السيى وحزب مؤتمر الشباب

خالد محمد جوشن
khalidgoshan@hotmail.com

2017 / 9 / 2



قلنا فى مقال سابق انه على الرئيس السيىسى قبل خوض الانتخابات المقبله ، ان يخضع قراره لمراكز الابحاث والاستطلاع فى الدولة المصرية وان يستفتى قلبه وان افتوه
ونتصور فى هذا المقال ان الرئيس السيسى قد حزم امره وقرر خوض الانتخابات لفترة رئاسية ثانية ، هنا نقترح على الرئيس ان يشرع فورا ومن الان فى تشكيل حزب سياسى من الشباب الذين حضروا مؤتمراته ويسمى الحزب ( حزب مؤتمر الشباب )
سيكون هذا الحزب عماده الرئيسى هم الشباب الذين حضروا مؤتمرات الشباب التى دعا اليها الرئيس وسيخلعون عبائتهم التى ينتمون اليها وسيكونوا فقط حزبا سياسيا بالمعنى المجرد وعلى الحزب ان يعتمده فى موارده على اعضاؤه فقط
ايضا على هذا الحزب الفتى ان يشرع فورا فى وضع برنامج انتخابى مفصل ورؤية للرئيس حول مصر خلال السنوات الاربع المقبلة وذلك من خلال لجان متخصصة

هنا سيسقط الامر كدش بارد على ما تسمى جبهة الانقاذ واحزاب الاموال والاحزاب الهشة الاخرى التى تعتقد انها الابن المدلل للدولة بعد فراغهم من صداع الاخوان
ستجد هذه الاحزاب نفسها انها امام حزب فتى له رؤية وبرنامج طموح يسعى رئيسه الى تنفيذه من خلاله توليه مصر لفترة رئاسية ثانية
هنا اما ان تذهب هذه الاحزاب الى مزابل التاريخ او ان تنتفض لتقدم اروع ما لديها من خلال مرشح او مرشحين منافسين للرئيس وبرنامج انتخابى ينافس برنامج حزب مؤتمر الشباب ورئيسه الطموح
من خلال هذه المنافسة الشريفة المتوقعة يمكن ان تعود المياه الى بركة الحياة السياسية الاسنة فى مصر ، ويعرف المواطنين ما اذا كان الجميع حزب الرئيس والاحزاب الاخرى هى قوى سياسية شريفة تبتغى مصلحة الامة ام هى احزاب ديكورية القصد منها الايهام بوجود ديمقراطية
لاديمقراطية بدون سياسة وسياسين، ولاديمقراطية بدون احزاب والاحزاب هى المدرسة الحقيقية لتهيئة قادة سياسين
انطلق سيدى الرئيس واسس حزبك ، حزب مؤتمر الشباب ودع بحر السياسة يشق مجراه فى مصر المستقبل



http://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن