أبكيك وفاء

بدر الدين شنن
abohamid@hetnet.nl

2018 / 2 / 16

أبكيك يا عمري دماً
بعد أن جفت الدمعات
أبكيك ليس حزناً
على آهات مضت وأنات
ولا إنصافاً لحرمانات
وجراحاات
لعلي أرتاح ..

أبكيك وفاء
للبدايات
والسارات
قبل إقفال النهايات
وانسداد الدروب
وانسحاق شروط الحلم ..

أبكيك بحثاً عن مقلة النور
عما تبقى من الندى
لاستئناف .. عشبة .. زهرة
في زوايا القلب الزابلة ..

أبكيك لآنك
قد حاصرك الزمن
وحال بين
ما يجب .. وما تريد
أن تسهم به
في الخنادق
والساحات
وخلف الجدران .
وبأن تسهم به
من شعارات وصرخات ..

لتسترد الراية
الممثلة
لوحدة الأرض والشعب
قدسيتها وألقها .
ولتكن حفرتي
مضرجة
بالدم المعطر
بنيران المقاومة ..

لهذا أبكيك يا عمري .
ولتكن أيامي الباقيات
هي عزائي
وأنبل بما قد ينتهي أمري


---------------------------------------------------
دنهاق --- 16 --02 -- 2018



http://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن