سرد الأمكنة

أحمد صبحي النبعوني
ahmadalnb@gmail.com

2016 / 6 / 15

للأماكن لحن الحكايات
جذور عميقة الهوى
والذكرى جرس
يدق ...
وتد الليل والضياع
لتنهض نخلة
وترقص الرمال
لحظات وصال
عبر الرياح
الشرقية ....!
للأماكن طلسم
يسحر الشوق
يلفه بنسيم
ذاك الغروب
ويعلنه ..
نديم المسير .
هاكم الورود
هاكم الغابات
هاكم الأوسمة
إنني ...
وليد الشمس
والحرمل
والسموم
ما همني جوع
أو خوف
أو موت.
من هاهنا
فوق الجفن
ينامون ...
يصحون ...
أبناء الأفكار
يهاجمون
يغزون
يجرحون
لعودة الدور
والزمان .



http://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن