الفوارز

عجيل جاسم عذافة
ajeelaiijeel@gmail.com

2019 / 8 / 17

الفوارز
قد ينشر المرء ويسهب في كتابته
ويضيع معناهُ اذا فحواهُ مضطرب
كزارع نخلٍ في حديقته وفي
النتيجةِ لا ياكل من الرطب
وكثرة الحركات في غيرِ مواضعها
مثل الفوارز والاستفهام والعجب
تضفي التندر للقراء اجمعهم
حتى يخالُ ان ذا ثوبَ مغترب
وفي اللغات موسيقى إن تُحادثها
ياتي الكلام سليقا خاليَ النَصَب
ولا اجزم باني ذو مطاوعة
الى الحروف.. والاسماء والادب
اذ اللغات بحورٌ تاه اخرها
ودون الماضون فيها اغلب الكتب
ولكن نغترف منها على مهلٍ
وندنوا من فواكهها ولا نقرب الى الحطب



http://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن