من البعيرية الى العربية 5

جمشيد ابراهيم
jd-ibrahim@hotmail.de

2018 / 11 / 25

الماء هو الحياة فاذا تبخر الماء تبخرت الحياة و اليوم و بفضل انابيب الماء نسى الانسان صعوبة ايجاد الماء و حمله من مناطق تبعد عن البيت و في كثير من الثقافات الشرقية كانت المرأة الشابة هي المسؤولة عن الذهاب الى عين الماء و حمله في اواني خاصة من الفخار او الجلد و بعد توفر المعادن من صفائح و علب (تنك من الانجليزية tin) و هي عادة كانت تذهب بصحبة صديقاتها و تحولت بذلك منابع الماء و الانهار الى مناطق رومانسية و معاكسة الشباب للشابات و الهام لنصوص اغاني الحب و اقترن الغسل و الطبخ بالمرأة.
و لكن كان و لا يزال الماء ايضا سبب للمعاناة و الشقاء و الحروب بين البشر ليتحول الى سلعة تجارية في قناني و سدود بسبب ندرته و التلوث - تستطيع ان تتعرف على اهمية الماء و مشاكل ندرته في العربية بسبب المناخ الصحراوي في اللغة العربية نفسها فمثلا يكشف القرآن اهمية السقي للناقة و جريمة منعها منه و هذا يبين بانه كان هناك فعلا مجرمين من امثال (اذ انبعث اشقاها) في الجزيرة العربية يرتكبون جرائم من هذا القبيل و الجنة الاسلامية تجري من تحتها الانهار و هناك اشارات كثيرة اخرى عن الدور المركزي للماء ابرزها موت الحسين عطشانا.
عندما تأتي الى مفردات التي تتعلق بالماء و الحاجة اليه تفكر اولا بالظمأ و الرمضان اما وجود كلمة (العطش) في العربية فيعتقد بانها اتت من الفارسية آتش (نار) قارن ايضا الكوردية (ئاگر) و العربية معروفة بانها غالبا ما تحول الصوت الاول الى العين بسب تقارب و تشابه الهمزة و العين. طبعا الفعل الاساسي هو (شرِب) و اشتقاقاته كالشراب الذي تحول الى syrup في اللغات الغربية لربما لانها استعيرت عبر التركية ولان التركية تحول الباء غالبا الى p.

و لكن و عند البحث عن مفردات اخرى تخص الماء تنتبه بسرعة الى الثلاثي (شرع) من افعال الشروع و الابتداء او افعال الانشاء مثل (شرع و اخذ و قام و اقبل و جعل و هبّ و غيرها) خاصة و ان هناك عبارة مثل (سفينة شراعية) تكشف علاقة الثلاثي (شرع) بالماء و لانه يبدأ كشرب بالشين و الراء. كان الثلاثي (شرع) يشير الى دخول الابل الى مكان الماء اي اي انفتاح طريق للسقي (شروع او مشروع) كما في (شرع المال) اي جلب الحيوانات خاصة الابل الى مكان السقي و هذا هو سبب شرع القوانين و تحول الشارع الى طريق. تلعب الناقة و سقياها دورا اساسيا في صياغة المفردات العربية - راجع مقالاتي الاخرى(من البعيرية الى العربية) على هذا الموقع.
www.jamshid-ibrahim.net



http://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن