موجات الدماغ

كامي بزيع
camybzeih@hotmail.com

2016 / 2 / 16

يولد الدماغ اثناء عمله خمسة انواع من الموجات هي:
موجة دلتا δ-;-؛ وتُعتبَر الأبطأ بين الموجات الدماغية، تتوافق مع حالة النوم العميق بدون احلام. ترددها 0.5 الى 4 ذبذبات في الثانية، حيث الاداء البيولوجي الداخلي للانسان متوازن ويكون الترميم الذاتي للجسم في ذروة نشاطه، تضبط الساعة البيولوجية وتوليد خلايا جديدة. ويقال ان هذه المرحلة تسود لدى الاطفال، مرحلة اللاواعي، حيث ينشط العقل الباطني وتبلغ ذروة التوازن الهرموني.

موجة ثيتا θ-;-؛ ترددها في الدماغ بين 4 الى 7 ذبذبات في الثانية، تستخدم في التنويم المغناطيسي، يكون فيها الجسم شديد الاسترخاء والهدوء، وفي هذه المرحلة يكون الابداع والالهام عند الفنانيين والشعراء.
موجة ثيتا تعطي النشاط للمشاعر الداخلية. هذه مرحلة البصيرة، تتعطل الحواس الخارجية، وهي مرحلة احلام اليقظة، وهي الاستغراق الروحي عند الصوفيين، وحالة الاسترخاء في التأمل..
ان المسيطر على الاطفال هو موجة ثيتا حيث يستقبلون الايحاءات اكثر من استقبالهم الكلام، لان الحواس الداخلية لديهم نشيطة بعكس الحواس الخارجية. وهي نادرا مايصل اليها الانسان.

موجة ألفا α-;-؛ وهي تناسب حالات التأمل والاستغراق التام. ترددها هو بين 8 الى 13 في الثانية، وهي مرحلة الاستيعاب اي مرحلة الوعي. تظهر موجات الفا اثناء النشاطات العقلية المتصلة بالادراك الواعي، اي الحالة الهادئة للدماغ، اي ان الدماغ واع ومدرك ماحوله لكنه غير نشيط.، وهناك موسيقى خاصة بموجة الفا، ويقال انها تساعد في الدخول الى حالة الوعي البديل.

موجة بيتا β-;-؛ وتظهر في حالة اليقظة الطبيعية وتترافق مع النشاط الذهني. ترددها في الدماغ بين 14 الى 39 في الثانية، وفي حالة موجة بيتا يكون الانتباه والوعي الكامل والاثارة والمشي والتوتر والحركة والانفعال والتفكير المفرط، استنفار للحواس الخمسة لتأدية وظائفها. تكون الطاقة البدنية هي المسيطرة حيث تزداد دقات القلب ويرتفع الضغط مع تراجع النشاط الروحي التأملي الشفاف.

موجة غاما Υ-;- ترددها بين 40 الى 80 ذبذبة في الثانية، هي اسرع الموجات الدماغية واعلاها من حيث قيمة التردد. تمثل موجات غاما حالات التركيز العقلي الشديد والتفكير المنظم كما دلت الابحاث.
هي اشعة كهرومغناطيسية ذات تردد عالي جدا، تعكس تجارب اقتراب الموت ومغادرة الروح للجسد ، حيث تردد الامواج عالي جدا لا تقيده المادة وهو عمل الروح ولا يخضع لقوانين الزمان والمكان.
ولا تزال احد الالغاز المتعلقة بموجات غاما انها تمتلك ترددا اعلى من قيمة تردد انتقال الاشارات عبر العصبونات نفسها، فلم يتم الكشف الى الان عن كيفية توليد ونشوء موجات غاما الدماغية.


ان حياة الانسان تمر متنقلة بين هذه الموجات، وعندما تسيطر احدى هذه الموجات لفترة طويلة تشكلل خللا باداء النشاطات الاخرى في الدماغ. واما قياس الموجات الدماغية فيتم عبر اجهزة التخطيط الكهربائي.



http://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن