمال سقوط العمامة، من رؤوس التزمت،
احتمال الحرية أن تنجلي،
رغم عوائق اليمين،
و شطط سلط كثيرة،
فالحرية قد تنقشع،
على اكتئاب الصراخ،
و فقدان الأمل..!
محمد هالي


2 - مملكة الطبيعة
محمد هالي

سنسبح في نهر معتم،
أفقه لا يخلو من مزهريات،
تتخله مناظر،
و بعض الإوز..
سفن تجر ثكلى الى ضفة مجهولة،
نشبه تيتانيك،
يموت بعض السمك،
طعمه فواكه يقدمها الموج،
نأكل،
نلتهم بشغف الحياة القادمة..
النهر متعب،
و نمضي نكتشف طحالب جميلة،
هي تستحق الحياة،
نداعب معا سمو القمر،
و ضباب كثيف يفزعنا في الأفق،
نمضي كما أراد الموج،
لا نبحث عن المصب،
و لا اتجاه الريح،
و حين نصل لليابسة،
سنعانق الارض بغض النظر عن الموقع،
و الحدود..
و ننشئ مملكة الانسان الطبيعي،
من جديد..
محمد هالي



http://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن