سنكون شاعريْن أو أكثر

محمد الذهبي
m_aldahby2013@yahoo.com

2017 / 5 / 5


حين نخلعُ ثيابَنا بين الناس
ولا يشيرُ إلينا احدٌ بالجنون
سنكونُ شاعرين وربما أكثر
وحين نضاجع ثيابنا في حافلات النقل
في المقاعد الأخيرةِ منها
سنكون شاعريْنِ وربما أكثر
وحين ننامُ مذعوريْن وخائفيْن من الأحلام
سنكون شاعريْن وربما أكثر
وحينَ نكونُ مطروديْن وحائريْن
ولا نملكُ سيكارةً نتقاسمها
سنكونُ شاعريْن وربما أكثر
وتكونُ زجاجةُ العرقِ بيننا
نكونُ شاعريْن
وربما أكثر
حينَ نتمسحُ بالمطاعمِ الفاخرةِ
ونتشهى الأطعمة ولا نأكلها
سنكونُ شاعريْن وربما أكثر
وحينَ نبتئسُ من كونِنا شاعريْن
سنكون شاعريْن وربما أكثر
لا ننامُ نوماً هادئاً
ولا نحبُ الطعامَ بشراهةٍ
ونكرهُ زيَّ الآخرين وتبجحهم بالفضيلةِ
وننسى ما نقرأُ
ولا نستمعُ لوجهةِ نظرِ ناقدٍ
ربما نكونُ شاعريْن
إذا اعترضنا على صمتِ الكائنات الجميلةِ
وحين نسمعُ لغة الآخرين معنا
ولا ننزعجُ من الديدانِ والصراصرِ
حينَ تتلاشى جميعُ المناضدِ
ونلتصق معا بلا أرجلٍ
نستبدلُها بأجنحةٍ
سنكونُ شاعريْن وربما أكثر
حين ننامُ معا أنا وأنتِ
وننجب قصيدة
سنكون شاعريْن أو أكثر



http://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن