لاميتا

مهند سعيد
Proudpalestinian1972@gmail.com

2016 / 1 / 31

لاميتا
يا همس هذا المساء
يا دفء هذا الشتاء
يا حروف الشعر التي اكتبها
عساكِ
لو تسقطين بغير قصد في شباكي
فما اصدق الأشياء
حين تأتيك دون تطلبها
فليس سواكِ
يشفي الاحزان من بعد مُعذبِها
سفينتي رحلت
وكانت تمر قوارب اخرى
وتدعوني
لكني رفضت مَركبِها
واليوم أمام حسنك اسقط
ولا أخاف امواج البحر ان سخطت
سأُبحر معكِ في القارب
وأدعو سلاما لقاربها
فخفقات قلبي
أنتِ اليوم صاحبها
وعفواً
فقد دعوتك لاميتا قصداً
فليس من شأن أحد
من تلك الفتاة التي أخاطبها

الشاعر مهند سعيد



http://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن