مرايا اللحظات

فائق الربيعي
faek_h@hotmail.com

2016 / 3 / 8

مرايا اللحظات
.
ظلّ ضحكتنا
و دهشة القصيدة مَنْ بعثرا
ذلك السكون الممتد على طول خواطري
وكانت زوايا المكان
كلمات تقلّبـُها لغة الشعر
ما بين ضفاف السطورِ وأنفاس الدفاتر
حتى لملمتـها مَصطبة
تجلسُ عليها ذاكرتي
أمام مرايا اللحظات
.



http://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن